تعاني العديد من النساء من فقدان الشهية أثناء الحمل وهو أمر مختلف عن النفور من بعض الأطعمة المحددة الذي يحدث أثناء الحمل لدى الكثيرات.. وعلى الرغم من أن تغيرات الشهية أمر طبيعي أثناء الحمل، وخاصة أن الجسم يمر بالعديد من التغييرات الهرمونية والجسمانية الأخرى. لكن، نعرف جميعنا أهمية التغذية الصحية للحامل وتأثيرها على صحة جنينها.

وهناك عدة عوامل قد تسبب فقدان الشهية أثناء الحمل، مثل:

1- التقيؤ أو غثيان الحمل

الغثيان والقيء شائعان أثناء الحمل، خاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى، على الرغم من أن بعض النساء قد يعانين من هذه الأعراض طوال فترة الحمل. ويمكن أن تؤثر كل من الحالات الخفيفة والشديدة من الغثيان والقيء أثناء الحمل بشكل كبير على تناول الطعام والشهية.

وقد أظهرت الأبحاث أن التقلبات في هرمونات اللبتين وموجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (hCG) أثناء الحمل قد تؤدي إلى انخفاض الشهية وزيادة الغثيان والقيء. كما أظهرت دراسة أجريت على 2270 امرأة حامل أنه من بين النساء المصابات بغثيان وقيء متوسط ​​أو شديد، أبلغت ما بين 42% و70% منهن عن انخفاض مستوى تناول الطعام في بداية الحمل.

وإذا كنت تعانين من فقدان الشهية بسبب الغثيان والقيء، فحاولي تجنب الأطعمة الدهنية أو الحارة، وشرب السوائل بشكل منفصل عن وجباتك، وتناول وجبات صغيرة ومتكررة. ويمكن للكثيرات تحمل الوجبات الخفيفة الجافة والمالحة مثل البسكويت المملح، بالإضافة إلى الأطعمة الخفيفة مثل صدور الدجاج المخبوزة. لكن، قد تحتاجين إلى زيارة الطبيب إذا كنتِ تعانين من حالات أكثر خطورة من الغثيان والقيء أثناء الحمل.

2- حالات الصحة العقلية

قد تؤثر حالات الصحة العقلية المختلفة، بما في ذلك القلق والاكتئاب، على شهية الحامل. وعموما، قد تكون النساء الحوامل أكثر عرضة لمشاكل الصحة العقلية بسبب التغيرات الجسدية والبيوكيميائية المختلفة. وعلى وجه الخصوص، قد يؤدي الاكتئاب إلى تغيير عادات الأكل، بما في ذلك انخفاض الشهية وانخفاض تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية.

وفي دراسة أجريت على 94 امرأة حامل، كان لدى 51% من المصابات بالاكتئاب مدخول غذائي ضعيف، والذي زاد إلى 71% بعد 6 أشهر. علاوة على ذلك، يرتبط الاكتئاب أثناء الحمل بانخفاض الشهية للأطعمة الصحية، وزيادة الشهية للأطعمة غير الصحية، وانخفاض تناول العناصر الغذائية المهمة، مثل حمض الفوليك والأحماض الدهنية والحديد والزنك. وقد يؤثر ذلك سلبًا على صحة الجنين والأم.

وعادة لا يتم تشخيص اضطرابات الصحة العقلية أثناء الحمل بسبب الوصمة التي تشعر بها بعض النساء الحوامل عند الحديث عنها. لكن، إذا كنت تعانين من أعراض الاكتئاب أو القلق، فمن المهم استشارة أخصائي نفسي لمساعدتك.

3- الأدوية

قد تسبب بعض الأدوية الآمنة أثناء الحمل آثارًا جانبية مثل انخفاض الشهية. على سبيل المثال، توصف مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، مثل زولوفت وبروزاك أحيانًا للنساء الحوامل المصابات بالاكتئاب أو القلق، لكنها يمكن أن تسبب انخفاض الشهية. وقد أبلغت بعض النساء الحوامل عن فقدان كامل للشهية، والشبع  المبكر، وفقدان الوزن بعد بدء تناول فلوكستين (بروزاك) للاكتئاب. ويعتبر أولانزابين والبوبرينورفين من الأدوية الأخرى التي قد تؤدي إلى انخفاض الشهية أيضا.

4- اضطرابات الأكل

قد تعاني بعض النساء الحوامل من اضطرابات الأكل، بما في ذلك فقدان الشهية والشره المرضي. ويقدر الخبراء أن معدل انتشار اضطراب الأكل عند النساء الحوامل يراوح بين 0.6 و27.8%. ويمكن أن تؤدي اضطرابات الأكل إلى تغيرات في الشهية، ورهاب من زيادة الوزن، وانخفاض تناول الطعام. ومن المهم جدا أن تطلب النساء المصابات باضطرابات الأكل مساعدة المختص النفسي.

5- الأسباب المحتملة الأخرى

قد تعاني النساء الحوامل أيضًا من فقدان الشهية بسبب حالات طبية مثل الأورام وتأخر تفريغ المعدة وحرقة المعدة ومرض أديسون. وقد تؤثر المستويات العالية من التوتر على صحة الأم وتسبب فقدان الشهية. بالإضافة إلى ذلك، فإن التغيرات المرتبطة بالحمل في حاسة التذوق والشم، ونقص المغذيات في فيتامين ب 12 والحديد قد تتسبب في فقدان الشهية لدى بعض النساء الحوامل.

* متى يجب القلق من فقدان الشهية أثناء الحمل؟

إذا كنت تعانين من فقدان الشهية العرضي أو فقدان الشهية لأطعمة معينة، فلا داعي للقلق طالما أنك تستهلكين ما يكفي من العناصر الغذائية بشكل يومي. على سبيل المثال، إذا كنت تتناول وجبات غنية بالعناصر الغذائية باستمرار وكانت زيادة وزنك مناسبة لتعزيز نمو الجنين، فلا ينبغي أن يكون فقدان الشهية العرضي مصدر قلق.

بالإضافة إلى ذلك، قد تفقد بعض النساء الحوامل شهيتهن لأطعمة معينة، بما في ذلك الأطعمة ذات الرائحة العالية واللحوم، وهذا يعد أمرًا شائعًا نسبيًا وليس مدعاة للقلق في العادة. لكن، إذا كنت تتخطين وجبات الطعام بانتظام أو تفقدين شهيتك لأكثر من يوم، فيجب عليك الاتصال بمقدم الرعاية الصحية للحصول على المشورة.

هذا لأنه من الضروري الحصول على ما يكفي من العناصر الغذائية لدعم صحتك، وكذلك صحة طفلك الذي ينمو. ويمكن أن يؤدي نقص التغذية إلى العديد من المضاعفات المرتبطة بالحمل، بما في ذلك ضعف نمو الجنين وانخفاض الوزن عند الولادة وفقدان وزن الأم. كما أنه يرتبط أيضًا بوظيفة عقلية منخفضة ومشاكل سلوكية لدى الأطفال.

كما تتعرض النساء الحوامل اللواتي يعانين من ضعف مزمن في الشهية لخطر الإصابة بفقر الدم وتشوهات نمو الجنين والولادة المبكرة.

* كيفية علاج فقدان الشهية أثناء الحمل

هناك عدد قليل من الأطعمة التي يمكنك تحديد أولوياتها حتى لو شعرت أنه لا يمكنك تناول وجبات كاملة. وسيساعد ذلك على ضمان تناول كمية كافية من العناصر الغذائية لك ولطفلك. والعديد من الأطعمة التالية سهلة التحضير، صغيرة في حجم الحصة، مغذية وخفيفة على معدتك.
- وجبات خفيفة غنية بالبروتين: البيض المسلوق والحمص المحمص والجبن والبسكويت وشرائح الدجاج والديك الرومي.
- الخضار المليئة بالألياف: البطاطا الحلوة والفاصوليا الخضراء والجزر المطبوخ وسلطة السبانخ النيئة.
- لقيمات حلوة وبسيطة: التوت الطازج، ودقيق الشوفان، والفواكه المجففة، ومنتجات الألبان الباردة مثل الجبن القريش العادي.
- الحبوب الرقيقة/ النشويات: الكينوا والأرز البني والمعكرونة والمعكرونة والجبن والبطاطا المخبوزة أو المهروسة.
- الحساء: حساء الدجاج والمعكرونة وحساء الدجاج والأرز.
- السوائل: المرقات البسيطة والعصائر الصحية.

وإذا كان فقدان الشهية مرتبطًا بالغثيان أو القيء، فحاولي تناول وجبات صغيرة ومتكررة، وتجنب الأطعمة الحارة والدهنية، وتناول الزنجبيل. لكن، قد يتطلب الغثيان الشديد والقيء طرق علاج مختلفة، بما في ذلك الأدوية والسوائل الوريدية. وإذا كان لديك نقص في المغذيات مرتبط بفقدان الشهية، فقد تحتاجن إلى جرعات عالية من المكملات لاستعادة المستويات الطبيعية. ويجب وصف أي مكملات ومراقبتها من قبل الطبيب.

* المصدر
How to Manage Appetite Loss During Pregnancy
آخر تعديل بتاريخ 5 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية