تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كيف يتم اختبار الكشف عن سرطان الثدي الوراثي؟

تعد الخطوة الأولى في عملية اختبار جين BRCA هي البدء بزيارة استشاري الأمراض الوراثية، وبشكل عام، بمجرد التفكير في إجراء أي اختبار وراثي لا بد من زيارة استشاري الأمراض الوراثية، لتحديد ما إذا كان الاختبار مناسبًا لك ولمناقشة المخاطر المحتملة والحدود والفوائد.

وسيتعرف الاستشاري على التاريخ العائلي والطبي بالتفصيل، ويقيّم مخاطر الإصابة بالسرطان، ويناقش معك مخاطر الاختبارات الوراثية وفوائدها، ويضع أمامك الخيارات.

** ومن أجل التحضير لزيارة استشاري الأمراض الوراثية:
- اجمع معلومات حول التاريخ المرضي لعائلتك، لا سيما المرتبط بالأقارب من الدرجة الأولى.
- وثّق تاريخك الطبي الشخصي، بما في ذلك تجميع السجلات من الاختصاصيين أو نتائج الاختبارات الوراثية السابقة، إذا كان متاحًا.
- دوّن الأسئلة التي تود طرحها على استشاري الأمراض الوراثية.
- فكّر في اصطحاب أحد الأصدقاء أو أفراد العائلة ليساعدك على طرح الأسئلة أو تدوين الملاحظات.

وإن مواصلة إجراء الاختبارات الوراثية بعد زيارة استشاري الأمراض الوراثية أمر يرجع إليك، فإذا قررت إجراء اختبار جين BRCA، فكن مستعدًا لتحمل المضاعفات العاطفية والاجتماعية التي قد تصاحب معرفتك بحالتك الوراثية. ونظرًا لأن النتائج قد لا تفي أيضًا بتزويدك بإجابات قاطعة في ما يخص مخاطر إصابتك بالسرطان، فكن مستعدًا كذلك لمواجهة احتمال الإصابة.

* ما يمكنك توقعه
يعد اختبار جين BRCA واحدًا من اختبارات الدم، وفيه يقوم الطبيب أو الممرضة أو الاختصاصي الطبي بإدخال إبرة في الوريد، عادة في الذراع، لسحب عينة الدم اللازمة لإجراء الاختبار، ويتم بعد ذلك إرسال عينة الدم إلى المختبر لتحليل ال DNA.

وقد يستغرق الحصول على النتائج عدة أسابيع، ثم تقوم بزيارة استشاري الأمراض الوراثية لديك لمعرفة نتائج الاختبار، ومناقشته في مضاعفاتها مع طرح الخيارات المناسبة لك. 

لا توجد مخاطر طبية مصاحبة لإجراء اختبار جين BRCA، إلا بعض المخاطر الطفيفة مثل الدوار أو النزيف أو الإصابة بكدمات بسبب سحب الدم، وتكون المخاطر مرتبطة بالمضاعفات العاطفية والمالية والطبية والاجتماعية لنتائج الاختبار.

** إذا كانت نتيجة اختبار طفرة جين BRCA موجبة، فقد تواجه:
- مشاعر القلق أو الغضب أو الحزن أو الاكتئاب.
- توترًا في العلاقات الأسرية بسبب معرفة حمل أحد أفراد الأسرة لطفرة وراثية.
- صعوبة في اتخاذ القرارات بشأن الإجراءات الوقائية التي لها عواقب طويلة المدى.
- مشاعر حتمية الإصابة بالسرطان في المستقبل.

ومن ناحية أخرى، إذا كانت نتيجة اختبار طفرة جين BRCA سالبة أو لم تكن النتائج قاطعة على افتراض حملك لطفرة وراثية، ولكنها طفرة لم تكن مرتبطة بالسرطان عند أشخاص آخرين فقد تواجه:
- الشعور بالشك والقلق حيال اعتقادك أن نتائج الاختبار السالبة غير صحيحة.
- الشعور بذنب البقاء على قيد الحياة إذا كانت الأسرة بها فرد يحمل طفرة وراثية معروفة قد تؤثر عليه.


اقرأ أيضاً:
الماموغرام لاكتشاف أورام الثدي (ملف)
كل ما يهمك عن عينات الثدي (ملف)
ماذا تفعلين إذا وجدتِ كتلة في الثدي؟
كيف يمكن الوقاية من سرطان الثدي؟
آخر تعديل بتاريخ 18 سبتمبر 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية