تربية أطفالي أم مساري المهني؟ خيار صعب تواجهه أمهات كثيرات كل يوم. حيث تعد مشكلة الموازنة بين الأطفال والعمل من أكبر التحديات التي تجابهها النساء حول العالم. الأمر الذي قد يدفع البعض إلى تفضيل أحدهما، والاستغناء عن الآخر إما بترك العمل أو إهمال الأطفال، مما يعود بعديد العواقب الوخيمة في كلتي الحالتين، وعلى الرغم من هذا نجد فريقا آخر من الأمهات العاملات تخيرن اجتياز الطريق الصعب، واللائي تمكنّ من التوفيق بين تربية أبنائهن وبناتهن وإحراز تقدم في مسارهن الوظيفي، من تلك الناجحات نستقي بعض النصائح لحياة متوازنة بين الأطفال والعمل بشكل مثالي.
1- تعاملي مع بداية اليوم بذكاء
غالبا ما يكون الصباح الباكر هو الوقت الأصعب لدى الأمهات العاملات، وذلك بسبب كثرة الاستعدادات المتعلقة بالأطفال والعمل والتي ينبغي القيام بها في وقت قصير للغاية؛ لذا ينصح بالتعامل مع هذا الأمر بذكاء من خلال التحضير الجيد كل ليلة للصباح التالي.

قومي بإعداد غذاء الأطفال وتعبئته ليلا، وحضري الملابس التي سيرتديها أطفالك بالمدرسة وملابسك التي ستذهبين بها إلى العمل قبل النوم، وقرري الإفطار الذي ستتناولونه باليوم التالي وجهزي مكوناته، وأخيرا نسقي مع زوجك المهام الأخرى من المساعدة في تجهيز الأطفال واصطحابهم للمدرسة قبلها بيوم.



2- أعدي تقويما خاصا بالعائلة والعمل
إن الموازنة بين الأطفال والعمل تعتمد بشكل أساسي على مهارتي تنظيم الوقت وترتيب الأولويات؛ لذا ينصح بإعداد تقويم يتضمن كافة الأنشطة العائلية والمتعلقة بالأطفال من واجبات دراسية وأنشطة مختلفة يمارسها الأطفال وأعياد الميلاد والأحداث المهمة الأخرى، بالإضافة إلى أنشطة العمل الرئيسية من مهام ومشاريع مختلفة؛ حيث إن توفير نصف ساعة أسبوعيا للتخطيط للأسبوع التالي يمكنه أن يحدث فارقا كبيرا في الطريقة التي تديرين بها حياتك العائلية والعملية.

3- ابتكري أنشطة خاصة بالعائلة
إن الحرص على ممارسة العائلة بأكملها نشاطا محببا للجميع أمر ضروري لتقوية الروابط الأسرية، لذا احرصي على ابتكار أنشطة عائلية خلال أيام الأسبوع وبعطلات نهاية الأسبوع أيضا مثل تناول الإفطار أو العشاء سويا، أو مشاهدة فيلم عائلي لطيف معا، أو ممارسة الألعاب أو الرياضات بشكل جماعي، وتجنبي الحديث عن العمل خلال تلك الأنشطة وافسحي مزيدا من الوقت للحديث مع أطفالك عن اهتماماتهم وأصدقائهم وحياتهم بالمدرسة.



4- ابحثي عن خدمات رعاية للأطفال ذات جودة عالية
يتوافر العديد من الخدمات التي يمكنها توفير الرعاية للأطفال ما بين دور الحضانة وجليسات الأطفال والمربيات؛ حيث يمكن اللجوء لتلك الخدمات في العديد من الأحيان، إلا أنه ينبغي التأكد من قدرة مقدمي تلك الخدمات على توفير أفضل رعاية ممكنة لفلذات الأكباد.

وينصح في هذا الصدد بزيارة دور الحضانة والتأكد من ملاءمتها للأطفال وفحص خبرات العاملين بها، وذلك بغرض تقييمها قبيل إلحاق الأطفال بها. كما يجب عقد مقابلة لجليسات الأطفال والمربيات قبل التعاقد للتأكد من قدرتهم على التعامل مع الأطفال في مختلف المراحل العمرية وتقييم خبراتهم السابقة.

5- ابتعدي عن مصادر التشتيت وإهدار الوقت
كما اتفقنا، فإن الوقت هو العنصر الأكثر أهمية لحياة متوازنة للأمهات العاملات. لذا يجب الابتعاد عن أية أنشطة يمكنها إهدار الوقت المخصص للأطفال أو العمل. تجنبي فحص البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي أو التحدث عبر الهاتف خلال الوقت المخصص للأطفال، إذ يمكن القيام بذلك أثناء نومهم. قومي بتقليل الوقت المخصص لمشاهدة التلفاز بقدر الإمكان لإتاحة فرصة أكبر لقضاء الوقت مع الأطفال. تجنبي مصادر التشتيت المختلفة أثناء ممارسة وظيفتك للمساعدة في التركيز وإنهاء المهام المطلوبة في الوقت المخصص، وبالتالي عدم الاضطرار للعمل لوقت إضافي بشكل يؤثر في الوقت المخصص للأطفال.



6- ابقي على تواصل طوال فترة الوجود في العمل
إن الانغماس في العمل لا يعني الابتعاد تماما عن أطفالك، إذ يجب الحرص على التواصل معهم بكافة الوسائل المتاحة. حيث يمكن الاتصال بالأطفال للاطمئنان عليهم، أو زيارة الأطفال الأصغر سنا بدور الحضانة خلال فترات الراحة بالعمل. كل تلك الأمور تساعد أطفالك على الشعور بوجودك معهم طوال الوقت.


7- تخلصي من الشعور بالذنب
دائما ما تواجه الأمهات العاملات الشعور بالذنب بسبب البعد عن أطفالهن أثناء وجودهن بالعمل. لذا بدلا من الاستسلام لهذا الشعور بالذنب والتقصير، يجب التعامل مع مسألة العمل تلك كفرصة أفضل للعائلة بأكملها، إذ إن الغرض من الخروج للعمل في العديد من الأحيان توفير حياة أفضل للأطفال سواء بإتاحة تعليم ذي جودة أعلى لهم أو إعالتهم بصورة أمثل. بجانب هذا، فإن ذلك الشعور بالذنب أمر طبيعي، وبالتالي يجب الحديث عنه ومناقشته مع الزوج بصورة منفتحة أو مع الصديقات اللواتي يجابهن المشكلة ذاتها.



المصادر:
Finding Balance Isn't Easy When You're A Career-Oriented Parent. Here's How These Moms Do It
10 Ways Moms Can Balance Work and Family

آخر تعديل بتاريخ 11 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية