إن مرض السكري من النوع الأول، والذي كان معروفًا باسم سكري اليافعين أو السكري المعتمد على الإنسولين، هو من الحالات المرضية المزمنة حيث لا ينتج البنكرياس الإنسولين أو ينتج القليل منه، والإنسولين هو الهرمون اللازم لتوصيل السكر (الغلوكوز) إلى داخل الخلايا لإنتاج الطاقة. كما يحدث النوع الثاني من مرض السكري وهو الأكثر شيوعًا عندما يصبح الجسم مقاومًا للإنسولين أو لا ينتج الكمية الكافية منه.

قد تساهم مختلف العوامل في الإصابة بمرض السكري من النوع الأول، بما في ذلك الوراثة والتعرض لبعض الفيروسات. وعلى الرغم من ظهور مرض السكري من النوع الأول غالبًا أثناء فترة الطفولة أو المراهقة، فقد يبدأ بالظهور أيضًا عند البالغين.

وعلى الرغم من الأبحاث الهائلة، إلا أن النوع الأول من مرض السكري لم يُكتشف له أي علاج حتى الآن. ولكن يمكن السيطرة عليه. مع العلاج المناسب، من الممكن أن يحيا الأشخاص المصابون بالنوع الأول من مرض السكري لفترات أطول، وبصحة أفضل ممن سبقوهم بهذا المرض فيما مضى.

آخر تعديل بتاريخ 21 مايو 2016

إقرأ أيضاً

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية
Visual verification refreshCaptcha

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "صحتك" الالكتروني

شكراً لك ،

التعليقات

    المزيد
    انشر تعليقك عن طريق
    تبقى لديك 500 حرف
    إرسالك التعليق تعني موافقتك على اتفاقية استخدام الموقع
    أرسل

    شركاؤنا

    • مؤسسة مايو كلينك
    • المعاهد الوطنية الأمريكية