ما هو الكسر المرضي؟ وما هي أسبابه؟

ما هو الكسر المرضي؟ وما هي أسبابه؟

الكسر المرضي Pathological Fracture هو كسر في العظام ناتج عن مرض كامن في الجسم. في الحالة العادية، يحدث الكسر بعد التعرض إلى فعل عدواني أو إلى حادث أو إلى  صدمة قوية مفاجئة، مثل ما يحصل أثناء لعب الهوكي أو كرة القدم أو السقوط وما شابه ذلك.

أما في الكسر المرضي، فإن الكسر يحصل جراء وجود مرض كامن يجعل منطقة العظم هشة، وضعيفة جدا لا حول لها ولا قوة، لدرجة أنها تنكسر بمجرد تعرضها لأي صدمة حتى لو كانت طفيفة، بل إن القيام بأشياء يومية بسيطة مثل العطاس، والسعال، والخروج من السيارة، أو حتى الانحناء، أو الاستحمام، أو تنظيف الأسنان، يمكن أن يؤدي إلى وقوع الكسر.

أعراض الكسر المرضي

تكون الأعراض في الكسر المرضي غير واضحة، ولكن في القسم الأعظم من الحالات يعطي الكسر المرضي أعراضاً شبيهة بالكسر الطبيعي التالي للإصابة الرضية، وتضم هذه الأعراض: 

  • ألم في منطقة الكسر.
  • تورم أو كدمات بالقرب من العظم المكسور.
  • وخز أو خدر أو ضعف في جوار العظم المكسور.
  • الصعوبة في تحريك أحد الأطراف.

أسباب الكسر المرضي

  1. الأورام السرطانية وغير السرطانية والخراجات.
  2. هشاشة العظام.
  3. مرض لين العظام.
  4. التهاب العظم والنقي.
  5. ضمور العظام الثانوي.
  6. ضمور العضلات الشوكي.
  7. أمراض الغدد الصماء.
  8. متلازمة داون.
  9. مرض التليف الكيسي.
  10. مرض التهاب الأمعاء.
  11. التهاب المفاصل الروماتويدي.
  12. الاضطرابات الهضمية.
  13. أمراض الكلى.
  14. مرض الكبد الصفراوي.
  15. داء باجيت.
  16. بعض الحالات الوراثية النادرة.

عوامل تزيد من مخاطر الإصابة بالكسر المرضي

لا يمكن التنبؤ بأن شخصاً ما سيصاب بالكسر المرضي، ولكن وجود عامل أو أكثر من العوامل التالية يزيد من مخاطر التعرض للكسر المرضي:

  • الألم في الهيكل العضمي خاصة في الفقرات.
  • قلة النشاط البدني.
  • زيادة الوزن.
  • . النحافة.
  • . عدم التعرض للشمس أو قضاء القليل من الوقت تحت الشمس.
  • . عدم الحصول على المغذيات الضرورية خاصة فيتامين د والكالسيوم.
  • . وجود اضطرابات في هرمون النمو.
  • . وجود تاريخ عائلي بالكسر المرضي.
  • . كثرة التعرض للالتهابات.

تشخيص الكسر المرضي

عندما نكون وجهاً لوجه أمام شخص مصاب بكسر، فإنه يجب دوماً البحث عن الكسر المرضي من أجل اتخاذ الوسائل اللازمة التي تسمح بتقديم الرعاية المناسبة للمريض.

ولمعرفة سبب الكسر، يقوم مقدم الرعاية بفحص المريض سريرياً، وعلى الأرجح، فإنه سيطلب إجراء فحوصات واختبارت مكملة للكشف عن هوية السبب الذي قاد إلى حدوث الكسر.

بشكل عام، إذا كان المريض يعاني من كسر من دون التعرض إلى إصابة رضية قوية، فإنه يجب الشك بأن الكسر مرضياً حتى يثبت العكس.

علاج الكسر المرضي

قد يحتاج علاج الكسر إلى وضع جبيرة أو إجراء عمل جراحي لتثبيت الكسر بالألواح والمسامير التي تبقي العظم في مكانه. قد يحتاج المريض إلى الراحة فترة زمنية معينة وإلى تجنب الأنشطة التي تضغط على منطقة الكسر.

إذا كان الكسر مرضيا، فإن الطبيب سيقوم بالبحث عن السبب الأساسي لكي يُعالَج ويُمنع من التسبب في حدوث الكسر مرة أخرى.

ويعتمد علاج الكسر المرضي بشكل أساسي على سبب الضعف الذي لحق بالعظام، فهناك أسباب تؤدي إلى هذا الضعف من دون أن تعرقل عملية شفاء العظام، في المقابل، هناك أسباب تؤدي إلى الكسر ولكنها تعيق عملية الالتئام الطبيعي للعظام، وبناء عليه، فإن بعض الكسور المرضية تعالج كما الحال مع الكسور الطبيعية، في حين أن كسورا  مرضية أخرى تحتاج إلى رعاية متخصصة لا تخفى على الطبيب المعالج.

 

نصائح للمصابين بالكسر المرضي

يمكن للكسر المرضي أن يترك آثاره على الصحة العامة بطريقة أو بأخرى. قد يصبح المصاب أكثر انفعالا  وتوترا وأقل قدرة على الحركة، وقد يعاني من تشوهات، وربما يشكو من  صعوبات على صعيد الجلوس والوقوف أو النوم، ومع هذا، فعلى المريض ألا يستسلم وأن يتقيد ببعض النصائح المهمة:

  • عدم حمل أشياء ثقيلة جدا وطلب المساعدة عند اللزوم.
  • ممارسة تمارين التوازن والاستقرار لتغيير طريقة تحمل عبء الوزن.
  • ممارسة النشاط الرياضي المنتظم لتقوية العضلات وتحسين صحة العظام.
  • البقاء نشطا للحفاط على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • التغذية الجيدة لتأمين الاحتياجات الضرورية للعظام خاصة الكلس وفيتامين د.
  • التعرض للشمس.  
  • استعمال الأجهزة والأشياء المساعدة والداعمة مثل العصا والأحذية والمشاية.
  • تفادي النشاطات عالية الكثافة وتجنب القيام بنشاطات معينة تضغط على منطقة الكسر. 

ماذا عن الكسور المرضية عند الأطفال؟

يصاب الأطفال كما الكبار بالكسور المرضية، ولكن الأسباب المؤدية إليها تختلف عن تلك التي تحدث عند البالغين. أما إدارة الكسور المرضية عند الأطفال فإنها تتطلب نهجا طبيا خاصا، ولعل المهم في الموضوع هو التعرف بسرعة على الكسور المرضية عندهم من أجل تحقيق نتائج علاجية أفضل.

الخلاصة

يعتبر الكسر المرضي في العظام من الحالات المؤلمة التي يواجهها المصابون وجراحو العظام على حد سواء. يحدث الكسر عادة عقب التعرض للرضوض والحوادث والصدمات، إلا أنه قد يحصل بسبب مرض كامن لا بد من تحديد أصله وفصله، لأن الخطأ في التشخيص وتطبيق العلاج غير المناسب من شأنهما أن يتركا عواقب وخيمة خاصة عند وجود أمراض سرطانية، من هنا أهمية تأكيد الطبيعة المرضية للكسر من خلال الفحص السريري والفحوصات الأخرى المكملة. نصيحتنا إلى كل شخص أصيب بكسر من دون سبب واضح الهوية أن يتوجه إلى مقدم الرعاية الطبية فورا، فمن يدري، فقد يكون هناك مرض يسرح ويمرح في الجسم خلسة هو الذي يضعف العظام ويجعلها أكثر عرضة للكسر.

 

 

المصادر

What Is a Pathologic Fracture? - Verywell Health

Pathologic Fracture: Symptoms, Causes, and Treatment - Healthline

Pathologic Fracture: What Is It and How Does It Impact Your Health?

Pathological fractures in children | Bone & Joint Research

آخر تعديل بتاريخ
27 يونيو 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.