صحــــتك

هل القهوة الخالية من الكافيين تحل محل القهوة العادية؟

القهوة الخالية من الكافيين

بحثت دراسة نشرت مؤخراً فيما إذا كان شرب القهوة الخالية من الكافيين مفيداً في الحد من الأعراض الانسحابية للكافيين عند من يحاولون التوقف عن تناول الكافيين.

أجرى الدراسة باحثون من جامعة سيدني الأسترالية، وتوصلوا إلى أن شرب القهوة الخالية من الكافيين يساعد في الحد من الأعراض الانسحابية للكافيين، وذلك من خلال ظاهرة التأثير الوهمي (placebo effect)، لكنّ نجاح القهوة خالية الكافيين يعتمد على جودتها ومدى قرب طعمها من القهوة العادية.

ما هو الكافيين؟ وما هي الأعراض الانسحابية؟

الكافيين هو مادة منبهة تمنح الدماغ دفعة من التنبيه، وتعزز النشاط والقدرة على التركيز، وتوجد هذه المادة -بالإضافة إلى القهوة- في الشاي والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة. ولا يمكن القول إن مادة الكافيين تسبب الإدمان، ولكن قد يعتاد الجسم عليها عند من يكثرون تناولها، ولهذا قد يسبب التوقف عن تناول المشروبات المحتوية على الكافيين أعراضًا تُعرف بالأعراض الانسحابية.

تشمل الأعراض الانسحابية للكافيين: الصداع، والتوتر، والشعور بالتعب، والنعاس، وسرعة الغضب، والاكتئاب، وتشتت الانتباه، والغثيان، وقد تشمل أحياناً ألمَ العضلات وتيبَّسها. يجدر بالذكر هنا أن تناول المشروبات المحتوية على الكافيين بكميات معتدلة لا يسبب أي مشكلات صحية، أو أعراض انسحابية، بل قد يحمل شرب الكافيين باعتدال عدة فوائد للجسم، منها الحد من فرص الإصابة بالسكري وفشل القلب ومرض باركنسون والزهايمر.

كيف أجريت الدراسة؟

شارك في الدراسة الأسترالية 61 شخصًا يشربون 3 أكواب من القهوة على الأقل يومياً، وطلب منهم التوقف عن تناول الكافيين لمدة 24 ساعة، ثم طلب منهم عند نهاية المدة تعبئة استبيان متعلق بالأعراض الانسحابية. قسّم الباحثون المشاركين إلى ثلاث مجموعات، كان الأشخاص في المجموعة الأولى يعتقدون أنهم سيتناولون قهوة عادية، بينما كان يعلم الأشخاص في المجموعة الثانية أنه سيقدم لهم قهوة خالية من الكافيين، وأُعطي المشاركون في المجموعة الثالثة الماء بدلاً عن القهوة. طُلب من المشاركين في المجموعات الثلاث تعبئة الاستبيان مرة أخرى بعد 45 دقيقة من تناول المشروب الذي قدم لهم.

ما نتائج الدراسة؟

وجدت الدراسة أن تناول القهوة الخالية من الكافيين يساعد في تقليل الأعراض الانسحابية للكافيين، حيث شهد المشاركون في الدراسة في المجموعتين الأولى والثانية انخفاضاً في الأعراض الانسحابية، وهذا يعني أنه حتى عند الأشخاص الذين كانوا يعلمون أنهم لم يحصلوا على الكافيين من القهوة، قد شهدوا بالفعل  انخفاضاً في الأعراض الانسحابية، ولكن الانخفاض الأكبر بالطبع كان لدى الأشخاص الذين اعتقدوا أنهم شربوا قهوة عادية.

يعتقد الباحثون أن هذا التأثير ناجم عن ظاهرة التأثير الوهمي، بل وتَبيَّن من الدراسة أن التأثير الوهمي لا يعتمد بالضرورة على معتقدات الشخص، والدليل هو حدوث انخفاض  في الأعراض الانسحابية عند من كانوا يعلمون أنهم شربوا قهوة خالية من الكافيين، ولكن كي ينجح هذا التأثير، لا بد من أن تكون القهوة الخالية من الكافيين عالية الجودة، بحيث لا يختلف طعمها عن القهوة العادية.

 

المصدر:

https://www.medicalnewstoday.com/articles/caffeine-withdrawal-good-decaf-coffee-reduce-symptoms

آخر تعديل بتاريخ
04 مارس 2023

قصص مصورة

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

 

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

 

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.