تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

5 علاجات منزلية لغازات البطن أثناء الحمل

يعاني الكثير من النساء الحوامل من غازات البطن خلال فترة الحمل، إذ تعد واحدة من أعراض الحمل الشائعة للغاية والمحرجة أيضا في الكثير من الأحيان، وفي الوقت ذاته فإن الأدوية الخاصة بعلاج غازات البطن قد تكون غير مأمونة بالكلية أثناء الحمل، الأمر الذي قد يجعل التعامل مع غازات البطن خلال فترة الحمل غير سهل، لذا تتناول تلك المقالة خمسة من العلاجات المنزلية الآمنة لغازات البطن أثناء الحمل، والتي تتسم بالبساطة والسهولة.



* لماذا تزيد غازات البطن أثناء الحمل؟
من ضمن جملة التغييرات التي تحدث في جسم المرأة الحامل، زيادة إفراز هرمون البروجسترون لدعم الحمل، ويقوم هذا الهرمون بزيادة انبساط وتمدد عضلات الجسم بما فيها عضلات الأمعاء، مما يتسبب في بطء حركتها وبالتالي إبطاء عملية الهضم، الأمر الذي يؤدي إلى تراكم الغازات في الجهاز الهضمي، مما يتسبب في الشعور بالانتفاخ والرغبة في التجشؤ، وبالطبع إخراج الغازات.

بجانب هذا فإنه مع تقدم الحمل يتسبب نمو الرحم والجنين في زيادة الضغط على التجويف البطني، والذي يؤدي إلى زيادة إبطاء عملية الهضم أيضاً وبالتالي زيادة الغازات، وبالإضافة إلى هذا، فإن حبوب المعادن والفيتامينات التي تتناولها الحامل تحتوي على عنصر الحديد، والذي يمكنه أن يسبب الإمساك مما يعني المزيد من الغازات.

* علاجات منزلية آمنة وبسيطة لغازات البطن خلال الحمل
1- شرب كمية كافية من الماء
يمكن لفعل بسيط كشرب الماء أن يحدث فارقاً في ما يتعلق بالغازات خلال الحمل، إذ يجب على المرأة الحامل شرب قرابة 2.5 لتر من السوائل بشكل يومي، والتي تقدر بحوالي 10 أكواب سعة 240 مليليتر، ولا تقتصر تلك الكمية من السوائل على الماء فقط، إذ تشمل أيضاً العصائر والحساء ومحتوى المياه من الخضر والفاكهة والأطعمة الأخرى، وفي كافة الأحوال يجب الحرص على الابتعاد عن السوائل التي تحوي سكريات صعبة الهضم، إذ تزيد من تكوين الغازات بالأمعاء. وينصح المتخصصون بشرب عصائر البرتقال والأناناس وثمرة الجريب والتوت البري الأحمر، نظرا لعدم احتوائها على تلك السكريات بكميات كبيرة.



2- ممارسة التمارين الرياضية
إن ممارسة التمارين الرياضية ذات منافع جمة، إذ تحافظ على لياقة الجسم وتحسن من الحالة المزاجية، وبجانب هذا فإنه يمكن لممارسة الرياضة بشكل يومي لمدة 30 دقيقة على الأقل أن يقي من الإمساك ويسرع من الهضم، والذي ينعكس على تقليل غازات البطن لدى الحوامل، إلا أنه يجدر الانتباه لضرورة مراجعة الطبيب المتابع للحمل قبل الشروع في ممارسة أية تمارين رياضية خلال الحمل، وذلك للتأكد من مأمونيتها على الأم والجنين.

3- الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الغازات
هناك العديد من صنوف الطعام من شأنها التسبب بالغازات كالملفوف (الكرنب) والبروكلي والقنبيط والقمح والبطاطس وغيرها، وبالتالي يجب الحرص على الحد منها، وبجانب هذا فإن هناك بعض الأطعمة الأخرى يمكنها زيادة الغازات أثناء الحمل - يتم ملاحظتها من قبل المرأة الحامل عبر التجربة – التي يحبذ الحد منها أيضا، لكن ينبغي الانتباه إلى ضرورة مراجعة الطبيب المتابع لدى استبعاد أنواع معينة من الطعام من النظام الغذائي خلال الحمل، إذ أنه في بعض الأحيان قد يؤثر ذلك الاستبعاد بشكل سلبي على صحة الأم والجنين.



4- الحصول على كمية معقولة من الألياف
في حين أن الأطعمة التي تحتوي على الألياف تتسبب عادة في زيادة غازات البطن على المدى القصير، لكنها بالوقت نفسه تعمل على تخفيف حدة الإمساك، ومن ثم تقليل الغازات على المدى الطويل، فتلك الألياف الغذائية من شأنها زيادة كمية الماء بالأمعاء مما يساهم في تليين البراز إخراجه بسهولة، لذلك تنصح الحامل بتناول 25-30 غرام من الأطعمة الغنية بالألياف يومياً، والتي تشمل الموز والتين والبرقوق المجفف والخضروات والحبوب الكاملة.

5- الاسترخاء
إن الشعور بالقلق والضغوط الذي ينتاب العديد من الحوامل يقوم بزيادة كمية الهواء الذي يتم ابتلاعه بدلاً من تنفسه، الأمر الذي ينعكس على وجود مزيد من الغازات بالجزء العلوي من الجهاز الهضمي، ومن ثم المزيد من التجشؤ والشعور بالانتفاخ، لذا يعد التخلص من القلق والضغوطات أمر ضروري لمجابهة غازات البطن أثناء الحمل، وذلك عبر طرق الاسترخاء المختلفة كالجلوس بمكان هادئ، أو ممارسة التأمل، أو تمارين التنفس وخلافها.



* متي يجب اللجوء إلى الطبيب؟
برغم أن غازات البطن أثناء الحمل أمر غير خطير بالعادة، لكنه في بعض الأحيان قد يستوجب رعاية طبية. ففي حال الإصابة بالإمساك لفترة تزيد عن أسبوع أو في حال مصاحبة غازات البطن لشعور بالألم الشديد المستمر لمدة تربو على 30 دقيقة دون تحسن، يجب الذهاب للطبيب على الفور للفحص والتشخيص ووصف العلاج اللازم.



المصادر:
7 Safe Home Remedies for Gas During Pregnancy
8 best home remedies for gas during pregnancy

آخر تعديل بتاريخ 5 يناير 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية