في اليوم العالمي للقهوة..7 نصائح لتجعل قهوتك صحية أكثر

القهوة
تعد القهوة اليوم أحد أكثر المشروبات استهلاكًا في عالمنا، فلا يتجاوزها في القائمة سوى الماء، بالطبع، والشاي، ومعظمنا الآن لا يستطيع بدء يومه دون تناوُل كوب من القهوة، وعلى الرغم من فوائد القهوة الكثيرة التي أثبتتها الدراسات المختلفة، إلا أن طريقة إعدادها واستخدام بعض الأنواع المصنعة قد يقلل من فوائدها، ويملأها بالسعرات الحرارية التي لا حاجة لها، لذلك فاتباع بعض النصائح البسيطة سيجعل من السهل الاستمتاع بكوب القهوة دون فقد فوائدها.



* نصائح بسيطة للاستمتاع بكوب صحي من القهوة

1. تناوَل كوبًا من الماء قبل تناوُل القهوة

تشير الدراسات إلى أن القهوة مدرة للبول، أي أنها تساعد على فقدان الماء من الجسم، مما قد يسبب الجفاف، في حالة عدم تعويضه بما يكفي من الماء. لذلك، من الأفضل تناول كوب واحد من الماء على الأقل قبل القهوة لتفادي الجفاف. ويجب ألا ننسى تناوُل 8 – 12 كوبًا من الماء يوميًا.

2. أضف الحليب إلى القهوة وابتعد عن المبيضات الصناعية

على الرغم من ظهور بدائل كثيرة للحليب مثل لبن الصويا ولبن اللوز، إلا أن الحليب الطبيعي ما زال هو الأفضل بالطبع، لذلك إذا كنت لا تعاني من حساسية اللاكتوز، فالحليب اختيار مثالي لإعداد القهوة، فهو غني بالبروتين ويحتوي على العديد من المعادن مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والفوسفور والريبوفلافين (فيتامين B2)، وهو ما تفتقر إليه بدائل الحليب الأخرى.

يُفضل استخدام الحليب كامل الدسم بدلًا من الألبان قليلة السعرات؛ فهي تمر بمراحل للمعالجة وقد تحتوي على مكونات غير مرغوبة، ويجب أيضًا الابتعاد عن كريمة القهوة أو المبيضات، والتي تتكون من مواد صناعية ولا تحتوي على حليب طبيعي، وقد تحتوي على السكر.

3. لا تتناول القهوة بعد الساعة الثالثة عصرًا

تحتوي القهوة على مادة الكافيين المنبهة، وهي السبب الرئيسي الذي يجعلنا نُقبل على تناولها، فهي تساعدنا على النشاط والتيقظ، خاصة أثناء الشعور بالإرهاق أو الحاجة إلى النوم، ولهذا السبب تحديدًا، يسبب تناوُل القهوة في أوقات متأخرة من اليوم اضطرابات النوم، والتي قد تؤدي إلى مشاكل صحية أخرى، لذلك يُنصح بتجنُّب تناول القهوة بعد الساعة الثالثة عصرًا، أو اللجوء إلى القهوة منزوعة الكافيين أو الشاي، والذي يحتوي على نسبة أقل من الكافيين.



4. تناوَل قهوتك ساخنة

يُنصح بتناول القهوة ساخنة، فهي تحتوي على نسب أكبر من مضادات الأكسدة، عن تلك التي تم نقعها وتناوُلها باردة، وتساعد مضادات الأكسدة على الحد من مخاطر الإصابة بالسرطان والاكتئاب وداء السكري.

5. اختر الأنواع الأفضل من القهوة

تتفاوت أسعار القهوة في المتاجر وذلك لاختلاف جودتها وأنواعها وطريقة تحضيرها، فعلى سبيل المثال، يتم أحيانًا رش بذور القهوة بمبيدات الآفات أثناء الزراعة، وعلى الرغم من عدم وجود ما يثبت خطورة استخدام هذه المبيدات على صحة البشر، إلا أنه من الأفضل اختيار القهوة العضوية لتجنب المشاكل المحتملة.

ينصح بعض خبراء التغذية بتناول حبوب القهوة المطحونة بدلًا من القهوة سريعة التحضير، وذلك لاحتواء القهوة سريعة التحضير على ضعف ما تحتويه القهوة المطحونة من مادة الأكريلامايد، والأكريلامايد هي مادة تتكون أثناء تحميص بذور القهوة، والتعرض لكميات كبيرة منها يؤدي إلى تلف في الجهاز العصبي، وزيادة مخاطر الإصابة بالسرطان، ولكن يحتاج ذلك التعرض إلى كميات ضخمة منها تتعدى ما نتناوله يوميا في القهوة.



6. استخدم مُنكِّهات طبيعية لتحلية القهوة وتجنَّب السكر والمحليات الصناعية

يعد السكر الأبيض أحد أسوأ مكونات النظام الغذائي الحديث، وذلك لما يحتويه من سعرات حرارية هائلة، ولما يسببه من مشكلات صحية خطيرة مثل السمنة وداء السكري، وعلى الرغم من عدم احتواء المُحليات الصناعية على أية سعرات حرارية، إلا أن بعض الدراسات أشارت إلى ارتباطها بارتفاع مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسمنة، كما أنها تسبب اضطرابات الجهاز الهضمي، ولتجنب هذه المشكلات فمن الأفضل الحد من استخدام السكر وهذه المُحليات قدر الإمكان.

يمكن استخدام بعض المُنكِّهات الطبيعية مثل القرفة أو الكاكاو غير المُحلَّى أثناء تحضير القهوة للحصول على طعم أفضل وفائدة أكبر، وتضيف القرفة الحلاوة إلى المذاق، وتحتوي على مواد مضادة للأكسدة، كما تساعد على خفض سكر الدم والكولستيرول، ويحتوي الكاكاو غير المحلى أيضًا على مضادات للأكسدة، كما يساعد في خفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

7. تجنَّب تناوُل الكثير من القهوة

على الرغم من فوائد القهوة العديدة، إلا أن الإكثار من تناوُلها بشكل مستمر قد يؤدي إلى نتائج عكسية، فقد يسبب الإسراف في تناولها الإصابة بالأرق والقلق، واضطرابات الجهاز الهضمي، وارتفاع ضغط الدم، وتسارع ضربات القلب.
ويبدو أن تناول ما يصل إلى 400 ملليغرام (ملغم) من الكافيين يوميًا لا يسبب خطرًا على صحة معظم البالغين. فهذه الكمية تقريبًا ما تكون موجودة في أربعة أكواب من القهوة. لكن يجب تقليل الكمية إلى أقل من 200 ملليغرام بالنسبة للحوامل والمرضعات. ويجب الحد من تناول الكافيين بالنسبة للمراهقين والأطفال.
وتختلف حساسية الجسم تجاه القهوة من شخص إلى آخر، لذا يُنصح بتناول متوسط كوبين يوميًا لتجنب أية مشكلات محتملة.

آخر تعديل بتاريخ
01 أكتوبر 2021

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.