يُعَدّ جهاز إيسيور نوعاً من وسائل تنظيم النسل الدائمة لدى النساء، كما أنه يتعذر إزالته.
أثناء إدخال الجهاز، يستخدم الطبيب أنبوباً مرناً مزوداً بكاميرا صغيرة (منظار الرحم)، ويدخله من خلال المهبل إلى عنق الرحم، ثم إلى الأعلى وصولاً به إلى الرحم. 

وبمجرد رؤية فتحات قناتي فالوب، يمرر الطبيب أسلاكاً لولبية صغيرة من المعدن والألياف عبر منظار الرحم ثم إلى قناة فالوب، ويؤدي جهاز إيسيور إلى تكون نسيج ندبي حول السلك اللولبي، مما يسد قناتي فالوب ويمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضات.

يستغرق الجهاز ثلاثة أشهر ليصبح فعالاً في منع الحمل، ولدى بعض النساء قد يستغرق حتى ستة أشهر، وخلال هذه الفترة يجب أن تستخدم المرأة وسائل أخرى لمنع الحمل لتجنب حدوثه.
والجدير بالذكر أن جهاز إيسيور لا يوفر الوقاية من العدوى المنقولة جنسياً (STI).

صورة لجهاز إيسيور


* دواعي الإجراء
يشير الأطباء إلى أن جهاز إيسيور نوع من أنواع التعقيم لدى المرأة (إغلاق قناتي فالوب)، فالجهاز يوفر طريقة دائمة لمنع الحمل، وتشتمل مزايا هذا الجهاز على:
- الاستمرارية.
- الفاعلية.
- الخلو من الآثار الجانبية الخطيرة طويلة الأجل.
- عدم الحاجة لشراء وسائل منع الحمل، ولا قطع ممارسة الجماع لاستعمال وسيلة المنع، ولا طلب امتثال الزوج لذلك.
- عدم إجراء أي فتحات جراحية ولا ندبات بالجلد.
- الملاءمة، حيث يمكن إدخال جهاز إيسيور في عيادة موفرة خدمات الرعاية الصحية.

* متى يُنصح بعدم استخدامه؟
بالرغم من مميزاته فهو لا يناسب كل النساء، وقد لا تنصح موفرة خدمات الرعاية الصحية بزرع جهاز إيسيور في الحالات التالية:

1- احتمال الرغبة في الحمل.
2- الولادة أو التعرض للإجهاض خلال الأشهر الستة الماضية.
3- الإصابة بعدوى بالحوض في الفترة الأخيرة.
4- الحساسية تجاه عامل التباين المستخدم لتعزيز الانسداد (المادة التي تؤدي لحدوث التندب حول النسيج الولبي) بقناتي فالوب.
5- المعاناة من مرض في الرحم أو قناتي فالوب يمنع الوصول إلى فتحة أو فتحتي قناتي فالوب.
- إجراء إغلاق قناة فالوب (ربط البوق) مسبقاً.


* المخاطر
يمكن أن تتضمن المخاطر المرتبطة بجهاز إيسيور ما يلي:
- انسداد قناة فالوب (انسداد بوقي)، والذي يحدث بجانب واحد.
- ثقب الرحم أو قناتي فالوب.
- ألم بالحوض.
- العدوى.

قد يتعذر على المرأة إجراء جراحات كهربية أخرى بالحوض بعد زرع جهاز إيسيور، مثل بعض أنواع عمليات استئصال بطانة الرحم، كما أن الجهاز لا يوفر الوقاية من العدوى المنقولة جنسياً.


في السنة الأولى التالية على زرع جهاز إيسيور، يمكن أن تحدث حالات حمل بمعدل أقل (تقريباً ما يعادل امرأة واحدة من بين كل 100 امرأة)، وفي حالة استمر حدوث الحمل بعد وضع جهاز إيسيور، ترتفع فرص حدوث الحمل خارج الرحم، وهذا عندما يحدث التخصيب خارج الرحم وعادة ما يكون في قناة فالوب.



اقرأ أيضاً:
لاصقات منع الحمل

غرسة منع الحمل (ملف)
أسئلة وأجوبة حول حبوب منع الحمل- 1
أسئلة وأجوبة حول حبوب منع الحمل- 2
أسئلة وأجوبة حول حبوب منع الحمل- 3

آخر تعديل بتاريخ 21 سبتمبر 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية