اسئلة وأجوبة حول ترهل الثديين بعد الرضاعة الطبيعية

تسمع الحوامل الكثير من الأقاويل المتعلقة بالحمل والولادة والرضاعة الطبيعية. وكثير من تلك الحكايات يكون غير صحيح، وقد يسبب إحباطا وقلقا للأم. ومن بين تلك الأقاويل أن الرضاعة الطبيعية تسبب ترهل الثديين، خصوصا الرضاعة الطبيعية الطويلة بعد أن يبلغ الطفل عامه الأول. فما صحة ذلك؟

1- هل تسبب الرضاعة الطبيعية ترهل الثديين؟

أظهرت الأبحاث أن الرضاعة الطبيعية لا تؤثر سلبًا على شكل الثدي أو حجمه. لكن، أثناء الحمل، قد تمتد الأربطة التي تدعم ثدييك بينما يصبح ثدييك أكثر اكتمالاً وثقلاً، وقد يُساهم ذلك التمديد في ارتخاء الثديين بعد الحمل، سواء قمت بالرضاعة الطبيعية لطفلك أم لا، وقد يصبح ترهل الثديين أكثر وضوحًا مع كل حمل لاحق.

كما تُساهم عوامل أخرى في ترهل الثديين، بما في ذلك التقدم في العمر والتدخين، حيث يقلل كل منهما من مرونة الجلد، كما يمكن أن يكون لزيادة الوزن، وفقدان الوزن بمقدار ملحوظ، ووجود ثديين كبيرين تأثير مماثل.

لذلك، لا تدعي الخوف من ترهل الثديين يوقفكِ عن الرضاعة الطبيعية. وللمساعدة في الحفاظ على مظهر ثدييك في أي مرحلة من حياتك، اتبعي خيارات صحية لنمط حياتك، وأدرجي نشاطًا بدنيًا منتظمًا في روتينك اليومي وحافظي على وزنكِ صحيًا، وتناولي طعامًا صحيًا. وإذا كنت تدخنين، فاطلبي من طبيبك مساعدتك في الإقلاع عن التدخين.

2- ما هي التغيرات الطبيعية في الثدي أثناء الحمل؟

خلال فترة الحمل، تعاني النساء من تقلبات في حجم الثديين. تحدث الكثير من التغييرات استعدادًا لرضاعة الطفل. وقد تلاحظين بعض التغيرات الطبيعية في الثدي:
- يصبح لون الحلمتين والهالة أغمق.
- يزداد حجم الهالة.
- تصبح غدد مونتغمري (النتوءات حول الهالة) أكثر وضوحًا.
- تظهر الأوردة المزرقة على سطح ثدييك.
- يزداد حجم ثدييك.


3- كيف تقاس درجة ترهل الثديين؟

المصطلح الطبي للثدي المترهل هو تدلي الثدي. وتُقاس درجة تدلي الثديين من خلال موضع الحلمة بالنسبة إلى مكان تعلق الجانب السفلي من الثدي بجدار الصدر. ويمكن أن تراوح درجة التدلي من خفيفة إلى شديدة.

4- هل تتسبب مضخة الثدي في ترهل ثدييك؟

هناك خرافة أخرى ستسمعيها كثيرًا وهي أن استخدام مضخة الثدي ينتج عنه ترهل الثدي. لكن، مثل الرضاعة الطبيعية، لا تسبب مضخة الثدي ترهل الثدي. والتغييرات التي تحدث لجسمك أثناء الحمل هي السبب الرئيسي.

5- ما هي العوامل التي تسبب ترهل الثديين؟

هناك أيضًا عوامل أخرى، لا علاقة لها بالحمل أو الرضاعة الطبيعية، والتي تساهم أيضًا في الترهل، مثل:
- العمر، يفقد جلدك بعض المرونة بشكل طبيعي مع تقدمك في السن.
- الوراثة، يمكن أن تعتمد المرونة الطبيعية لبشرتك على جيناتك.
- زيادة الوزن أو السمنة تقلل من مرونة بشرتك وتناغم العضلات بشكل عام.
- فقدان الوزن السريع يساهم في فقدان المرونة وقوة العضلات.
- عدم ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يساهم في تقليل توتر العضلات، ما يؤثر على العضلات التي تدعم ثدييك.
- التدخين، يقلل مرونة بشرتك الطبيعية.
- لدى النساء الشابات ذوات الأثداء الكبيرة، قد يحدث الترهل في وقت مبكر من الحياة بسبب الجاذبية.

6- هل يمكن منع ترهل الثدي؟

لا يمكنك التحكم في عمرك أو جيناتك. لكن، يمكنك التحكم في العوامل الأخرى التي تساهم في ترهل الثديين. مثلا:
- تجنبي التدخين، ومارسي بعض التمارين الرياضية بانتظام واتبعي نظاما غذائيا صحيا.
- ارتدي حمالة صدر مناسبة وداعمة للحوامل.
- ارتدي حمالة صدر رياضية مصممة خصيصًا لممارسة الرياضة.
- اشربي الكثير من الماء لتجنب الجفاف والترطيب بانتظام للمساعدة في الحفاظ على نضارة بشرتك.

7- ما هي تغيرات الثدي التي تستوجب القلق؟

إذا واجهتِ أيًا من التغييرات التالية، فمن المهم استشارة الطبيب:
- أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا أثناء الرضاعة الطبيعية (مثل الحمى وآلام العضلات والقشعريرة والتعب). قد تكون هذه الأعراض علامات التهاب الثدي.
- تنقير أو تجعيد ثديك.
- إفرازات غير عادية من الحلمة (مثل القيح أو الدم).
- تراجع الحلمة إلى الداخل.
- كتلة في ثديك، فإذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فقد تدل الكتلة على انسداد القنوات الحليبية.

* المصدر
Saggy Boobs | 7 Facts About Boobs and Breastfeeding


آخر تعديل بتاريخ 9 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية