هل استخدام الأسيتامينوفين آمن للحوامل والأجنة؟

هل استخدام الأسيتامينوفين آمن للحوامل والأجنة؟
الألم رفيق دائم للإنسانية، من خلاله يتعرف الإنسان إلى مشاكله الصحية ويتجنب العديد من المخاطر وفي الوقت نفسه هو شعور مزعج، ما يدفعنا نحو تخفيف حدته أو محوه تماماً، وهو ما جعل الأفيون ملاذاً للأطباء الأوروبيين في القرن السابع عشر الميلادي، ومن حينها توالت أنواع المسكنات والمواد المستخدمة في تخفيف الآلام وحدتها أثناء الجراحات والإصابات الخطيرة.

في العام 1956 تم التعرف إلى الأسيتامينوفين (باراسيتامول) وتقديمه في المملكة المتحدة ليكون مادة مخففة للآلام وخافضة للحرارة تستعمل بشكل آمن دون مخاطر على أجهزة الجسم ما دام يتم استخدامها في إطار الجرعات الموصوفة المناسبة.

* لماذا نستعمل الأسيتامينوفين؟

  1. آلام الرأس.
  2. آلام المفاصل والعضلات.
  3. آلام الظهر والأسنان.
  4. التهاب الحلق ونزلات البرد.
  5. ارتفاع درجات الحرارة.

* هل استخدام الأسيتامينوفين آمن أثناء فترة الحمل؟

من غير الطبيعي أن تمر فترة الحمل على النساء دون حدوث آلام تستدعي بعضا من مسكنات الألم، وجرت العادة بل والدراسات الطبية المختلفة أثبتت أمان استخدام الأسيتامينوفين، لكن عددا من الدراسات الطبية التي أجريت أخيراً تعتقد عكس هذا الأمر.

يظل استعمال الباراسيتامول هو الأكثر أماناً لتسكين الآلام، لكن هناك بعض الأعراض الجانبية التي قد تحدث للطفل نتيجة استعماله أثناء فترة الحمل.


الأسيتامينوفين قد يسبب نقصاً عاماً في معدل ذكاء الطفل

* ما هي المخاطر التي قد يسببها الأسيتامينوفين على المولود أثناء فترة الحمل؟

تم رصد عدد من التأثيرات التي قد يسببها هذا الدواء، مثل:
  1. نقص في معدل ذكاء الأطفال
  2. ضعف في تكوين الجهاز التناسلي عند الأطفال الذكور
  3. فرط الحركة ونقص الانتباه
  4. حساسية الصدر عند الأطفال

* ما هو العمل عند الشعور بالألم وهل يمنع استخدام الباراسيتامول بشكل تام أثناء فترة الحمل؟

لأنه لا توجد بدائل للأسيتامينوفين، فيوصى باستعماله في نطاق الاحتياج إليه، وتقليل الجرعات والوقت حسب الممكن هو الطريقة المثلى للتعامل مع الألم.

أيضاً ينصح بالتواصل مع طبيبك الخاص في حال عدم الشعور بالراحة وتسكين الألم بعد أخذ الجرعات الموصوفة.
  • تعقيب

في العام 2015 بعدما تم نشر بعض من الرسائل العلمية التي تتحدث عن المخاطر المحتملة نتيجة تعاطي الباراسيتامول أثناء فترة الحمل، فإن منظمة الغذاء والدواء الأميركية في الحقيقة لم تخلص إلى قرار حاسم في هذا الأمر وجرت عدة دراسات أخرى تنبأت بعدد من المضاعفات تؤثر على تركيز وانتباه الأطفال.

الحقيقة أن الأسيتامينوفين هو الأكثر أماناً، وأنه الدواء المناسب لتسكين الألم أثناء فترات الحمل، لكن استعماله في أضيق الظروف بأقل الجرعات الممكنة لأقصر وقت ممكن يجنبنا بعضاً من المخاطر المحتملة التي قد تؤثر على صحة الطفل.


المصادر:
Acetaminophen Side Effects
Acetaminophen Pregnancy and Breastfeeding Warnings
Is acetaminophen safe in pregnancy?
Acetaminophen
A short history of pain management
The History of Acetaminophen
Is acetaminophen safe in pregnancy?

آخر تعديل بتاريخ 23 أكتوبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية