استئصال الرحم عن طريق المهبل هو إجراء جراحي لإزالة الرحم من خلال المهبل. أثناء استئصال الرحم عن طريق المهبل، يقوم الجراح بفصل الرحم من المبيضين وقناتي فالوب والجزء العلوي من المهبل كما يفصله أيضًا من الأوعية الدموية والأنسجة الضامة التي تدعمه. ثم تتم إزالة الرحم باستئصاله عن طريق المهبل.


يتميز استئصال الرحم عن طريق المهبل بقضاء مدة أقصر بالمستشفى وتكلفة أقل وفترة تعافٍ أسرع مقارنة باستئصال الرحم عن طريق البطن والذي يتطلب إحداث شق أسفل البطن. على الرغم من ذلك، في حالة تضخم الرحم، فإن استئصال الرحم عن طريق المهبل قد يكون أمرًا غير ممكن.


يتضمن استئصال الرحم غالبًا إزالة عنق الرحم بالإضافة إلى الرحم. عندما يزيل الجراح أيضاً أحد المبيضين أو كليهما وقناتي فالوب، فإن هذا الإجراء يسمى استئصال الرحم الكلي مع استئصال البوق والمبيض. بما أن كل هذه الأجهزة موجودة في الحوض، فهي إذن جزء من الجهاز التناسلي.

شكل توضيحي يُبين الأعضاء التناسلية للمرأة

آخر تعديل بتاريخ 22 أغسطس 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية