البذر المهبلي (vaginal seeding) هو عملية استخدام ضمادة قطنية لنقل السوائل المهبلية إلى الأنف أو الفم أو البشرة لدى المولود الجديد. والغرض من هذا الإجراء هو نقل البكتيريا المهبلية لدى الأم إلى وليدها، وهذه البكتريا ستدخل إلى أمعاء الطفل مما يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالربو أو حالات الحساسية، مثل حمى القش (التهاب الأنف الأرجي) والإكزيما واضطرابات المناعة.



إلا أن فوائد البذر المهبلي على المدى الطويل غير واضحة. كما أن هناك مخاوف من أن أنواع العدوى المهبلية، مثل المكورات العقدية من المجموعة ب والهربس والكلاميديا والسيلان، يمكن أن تنتقل من الأم إلى الطفل. وما زالت هناك حاجة إلى المزيد من الأبحاث.



كما أن الجمعية الأميركية لأطباء النساء والولادة لا توصي حاليًا بالبذر المهبلي أو تشجع عليه، بخلاف ما يحدث في إطار الأبحاث. وإذا تم إجراء ولادة قيصرية قبل المخاض أو قبل خروج ماء الرحم، فلن يتلامس الطفل مع السائل أو البكتيريا المهبليين للأم. وإذا كنت تريدين تعزيز صحة أمعاء طفلك، ففكّري في الرضاعة الطبيعية، فقد تبين أن البكتيريا الموجودة في لبن الأم وعلى الجلد المحيط بالحلمة تساهم في بذر أمعاء الرضيع.
آخر تعديل بتاريخ 20 أبريل 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية