يحدث البلوغ المبكرprecocious pubertyعندما يبدأ جسم الطفل في التغير لتظهر عليه علامات البلوغ (المراهقة) مبكرًا جدًا قبل الأوان. وتعتبر المراهقة التي تبدأ قبل عمر 8 سنوات في الفتيات و9 سنوات في الفتيان بلوغًا مبكرًا.

وتشمل المراهقة النمو السريع للعظام والعضلات، وتغيرات في شكل الجسم وحجمه ونموه وقدرة الجسم على التكاثر.

إن سبب حدوث البلوغ المبكر غير معروف غالبًا، فقد تؤدي حالة مرضية معينة، مثل عدوى أو خلل الهرمونات أو أورام أو تشوهات الدماغ أو إصابات أخرى، إلى البلوغ المبكر، إلا أن هذا نادر. وينطوي علاج البلوغ المبكر عادة على دواء يعمل على تأخير المزيد من النمو.
وفي ملفنا هذا سنتناول الأسباب المؤدية إلى البلوغ المبكر وطرق التشخيص والعلاج الممكن.


اقرأ أيضا:
آلام النمو (ملف)


* المصدر
مايو كلينك

آخر تعديل بتاريخ 1 فبراير 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية