تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

علاج عدوى الخميرة خلال فترة الحمل

تحدث عدوى الخميرة، وهي أحد أنواع التهابات المهبل، عندما تؤدي بعض العوامل الداخلية أو الخارجية إلى تغيير البيئة الطبيعية للمهبل مما يؤدي إلى فرط نمو الفطريات المجهرية، غالبًا الفطريات المبيضة (Candidiasis).



وهي عدوى شائعة خصوصًا أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية، وعادة ما تشمل علامات عدوى الخميرة وأعراضها حكة مهبلية وإفرازات بيضاء وسميكة تشبه الجبن القريش.

وإذا لم يتم تشخيص إصابتك مسبقًا بعدوى الخميرة مع ظهور الأعراض لأول مرة خلال فترة الحمل، فيجب استشارة الطبيب قبل استخدام طرق العلاج من عدوى الخميرة المتاحة بدون وصفة طبية. فما قد يبدو أنه عدوى الخميرة يمكن أن يكون في الواقع نوع آخر من التهابات المهبل أو حالة مرضية أخرى تحتاج إلى علاج مختلفة.



ويمكنك العلاج بأمان من عدوى الخميرة خلال فترة الحمل باستخدام مختلف الكريمات أو التحاميل المضادة للفطريات المتاحة بدون وصفة طبية، بما في ذلك:
- ميكونازول (مونيستات).
- كلوتريمازول (جيني لوتريمين)
ويمكن استخدام هذه المنتجات في أي وقت خلال فترة الحمل ولا تشكل خطر حدوث عيوب خلقية أو غيرها من مضاعفات الحمل. وللحصول على أفضل النتائج، اختاري إحدى التركيبات لمدة سبعة أيام، ولا ينصح عمومًا باستخدام العلاجات المنزلية أو العلاجات الطبيعية.

آخر تعديل بتاريخ 16 أغسطس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية