Alaraby TV Alaraby TV

قصص مصورة

هشاشة العظام مرض خطير

هشاشة العظام
تتطور هشاشة العظام osteoporosis ببطء على مدى عدة سنوات دون أي أعراض، لذلك فإنها غالباً ما تسمى بالمرض الصامت، لأن معها يحدث فقدان العظام بدون أعراض صريحة.

ويعني المرض أن العظام تصبح منخورة، بما يعني أنها تفقد كتلتها، فتصبح أقل كثافة وأقل قوة، وتكون قابلة للكسر بسهولة.

إن مقدار فقدان العظام يمكن أن يختلف من شخص لآخر، فالمرأة تفقد مواد العظام بسرعة أكبر من الرجل، وخصوصا بعد سن انقطاع الطمث، بسبب نقص هرمون الإستروجين الضروري لحماية العظام، لذا فإن النساء أكثر عرضة لهشاشة العظام.

وتصنف منظمة الصحة العالمية WHO، هشاشة العظام بين أكثر عشرة أمراض انتشارا في العالم، إلا أنه من الممكن كشف مرض هشاشة العظام مبكرا، من خلال قياس كثافة العظام، وذلك بقياس كمية ملح الكالسيوم الذي يحتويه العظم في عدة مناطق من الجسم، ولا سيما عنق عظم الفخذ التي تكون أكثر عرضة للكسر عادة.

وإذا أثبتت نتيجة الفحص أن هناك نقص في الكالسيوم في العظم، فإن ذلك يعني حدوث الإصابة بهشاشة العظام.

ومن أهم أسباب هذا المرض:
1- تناول الأغذية والمأكولات الغنية بملح الطعام، الذي يتسبب في فقدان العظم للكالسيوم الذي هو ركيزة التغذية الأساسية لبنائه.
2- انقطاع الطمث (الدورة الشهرية) لدى المرأة، لتوقف المبيضين عن إفراز هرمون (الإستروجين) العنصر الأساسي في علاج نقص الكلس.
3- عوامل مهمة منها (التدخين، تناول بعض الأدوية متل الكورتيزون، شرب الكحول..).
4- أمراض عضوية منها (قصور في الغدة جار الدرقية، التهاب المفاصل...).

أما أعراض مرض هشاشة العظام فهي كثيرة، أهمها:
1- آلام حادة في الظهر.
2- يبدأ الإنسان بفقدان الوزن رويداً رويدا، وتبدأ القامة بالانحناء.
3- حدوث بعض الكسور، وخصوصا في الفقرات وبعض المفاصل والفخدين.

أهم سبل الوقاية والعلاج
وفي كل الأحوال، فإن الكشف المبكر لمرض هشاشة العظام وعلاجه في الوقت المناسب، يمكن أن يوقف تقدم المرض، بل وحتى تراجعه أيضا في بعض الحالات.

وتعتبر التغذية الصحية والرياضة والابتعاد عن المشروبات الغازية وعدم فقدان أهم الڤيتامينات في الجسم، هي أفضل إجراء للوقاية من هذا المرض الخطير.

اقرأ أيضا:
هشاشة العظام... سؤال وجواب
اختبار كثافة العظام لتشخيص الهشاشة (ملف)
فرقعة المفاصل.. هل تدل على هشاشة العظام؟
ما الذي يؤثر على صحة العظام؟
للحفاظ على صحة عظامك.. لا تفكر بالكالسيوم فقط
في أجسامنا.. ما الذي يحدد مستوى فيتامين D

آخر تعديل بتاريخ
31 يناير 2017

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.