تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

هل يدل خدر اليدين على مشكلة صحية خطيرة؟

الخدر في إحدى اليدين أو في كلتيهما (Numbness in hands) هو فقدان الإحساس أو الشعور باليد أو في أصابع اليدين. وغالباً ما قد يُصاحبه تغييرات أُخرى مثل الإحساس بوخز إبر ودبابيس والحرقة أو التنميل، وقد تشعر بثقل أو ضعف في الذراعين أو اليدين أو الأصابع. ويُمكن أن يحدث الشعور بالخدر على مسار عصب واحد في يد واحدة، أو أنه يحدث بشكل متناظر متزامن في كلتا اليدين.

وعادةً ما يكون خَدَر اليدين ناتجًا عن تلف، أو تهيُّج، أو ضغط على أحد الأعصاب أو على أحد التفرعات العصبية لأحد الأعصاب الموجودة في الذراع أو الرسغ. ويمكن للأمراض المؤثِّرة على الأعصاب المحيطية، مثل داء السكري، أيضًا أن تسبِّب هذا الخَدَر، على الرغم من أنه في حالة داء السكري تظهر هذه الأعراض أولًا في الأقدام.

وفي حالات غير شائعة، يحدث الخَدَر بسبب وجود مشاكل في الدماغ أو في الحبل النخاعي، وفي هذه الحالات قد يصل الأمر إلى حدوث ضعف في وظائف اليد أو الذراع أو فقدها تمامًا، ونادرًا، قد يكون الخَدَر مرتبطًا بأمراض خطيرة من المحتمَل أن تُؤدِّي إلى الوفاة؛ مثل السكتات الدماغية أو الأورام.

وسيحتاج الطبيب إلى الاطلاع على معلومات مفصَّلة عن أعراضك ليحدِّد سبب هذا الخَدَر. سيلجأ إلى عدد من التحاليل المختلفة للتأكد من سبب الخدر، للبدء بالعلاج المناسب.

ما أسباب خدر اليدين ومتى يدل على مشكلة خطيرة؟ 


  • من الأسباب المحتملة لخَدَر إحدى اليدين أو كلتيهما:

- الحالات المَرضية المتعلِّقة بالدماغ والجهاز العصبي.
- داء الفقار الرقبية.
- متلازمة غيلان باريه.
- متلازمات الأباعد الورمية للجهاز العصبي.
- الاعتلال العصبي المحيطي.
- إصابة الحبل الشوكي.
- السكتة الدماغية.
- إصابة جسدية أو إصابات ناتجة عن فرط التدريب.
- إصابة الضفيرة العضدية.
-متلازمة النفق الرسغي.
- متلازمة نفق عظم الزندي.
- عضة البرد.
- الأمراض المزمنة.
- اضطراب شرب الكحوليات.
- الدَّاءُ النَّشَوانِيّ (تراكُم البروتينات غير الطبيعية في أعضاء جسمك).
- داء السكري.
- التصلب المتعدد.
- مرض رينو.
- متلازمة شوغرن.
- الأمراض المُعدية.
- داء لايم.
- مرض الزهري.
- الآثار الجانبية للعلاج.
- الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي أو أدوية فيروس نقص المناعة (الإيدز).

  • * أسباب أخرى نادرة:

- التكيس العقدي.
- التهاب وعائي.
- نقص الفيتامين B-12، أو الفيتامين B-1

  • متى ننصحك بمراجعة الطبيب؟

من المهم تحديد سبب الخدر في اليد، وفي حال استمرار الشعور بالخدر أو انتشاره إِلى أجزاء الجسم الأُخرى فاستشر الطبيب للحصول على التقييم الطبي. وتعتمد معالجة الخدر في اليد على تشخيص السبب الكامن وراء الشعور بالخدر.

  • ننصحك بتلقي المساعدة الطبية الطارئة إِذا كان الخدر:

- بدأ بشكل مفاجئ، خاصةً إِذا ترافق مع الشعور بالضعف أو الشلل أو الإرتباك الذهني أو صعوبة في التكلم والدوار أو الصداع الشديد والمفاجئ.

  • ننصحك بطلب موعد لمراجعة الطبيب إذا كان الخدر:

- تفاقم تدريجياً وكان مستمراً.
- انتشر إِلى أجزاء الجسم الأُخرى.
- يؤثر على جانبي الجسم في آن واحد.
- كان متقطعاً.
- كان يؤثر على جزء واحد من يدك كأن يكون محصوراً في أحد الأصابع فقط.

ما أسباب خدر اليدين ومتى يدل على مشكلة خطيرة؟ 

  • خدر اليدين عند الحوامل

بالإضافة إلى الأسباب المذكورة، تعد متلازمة النفق الرسغي حالة شائعة أثناء الحمل، وقد تسبب الألم والخدر والوخز في اليد والذراع، ويمكن أن تتطور أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية وزيادة السوائل أثناء الحمل مما يسبب ضغطاً على العصب المتوسط ​​في الرسغ، والشعور بالضعف في اليد، والإحساس بالوخز.

يمكن أن تتراوح أعراض متلازمة النفق الرسغي من وخز وتنميل خفيف في القدمين، إلى أعراض شديدة ومؤلمة. وقد يكون التجبير بالجبصين، والراحة، أو العلاج الطبيعي، أو الأدوية المضادة للالتهابات مفيدة لبعض الحوامل. لكن، من المهم عدم تناول أي أدوية دون استشارة الطبيب.
  • خدر اليدين والقدمين

وخز اليدين أو القدمين أو كليهما من الأعراض الشائعة والمزعجة للغاية. ويمكن أن يكون هذا الوخز أحيانًا حميدًا ومؤقتًا. على سبيل المثال، قد ينتج عن الضغط على الأعصاب عندما تكون ذراعك قد انضغطت تحت رأسك أثناء النوم. أو قد يكون بسبب الضغط على الأعصاب عندما تضع ساقيك تحتك أو تضع الواحدة فوق الأخرى لفترة طويلة. وفي كلتا الحالتين، يتم تخفيف التأثير عن طريق إزالة الضغط الذي تسبب به.

لكن، يمكن أن يكون الوخز في اليدين أو القدمين أو كليهما حادًا أو عرضيًا أو مزمنًا ومستمراً أو متكرراً. كما يمكن أن يصاحب أعراض أخرى. مثل الألم والحكة والخدر وهزال العضلات. في مثل هذه الحالات، قد يكون الوخز علامة على تلف الأعصاب، والذي يمكن أن ينتج عن أسباب متنوعة مثل الإصابات الرضية، أو إصابات الإجهاد المتكررة، أو الالتهابات البكتيرية، أو الفيروسية، وبعض الأمراض العامة مثل مرض السكري.
  • ومن أسباب خدر اليدين والقدمين:

- داء السكري.
- متلازمة انحباس أو انضغاط العصب (النفق الرسغي).
- أمراض عامة. وتشمل هذه اضطرابات الكلى وأمراض الكبد وتلف الأوعية الدموية وأمراض الدم والداء النشواني واضطرابات النسيج الضام والالتهاب المزمن والاختلالات الهرمونية (بما في ذلك قصور الغدة الدرقية) والسرطانات والأورام الحميدة التي تؤثر على الأعصاب.
- نقص الفيتامينات... الفيتامينات E و B1 و B6 و B12 والنياسين ضرورية لوظيفة الأعصاب الصحية.
- العدوى.. وتشمل هذه الأمراض مرض لايم ، القوباء المنطقية (varicella-zoster) ، الفيروس المضخم للخلايا ، Epstein-Barr ، الهربس البسيط ، وفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز.
- التسمم بالمعادن الثقيلة كالرصاص، والتسمم بالريسين.
- إدمان شرب الكحوليات.
- الإصابات التي تضغط أو تتلف الأعصاب، مثل الانزلاق الغضروفي.
  • خدر اليدين عند النوم

الاستيقاظ مع الشعور بوخز وخدر في الأيدي هو من الحالات الشائعة، والتي تعزى غالبا إلى وضعية النوم. لكن في حالات أخرى قد يكون السبب نتيجة أمراض أخرى مثل:
- متلازمة النفق الرسغي.
- اعتلال الأعصاب.
- مرض الفقار الرقبية.
- متلازمة مَخرج الصدر.
- داء السكري.
- عرض جانبي لعلاجات السرطان وبعض الأدوية الأخرى.
- نقص فيتامين Vitamin B-12.
- إدمان الكحوليات.





آخر تعديل بتاريخ 29 مارس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية