السؤال: لدي مرض السكري من النوع الول (أنسولين) أريد ممارسة رياضة كمال أجسام وأخذ مكملات غذائية أرجو أن تفيدوني بمكملات الغذاء وببرنامج للتدريب
الأخ الفاضل ياسين؛

تحية طيبة وبعد..
يزداد احترامي وتقديري لكل إنسان لم يحبط ويفقد الأمل عند الإصابة بالمرض، فكونك أصبت بالسكري من النوع الأول لم يمنعك من الرياضة، ومنها رياضة كمال الأجسام التى تهتم بظاهر الجسم بالإضافة إلى باطنه.


سؤالك قيم ويحتوي على 3 استفسارات وهي:
1- السكري من النوع الأول مع رياضة كمال الأجسام.
2- المكملات الغذائية المناسبة لك.
3- برنامج التدريب.


كل سؤال يحتاج إلى تفصيلات كثيرة تبعا لكل حالة، لأن السكري لا يعالج جملة بل تفصيلا لكل حالة على حدة، تبعا لنسبة سكر الدم، ثباته ودقة التحكم فيه، ووجود مضاعفات، أو وجود امراض أخرى مصاحبة، ولذلك سأحاول أن أجيبك قدر ما تيسر لي من معلومات.


أولا- السكري من النوع الأول مع رياضة كمال الأجسام

لا بأس بممارسة الرياضة لمريض السكري من النوع الأول، فقد أثبتت الدراسات أن
المجهود البدني يؤثر بشكل  إيجابي على مستقبلات الإنسولين فى العضلات الفاعلة، وذلك يؤدي إلى كفاءة أفضل في استخدام الخلايا للإنسولين، وذلك في الرياضة عموما ورياضة كمال الأجسام ليست استثناء، ولكن يشترط أن يكون السكري متحكما فيه جيدا (controlled diabetes)، ويكون بموافقة الطبيب المعالج وأخصائي التغذية العلاجية وأن يكون المدرب مؤهلا علميا لذلك، وإليك بعض الاحتياطات:

- أحمل معك دائما ما لا يقل عن 15 غراما من الكربوهيدرات البسيطة، وذلك لأنها سريعة المفعول حال انخفض سكر الدم أثناء التمرين، مثلا نصف كوب من عصير الفواكه، خمس قطع من الحلوى الصغيرة أو أقراص الغلوكوز .

- يفضل ارتداء حذاء مناسب مع فحص قدميك قبل وبعد التمرين.

- اشرب الكثير من السوائل قبل وأثناء وبعد التمرين.

- لابد أن يكون مدربك على علم تام بحالتك ومن الأفضل أن تحتفظ بسوار طبى معك.

- ابدأ التمرين بفترة إحماء.

- لابد من فحص مستوى السكر في الدم قبل وبعد التمرين(فى بعض الأحيان أثناءه)، للتأكد من أنها في الحدود الآمنة.

- في التمارين التي تزيد على الساعتين يفضل قياس السكر وتناول 5 غرامات من الكربوهيدرات فى غضون ساعتين.

- إذا كان مستوى السكر في الدم أقل من  100mg/dl  قبل البدء في التمرين، تناول وجبة كربوهيدرات (سكاكر أو نشويات) صغيرة (حوالي 15 غراما)، لزيادة نسبة الغلوكوز في الدم ، فذلك يقلل خطر الإصابة بنقص السكر في الدم.

- أما إذا كانت نسبة الغلوكوز مرتفعة قبل التمرين، فتحقق من نسبة الأجسام الكيتونية في الدم أو البول فإذا كانت إيجابية تجنب التمرين العنيف.

- النشاط البدني عامة يقلل من نسبة غلوكوز الدم، ولكن قد يحدث ارتفاع في نسبته مع الرياضات والتمارين الشاقة، وذلك بسبب ارتفاع بعض الهرمونات مثل الأدرينالين والكورتيزول.

- تحتاج لعمل نظام غذائي سليم ما بين التمارين بإشراف أخصائي التغذية.


ثانيا: المكملات الغذائية
إذا استطعت بمساعدة المتخصصين أن تستغني عن المكملات الرياضية، فذلك أفضل، وإلا فلا بد من الحرص فى اختيارها، فليست كل المكملات الغذائية الرياضية مناسبة للسكري، ولابد أن تكون خالية من الكربوهيدرات أو معلومة النسبة جيداً لكى تحسب فى جرعات الإنسولين.

يمكنك على سبيل المثال تناول حمض ألفا ليبوك Alpha Lipoic Acid، أو الكروميوم chromium picolinate، أو فيتامين سي وه Vitamin C، E.


ثالثا: البرنامج التدريبي
أنا أحبذ التمارين ما بين نصف إلى ساعة على أن تكون متوسطة الشدة، لأن التحكم فى السكر يكون أفضل، ولكن إذا كان التمرين أطول من ذلك أو شديد القوة، فلابد من موافقة طبيبك على ذلك وتحت إشرافه.

أتمنى لك تمارين آمنة وبطولات موفقة.

اقرأ أيضا:
الرياضة وداء السكري
الحلويات المناسبة لمرضى السكري
هل يضر السكر الموجود في الفاكهة بصحتنا؟ 

آخر تعديل بتاريخ 23 يوليو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية