الصيف وأمراضه.. دليل الوقاية والعلاج

الصيف
 

تعاني بلادنا، خلال فصل الصيف، من موجات حر مستعرّ بين الحين والآخر. ولدرجات الحرارة القصوى مضاعفات خطيرة على الصحة والجسم، ولها تأثيرات سلبية مباشرة على الدماغ والقلب والكليتين والجلد والعينين.

وقد وهب الله لأجسادنا طرقاً طبيعية للحماية الذاتية من ارتفاع درجات الحرارة الشديد، بحيث تبقى درجة الحرارة الداخلية في أجسامنا ثابتة. وتعد عمليتا التعرق والتنفس من أهم هذه الطرق.

غير أن طبيعة الأجواء الحارة، تكون بيئة مناسبة لنشاط بعض الأمراض والآفات. كما أن بعض الممارسات الخاطئة قد تجعلنا عرضة، خلال هذه الفترة من العام، للإصابة بأمراض نحن في غنى عنها، أو تؤدي إلى تأزم مشكلات صحية موجودة لدى البعض.

وسنحاول في هذا الملف، التعرض لبعض الأمراض التي ترتبط بفصل الصيف والأجواء الحارة، إما في نشأتها أو توافر فرص نشاطها وانتشارها. وسنقدم نصائح للممارسات والسلوكيات الصحية التي تساعدنا في الوقاية وحماية أجسادنا من تأثيرات الصيف الضارة.

 
آخر تعديل بتاريخ
02 يوليو 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.