صحــــتك

نوبات الحمى

DefaultImage
استشارات صحية
ولدي عمره 4 سنوات و11 شهرًا، عنده ارتفاع وانخفاض في درجة الحرارة بدون سبب، لا يوجد احتقان ولا رشح، بماذا تنصحني؟
أعراض
عندما نستمع إلى كلمة الحمّى يأتي في أذهاننا الرعشة والارتجاف من القشعريرة، وهو ما يَحسُّ به الإنسان المصاب بارتفاع الحرارة.
حمى الضنك
المرئيات
حمى الضنك ، والتي تُسمّى أيضاً حمّى تكسير العظام، هي العدوى الفيروسية الأكثر شيوعاً التي تنتقل من البعوض إلى البشر، تنتشر فيما يقْرُب من 129 دولة.
خرافات وحقائق عن الحمى
أعراض
لدى العديد من الآباء معتقدات خاطئة حول الحمى. في مقالنا هذا نفند تلك الخرافات ونكشف الحقائق..
قياس الحرارة
الطفل
ما أفضل نوع من أنواع مقاييس الحرارة تستعمله؟ هل الأمر مختلف بالنسبة للرضع والأطفال الكبار؟ في ما يلي ما تحتاج إلى معرفته لقياس درجة حرارة طفلك..
هل الصرع مرض وراثي؟ تعرف على الاجابة معنا
معلومة تهمك
تلعب الجينات دورًا كبيرًا، إذ تحدّث ما يصل إلى 40% من جميع حالات الصرع لأن الشخص المصاب به لديه تركيبة وراثية تجعله أكثر عرضة للإصابة به.
ما الفرق بين التشنجات الحرارية والصرع؟
استشارات صحية

الأخ الفاضل؛
تحية طيبة وبعد..
التشنج أو الاختلاج الحراري هو اختلاج يحصل مع ارتفاع الحرارة بين عمر ستة أشهر لعمر ست سنوات وأحيانا قد يستمر لعمر سبع سنوات. ويوصف باختلاج كامل بالأطراف العلوية والسفلية مع دوران العينين إلى الأعلى.
 للتشنجات الحرارية في الأطفال
استشارات صحية
الأخت الفاضلة؛
تحية طيبة وبعد..
ما ذكرته من وصف عند طفلتك من تشنج مع وجود حرارة مرتفعة لدرجة الأربعين درجة مئوية هو تشنج حراري. والتشنج الحراري يحصل بين عمر ستة أشهر وست سنوات.
هل يمكن أن يشفى طفلي من نوبات الصرع؟
استشارات صحية
الأخ أحمد؛
تحية طيبة وبعد..
إن وجود نوبات تشنج بدون حرارة يشير للأسف لوجود مرض الصرع وهو أحد الأمراض التي تكون مجهولة السبب في معظم الحالات. والأدوية الموصوفة صحيحة من حيث المبدأ ولكن يبقى الحكم للزمن.
هل تستمر نوبات الحمى بعد الست سنوات؟
استشارات صحية
الأخ قيس؛
تحية طيبة وبعد..
تحصل الاختلاجات الحرارية أو نوبات الحمى بين عمر ستة أشهر وست سنوات، وإذا كانت اختلاجات بمواصفات حميدة (زمن النوبة أقل من 30 دقيقة وتترافق دوما مع ارتفاع حرارة).
هل تختفي التشنجات بعد عمر السادسة؟
استشارات صحية
الأخ مساعد؛
تحية طيبة وبعد..
إن الشحنات الكهربائية الزائدة في المخ لا تختفي عادة بعد عمر السادسة، والعلاج مطلوب عند حصول النوبة الثانية وتأكيد التشخيص برسم المخ وإجراء صورة رنين مغناطيسي أو صورة طبقية مقطعية بحسب ما يرتأيه طبيب الطفل.
الحمى.. بين الوهم والحقيقة
الطفل
ليس فينا من أحد لم يعانِ من الحمى يوماً أو اختبر حدوثها عند طفله، لكن هناك الكثير من الأخطاء حول ما تعنيه الحمى حقاً، أو حول ما هو واجب فعله حيالها.