07 أغسطس 2019

نوبات هلع وخوف من الموت بعد موت خالي

أنا أعاني من اضطرابات الهلع منذ شهر بعد وفاة خالي الله يرحمه، وأحس أني بموت، مرة خايفة، وأبغي أغير حياتي، والله تعبت، أحس إني عايشة في حزن، حتى ما عاد عندي تركيز بس تفكيري بهذا الشيء، أبغي حتى أحاول أن أشوف المستقبل، وإني راح أعيش إن شاء الله، ولا أريد أن أرجع لهذه النقطة السودة إنو راح أموت، وعندي شيء ثاني هل الواحد يحس انه راح يموت بعد ٤٠ يوم، ولا هذي كذبة؟
نوبات هلع وخوف من الموت بعد موت خالي
أهلا وسهلا بك يا سارة؛
لا شك يا ابنتي أن الموت يرتبط بمشاعر فقد، وحزن، وعند أناس كثر بالخوف، لكن حين يرتبط بالقلق، فالأمر يختلف؛ فقد يخاف الناس الكثر هؤلاء من أمور يعلمونها لا تجعلهم في مأمن من جانب الله تعالى، أما القلق فهو يرتبط بشكل أساسي بما يعتقده أو يشعر به الشخص تجاه ما يعتقده أو يصدقه.



فلو اعتقد البعض أن الموت فناء وعدم، فكيف سيشعرون تجاه الموت بعد حياة؟ ولو صدقوا أن الموت عذاب ومحاسبة بلا أي جانب جيد فيه فكيف سيشعرون؟ ولو كانوا يرتبطون بمن حولهم ارتباطا يتجاوز حقائق الحياة كالموت فكيف سيشعرون حين يفقدونهم؟

لذا أول ما يمكنك عمله من خطوات هو أن تعودي بنضوج وواقعية لحقيقة الموت كجزء لا يتجزأ أصلا من الحياة، فلم يكذب علينا الله سبحانه جل في علاه في أننا سنحيا في تلك الحياة بلا موت أو فقد، ولكن مَن ربونا أو قاموا على رعايتنا لم يرسخوا بتصرفاتهم قبل أقوالهم تلك الحقيقة فصدقنا أن الموت زائر لن يزورنا نحن.

ومهم أيضاً مراجعة الموت كعدم، أو مجهول مخيف، أو غيره من ذلك؛ فالله تعالى جعل الموت "الطريقة" التي ننتقل بها من حياة لحياة؛ فكما انتقلنا من بطون أمهاتنا حيث كنا نأكل ونشرب وننام.. إلخ.. انتقلنا بطريقة الولادة لحياتنا الآن، لنأكل ونشرب ونعمل ونكد ولكن بأدوات وأنظمة مختلفة؛ هكذا بالموت سننتقل لحياة أخرى، وكلما كنا في حياتنا هنا الآن بعيدين عن الحرام، قريبين من علاقات مع غيرنا فيها أخلاق حسنة، وتعاملات نظيفة، كلما كانت الحياة التي تلي حياتنا أكثر جمالا.



قبول الموت جزء أصيل من الحياة؛ ولقد لاحظت أن عدم قبولك لموت خالك جعلك تتعطلين، وكأنك من كثرة قلقك من الموت تموتين كل يوم، فهل هذه حياة؟ قبول الموت حياة حقيقية يا ابنتي، واعلم مدى صعوبة ذلك، ولكن كلما اجتهدت في ما قلته لك، كلما حييت بصدق، وتمكنت من التواصل الطبيعي المتزن بعلاقتك مع الموت الحقيقي، وليس الموت الذي تظنينه، وساعدي نفسك بتمارين الاسترخاء، والتنفس الطبيعي، والانشغال في مساحات اجتماعية، ودراسية حقيقية، ويمكنك قراءة العديد من الردود والمقالات هنا في الموقع للاستزادة من الخطوات العملية.. دمت بخير.
آخر تعديل بتاريخ
07 أغسطس 2019

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.