تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

"انقطاع الحيض الإرضاعي" طريقة لمنع الحمل

الرضاعة الطبيعية قد تسبب انقطاع الحيض، وتستخدمها بعض النساء كتقنية مؤقتة لمنع الحمل وتنظيم الأسرة ويطلق عليها "طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي"، وقد تم تطويرها كأداة للمساعدة في دعم استخدام الرضاعة الطبيعية والمباعدة بين الولادات الصحية، والحفاظ على الطفل، وصحة المرأة، وهي تعتمد على العقم الطبيعي الناتج عن أنماط معينة من الرضاعة الطبيعية.. وسنحاول أن نجيب في هذا المقال عن كل التساؤلات التي قد تخطر ببال أي أم ترغب باستخدام هذا التقنية.

* ما مدى فعالية طريقة "اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي"؟
توفر هذه الطريقة حماية وتنظيما للأسرة، وهي مماثلة لأساليب تنظيم الأسرة الأخرى، لكنها طبيعية ولا تحتاج لاستخدام أية تجهيزات أو تناول أية أدوية، وبمعنى آخر تعتمد الفعالية على المستخدم.. حيث يرتفع احتمال الحمل أكثر عندما لا تتمكن المرأة من إرضاع طفلها رضاعة كاملة أو شبه كاملة، وقد تبين أن 98% من النساء اللواتي تعتمدن على طريقة "اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي" لن تصبح حاملاً، إذا استخدمنها في أول 6 أشهر بعد الولادة.



* ما هي معايير نجاح طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
حتى تنجح طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي يجب الالتزام بالمعايير الثلاثة الآتية، وعندما لا يتم الوفاء بأي من هذه المعايير الثلاثة، يجب استخدام طريقة أخرى لتنظيم الأسرة في الوقت المناسب لضمان المباعدة بين الولادات الصحية:
1- البدء بها قبل أن تستأنف المرأة الدورة الشهرية
يعد استئناف الحيض عند المرأة بعد الولادة، مؤشراً هاماً على عودة الخصوبة إلى المرأة، وأثناء الرضاعة الطبيعية تكون المرأة أقل عرضة للإباضة، ومع ذلك، بمجرد أن تبدأ المرأة في الحيض، تعود الإباضة أو قد تكون على وشك العودة.

والنزيف خلال الشهرين الأولين بعد الولادة هو إفرازات نِفاسية، ولا يعتبر نزيف حيض. ويتم تعريف الحيض بالنسبة لطريقة "اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي" على أنه يومان متتاليان من النزيف، أو عندما تتصور المرأة أنها مصابة بنزيف مشابه لنزيف الحيض، ويحدث أي منهما بعد شهرين على الأقل من الولادة.

2- يجب إرضاع الطفل رضاعة كاملة أو شبه كاملة
الإرضاع الكامل
من الثدي هو المصطلح الذي يطلق على الرضاعة الطبيعية الكاملة من الثدي (حيث لا يتم إعطاء أيّ سائل أو مادة صلبة أخرى للرضيع).

الرضاعة الطبيعية شبه الكاملة (حيث تُعطى الفيتامينات أو الماء أو العصير بشكل متكرر بالإضافة إلى الإرضاع الطبيعي)، وتعني الرضاعة الطبيعية شبه الكاملة أن الغالبية العظمى من التغذية المقدمة للرضع هي رضاعة طبيعية.

وعلى الرغم من أن الرضاعة الطبيعية الكاملة ليست ضرورية حتى تكون طريقة اِنْقِطاعُ الحَيْض الإرضاعي فعّالة، لكن كلما كان النمط أقرب إلى الكامل، كان ذلك أفضل للأم والطفل.

النمط الأمثل للطفل الرضيع هو أن يتم تركه على الثدي طالما أراد البقاء عليه ليلاً ونهاراً، أما في الليل، فيجب ألا يزيد الفاصل الزمني بين الوجبات عن ست ساعات.


3- أن يكون عمر الطفل أقل من ستة أشهر
لأنه في عمر ستة أشهر، يجب أن يبدأ الطفل في تلقي الأطعمة التكميلية مع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية، ويمكن أن يؤدي إدخال الماء والسوائل والأطعمة في غذاء الطفل إلى تقليل كمية الحليب الممتص من ثدي الأم، الأمر الذي يؤدي إلى تنشيط الآلية الهرمونية التي تؤدي إلى الإباضة والحيض.

* ماذا تفعل الأم عندما لا تستطيع استيفاء المعايير؟
قد لا ترغب الأم في التحول إلى طرق أخرى لتنظيم الأسرة عندما لا تستوفي معايير طريقة اِنْقِطاعُ الحَيْض الإرضاعي، وقد تختار الاستمرار في الاعتماد على انقطاع الحَيْض الإرضاعي لتأخير الحمل، وفي هذه الحالة، تُنصح المرأة بالحفاظ على الرضاعة الطبيعية بشكل متكرر قبل إعطاء الأطعمة الأخرى للرضيع، ولكن يجب أن تكون على علم بأن احتمال الحمل يزيد.

* ما هي إيجابيات وسلبيات طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
أولاً: الإيجابيات
1- تساهم بشكل أفضل لدى ممارسة الرضاعة الطبيعية، وبالتالي تعزز صحة وتغذية الأمهات والرضع.
2- لا تحتاج أن تتناول الأم أية أطعمة أو مشروبات خاصة.
3- توفر حماية سنوية للزوجين (CYPs) تصل إلى (0.5).
4- اقتصادية ولا تتطلب أية تجهيزات أو لوازم.
5- لا تتطلب استخدام أي جهاز عند الجماع.
6- فعّالة تماماً مع النساء البدينات والنحيفات.
7- مقبولة من قبل جميع الجماعات الدينية.
8- يمكن البدء بها على الفور بعد الولادة.
9- تجذب الراغبين الجدد لتنظيم الأسرة.
10- لا يوجد لها آثار جانبية.

ثانياً: السلبيات
1- لا يمكن استخدامها إلا لفترة قصيرة (تصل إلى ستة أشهر بعد الولادة).
2- تتطلب القيام بالرضاعة الطبيعية - في كثير من الأحيان - ليلاً ونهاراً.


* متى يمكن البدء بطريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
يمكن البدء بممارسة هذه الطريقة في أي وقت خلال الأشهر الستة الأولى بعد الولادة، لكن أفضل وقت للبدء في تقديم المشورة للمرأة حول هذه الطريقة، وغيرها من وسائل تنظيم الأسرة هو خلال فترة ما قبل الولادة بحيث يكون أمامها وقت لاتخاذ قرار واضح حول الطريقة التي ترغب في استخدامها بعد ولادة طفلها، لكن طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي يمكن أن تبدأ على الفور بعد الولادة، ويمكن لمقدمي الرعاية الصحية المساعدة في إعداد المرأة لبدء الرضاعة الطبيعية عقب الولادة، وإذا قررت المرأة استخدام طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي، فعليها أن تلتزم بالمعايير الثلاثة السابقة لضمان نجاحها.

* ما هي أفضل ممارسات الرضاعة الطبيعية التي تسهم في دعم الرضاعة الطبيعية ونجاح طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
1 - قومي بالرضاعة الطبيعية في أقرب وقت ممكن بعد الولادة فوراً، والبقاء مع المولود الجديد لعدة ساعات على الأقل بعد الولادة.
2 - يجب بعد الأشهر الستة الأولى وعند إدخال الأطعمة التكميلية، إرضاع طفلك قبل إعطاء الأطعمة التكميلية.
3 - عند القيام بالرضاعة الطبيعية الكاملة في الأشهر الستة الأولى يجب عدم تقديم مياه، أو سوائل أخرى، أو أطعمة صلبة للطفل.
4 - يجب على الأمهات المرضعات أن يأكلن ويشربن كميات كافية لإرضاء الجوع والعطش.
5 - تجنبي استخدام زجاجات الرضاعة، أو اللهايات، أو غيرها من الحلمات الاصطناعية.
6 - استمري في الرضاعة الطبيعية حتى لو كنت أنت أو الطفل مريضين.
7- استمري في الرضاعة الطبيعية لمدة تصل إلى عامين أو أكثر.
8- قومي بالرضاعة الطبيعية في كثير من الأحيان ليلاً ونهاراً.


* ما هي وسائل منع الحمل التي يمكن استخدامها بعد انتهاء مدة طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
عندما لا يتم الوفاء بأي معيار من المعايير الثلاثة السابقة لاستخدام طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي، أو عندما تقرر المرأة التوقف عن استخدام هذه الطريقة، فإنها تحتاج إلى البدء في استخدام وسيلة أخرى طالما أنها تريد منع حدوث أي حمل آخر، وهنا ينبغي اللجوء لاستشارة الطبيب بشأن خيارات منع الحمل:
- إذْ لا ينصح باستخدام حبوب منع الحمل المركبة عن طريق الفم (COC)، أو الحقن المُدمجة قبل ستة أشهر من الولادة لأنها تحتوي على هرمون الاستروجين، الذي يقلل من كمية حليب الأم.
- بعد ستة أشهر من الولادة، يمكن للمرأة التي ترضع من الثدي أن تستخدم أي طريقة تختارها طالما تم فحصها بشكل صحيح، وتفي بالمعايير الصحية.

* هل يمكن للمرأة العاملة استخدام طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي؟
إن مقدار الوقت الذي يتم فيه فصل المرأة عن طفلها هو عامل رئيس في تحديد معيار طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي للرضاعة الطبيعية الكاملة أو شبه الكاملة، ليلاً ونهاراً، مع عدم وجود فترات زمنية طويلة بين الرضعتين، ولا يمكن لمرأة تبتعد عن طفلها بانتظام لأكثر من أربع إلى ست ساعات أن تتوقع فعالية كبيرة لمنع الحمل وفق طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي، حتى لو كانت ترسل الحليب أثناء الانفصال.

قد لا يكون إرسال حليب الأم فعّالاً مثل الرضاعة الحقيقية من أجل وقف الإباضة، ولهذا السبب قد لا تتمكن المرأة التي ترسل حليبها من الاعتماد على طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي.. ففي دراسة أجريت على النساء العاملات اللواتي يعتمدن طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي، ارتفع معدل الحمل لديهنّ بنسبة 5%.

يمكن لبعض النساء اتخاذ الترتيبات اللازمة لإحضار أطفالهن إليهن، أو الذهاب إلى أطفالهن خلال فترات منتظمة.

كما يمكن أن تعتمد المرأة البعيدة عن طفلها على طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي إذا كانت قادرة على إبقاء طفلها معها في موقع العمل أو في السوق أو في الحقول، وتكون قادرة على إرضاعه في كثير من الأحيان.



** خلاصة القول
تعد طريقة اِنْقِطاع الحَيْض الإرضاعي وسيلة لمنع الحمل، وهي تعتمد على فسيولوجيا الرضاعة الطبيعية، وتختار المرأة هذه الطريقة بوعي لتقليل فرصتها في الحمل من خلال الالتزام الدقيق بالمعايير الثلاثة.. لذلك فإنها تفيد في تنظيم الأسرة دون أية آثار جانبية، لكن لفترة قصيرة.
آخر تعديل بتاريخ 7 أبريل 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية