تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

الدوار الوضعي الانتيابي الحميد Benign paroxysmal positional vertigo) (BPPV يعد أحد أكثر الأسباب شيوعًا لحدوث الدوار؛ وهو شعور مفاجئ بأنك تدور أو ما بداخل رأسك يدور.

يتصف الدوار الوضعي الانتيابي الحميد بنوبات قصيرة من الدوخة تتراوح حدتها ما بين الخفيفة إلى الحادة. وتظهر أعراض هذه الحالة المرضية من خلال تغيرات محددة في وضع الرأس، مثل رفع الرأس أو خفضه، وعند الاستلقاء أو التقلب على الفراش أو اتخاذ وضع الجلوس عليه. ويمكن للشخص أيضًا أن يشعر باختلال التوازن في حالة الوقوف أو المشي.

على الرغم من أن الدوار الوضعي الانتيابي الحميد قد يكون مشكلة مزعجة، فإنه نادرًا ما يمثل خطورة إلا في حالة زيادته لاحتمالات السقوط. ويمكن أن يتلقى المريض علاجًا فعالاً لهذه الحالة المرضية أثناء زيارة عيادة الطبيب.

وفي هذا الملف سنتناول أعراض هذه الحالة ومضاعفاتها، ولماذا تحدث؟ وما هي عوامل الخطورة التي تجعلك أكثر استعدادا للمعاناة من الدوار؟ وكيف يمكن التشخيص والعلاج؟

آخر تعديل بتاريخ 6 مارس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية