قصص مصورة

08 سبتمبر 2022

هل متلازمة إدوارد وراثية؟

رزقت بطفل مصاب بمتلازمة إدوارد وللأسف مات بعد 19 يوماً. هل أستطيع أن أرزق بأطفال أصحاء؟ علماً أن عمري 36 سنة..

الاخت الفاضلة؛

تحية طيبة وعوضكِ الله خيرا مما فقدت، وبعد..  

متلازمة إدوارد، التي هي تثلث الصبغي 18، هي متلازمة نادرة وتحدث مرة كل خمسة آلاف ولادة حية. ومتلازمة إدوارد ليست وراثية ولا عائلية، بمعنى عندما تحدث عند عائلة ما، فليست هناك فرصة أكبر لتحدث، أكثر مما هي لدى عائلة ليست عندها متلازمة إدوارد. العامل الأساسي هو ازدياد عمر الأم ولكنها قد تحدث أيضا عند أمهات صغيرات بالعمر. 

أختي الكريمة، طبعا يمكن أن تلدي طفلا طبيعيا وهو الاحتمال الغالب جدا على نسبة الحمل عندك. وإن كان لديك خوف من ذلك، فيمكن أن تطلبي تحليل السائل الأمنيوسي خلال فترة بين الأسبوع 11 والأسبوع 14 من الحمل، للتأكد من صبغات الطفل إذا كان مصابا بمتلازمة إدوارد وهي تثلث الصبغي 18. وعادة مناقشة الاحتمال السابق تجرى بالتنسيق مع طبيب النسائية والتوليد.

مع تمنياتي لك بولادات سليمة..

آخر تعديل بتاريخ
08 سبتمبر 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.