هل استئصال الرحم ضروري لحالات العضال الغدي؟

أفاد الباحثون بأن استئصال الرحم ليس حتميًا بالضرورة لعلاج مشكلة صحية شائعة لدى النساء، وهذه المشكلة هي العضال الغدي أو (Adenomyosis)، وهو نمو غير طبيعي للنسيج الغدي لبطانة الرحم بداخل عضلات جدار الرحم، ما يسبب تقلصات وغزارة في نزيف الحيض، وتؤثر الحالة على واحدة من كل ثلاث نساء.

وغالبًا لا يتم تشخيص العضال الغدي حتى ينتج عنه استئصال الرحم، وفقًا لمراجعة واسعة للأدبيات الطبية من قبل أطباء أمراض النساء في المركز الطبي بجامعة تكساس ساوثويسترن، أكدوا أن العديد من العلاجات الأخرى يمكن أن تحسن الأعراض دون استئصال رحم المرأة.

قالت الدكتورة كيمبرلي خو، الرئيسة المساعدة لأمراض النساء في مركز دالاس الطبي: "تأتيني العديد من النساء ويقلن إن الحل الوحيد الذي تم تقديمه لهن هو استئصال الرحم، ولكن الحقيقة أن هناك خيارات أخرى منخفضة الكلفة ومنخفضة المخاطر وأقل تدخلاً موجودة منذ أكثر من 20 عامًا".

قالت خو إن الموجات فوق الصوتية والتصوير بالرنين المغناطيسي إلى جانب فحص الحوض يمكن أن تكتشف الحالة في كثير من الأحيان، لذا من المهم زيادة الوعي بهذه الحالة.

وقالت خو: "الأطباء غالبًا ما يعتبرون أن العضال الغدي حالة تصيب النساء في الأربعينيات والخمسينيات من العمر، لأن ذلك يحدث عندما يتم استئصال رحمهن وتشخيصهن، لكنه يتطور قبل ذلك بكثير"، و"هناك حاجة إلى تحسين الوعي السريري لضمان الرعاية المناسبة للمرضى وتشجيع الدراسات الإضافية لتحسين فهم العضال الغدي".

في حين أنه لا توجد علاجات معتمدة خصيصًا لعلاج العضال الغدي، إلا أنه يمكن إدارته باستخدام الأدوية المطورة لمنع الحمل، أو لأعراض حالات أخرى، مثل الأورام الليفية أو الانتباذ البطاني الرحمي.

قال الباحثون إن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات، بما في ذلك نظرة إلى أعمار وأعراق النساء الأكثر تضررًا، ونُشرت الدراسة أخيرًا في مجلة الجمعية الطبية الأميركية.
آخر تعديل بتاريخ 27 سبتمبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية