اللولب هو أحد وسائل منع الحمل، وهو يتكون من أداة بسيطة مصنوعة من النحاس أو البلاستيك تكون على شكل حرف T، ويعمل اللولب بمثابة عائق أمام غرس البيضة الملقحة في الرحم، كما أنه يمنع النطاف والبيوض من البقاء حيةً داخل الرحم أو البوق.

ينشط اللولب فور وضعه داخل الرحم، وهو فعال بنسبة 99% في منع الحمل مقابل 85% للواقي الذكري و91% لحبوب منع الحمل. اللولب لا يحتاج إلى موعد معين لوضعه، حيث يمكن وضعه في أي وقت من دورة الإباضة دون أن يؤثر عليها، طالما ليس هناك حمل. بالمقابل، يمكن إزالته بسهولة من قبل أي طبيب مختص وذلك عبر سحبه، لكن سرعان ما تعود الخصوبة والقدرة على الحمل من جديد.

جميع اللوالب لديها المبدأ الأساسي نفسه، يتم إدخالها من عنق الرحم إلى الرحم، وتبرز خيوط صغيرة في النهاية عبر عنق الرحم إلى قناة المهبل، مما يسمح للمرأة بمعرفة أن اللولب لا يزال في مكانه.

وسنتناول في هذا المقال كل ما تحتاج المرأة أن تعرفه عن خمسة أنواع من اللوالب متوفرة حالياً.



* أنواع اللوالب
1. لولب ParaGard
- كيف يعمل؟
Paragard هو العلامة التجارية الوحيدة للوالب غير الهرمونية، فهو ملفوف بسلك نحاسي رقيق، والذي يسبب استجابة التهابية في الجسم، وهذا يساعد على منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى عنق الرحم، حيث يتم تحييد تلك الحيوانات السبّاحة الصغيرة بواسطة أيونات النحاس، التي تكون سامة بالنسبة للحيوانات المنوية.

- الآثار الجانبية
صحيح أن هذا اللولب يسبب استجابة التهابية تعيق عمل الحيوانات المنوية، ولكن يمكن أن يزيد أيضاً من نزيف الحيض، سواء بالنسبة للمدة أو التدفق، والآثار الجانبية الأخرى تشمل فقر الدم، وتشنجات متزايدة.

- كم من الوقت يدوم؟
وفقاً لموقع ParaGard، يستمر الجهاز لمدة 10 سنوات في الخدمة.

- من يناسب؟
يمكن للنساء اللواتي يرغبن في تجنب الهرمونات الاصطناعية لأي سبب من الأسباب، ويرغبن بالخيار الأطول أمداً، انتقاء هذا الخيار.

- من يجب أن يتجنبه؟
إذا ترافق مع وضع اللولب غير الهرموني ظهور تشنجات ونزيف بشكل سيء، عندئذ فإنه ربما لا يكون مناسباً لك.


2. لولب Mirena
- كيف يعمل؟
يطلق لولب Mirena عشرون ميكروجرام من الليفونورجيستريل، وهو شكل صناعي من البروجسترون، في اليوم الواحد، ويعمل هذا الهرمون على جعل المخاطية المهبلية أكثر سماكة، ويمكن أن يمنع المبيضين من إطلاق بيضة، وكلها تمنع الحيوانات المنوية المارقة من الإمساك ببويضة وتلقيحها.

- الآثار الجانبية
نظراً لكونه يجعل بطانة الرحم أقل سماكة، فإن التأثير الجانبي الأكثر شيوعاً هو وجود دورة شهرية أقل بكثير أو عدم وجود دورة على الإطلاق، وقد تشمل المشكلات الأخرى الغثيان والنزيف المفاجئ وحالات المبيض وتغييرات المزاج.

- كم من الوقت يدوم؟
خمس سنوات، وفقا لموقع Mirena.

- من يناسب؟
النساء ذوات الدورة الشهرية شديدة الثقل.

- من يجب أن يتجنبه؟
إذا كنت عرضة للإصابة بالكيسات المبيضية أو تفاعل اللولب بشكل سيء مع البروجستين، فعليك التخلص منه، حيث إن Mirena قد تزيد من المخاطر، وإذا كنت مترددة بشأن عدم وجود دورة شهرية على الإطلاق، يمكن تجاوز ذلك.


3. لولب Liletta
- كيف يعمل؟

يعمل لولب Liletta تماما مثل لولب Mirena، إلا أنه يستعمل قليلًا من الليفونورجستريل، فهو يطلق 19.5 ميكروغرام في اليوم، ويقل هذا المقدار قليلًا كل عام بعد ذلك (لكن هذا لا يعيق فعاليته، على الرغم من ذلك)، وقد تم تطويره كبديل أرخص من لولب Mirena.

- التأثيرات الجانبية
كما هو الحال مع لولب Mirena، قد تواجه المرأة غثياناً وخراجات في المبيض ونزيفاً مفاجئاً وتغيرات في المزاج، وتمر العديد من النساء أيضاً بحدوث دورة شهرية أقل أو تنقطع الدورة الشهرية تماما.

- كم من الوقت يدوم؟
يمكن استخدام لولب Liletta لأربع سنوات، وفقاً لإدارة الغذاء والدواء (FDA).

- من يناسب؟
النساء اللواتي لا يملكن تأميناً صحياً أو لا يغطي تأمينهن استخدام اللولب.

- من يجب أن يتجنبه؟
يجب على النساء اللواتي يتفاعلن بشكل سيء مع البروجسترون الاصطناعي أو عرضة للكيسات المبيضية.


4. لولب Kyleena
- كيف يعمل؟
يعمل لولب Kyleena مثل اللولبين السابقين Mirena وLiletta، لكنه يحتوي على أقل بقليل من هرمون الليفونورجستريل، ويطلق 17.5 ميكروغرام في اليوم، وهو ثاني أقل جرعة يمكن أن تجدها في اللولب الهرموني.

- الآثار الجانبية
مماثلة للولبين السابقين Mirena وLiletta، وهي تشمل الغثيان، وكيسات المبيض، ونزيف مفاجئ، وتغيرات المزاج. كما يمكن أن يقلل أو يوقف الدورة الشهرية، ولكن التأثير ليس واضحاً نظراً للجرعة الصغيرة.

- كم من الوقت يدوم؟
خمس سنوات، وذلك وفقاً لموقع Kyleena.

- من يناسب؟
النساء اللواتي ما زلن يرغبن بحماية كبيرة من الإنجاب، ولكنهن يرغبن في الحصول على دورة شهرية منتظمة.

- من يجب أن يتجنبه؟
النساء اللواتي يتفاعلن بشكل سيء مع الهرمونات الاصطناعية.


5. لولب Skyla
- كيف يعمل؟

يعمل لولب Skyla تماماً مثل اللوالب الأربعة المذكورة سابقاً، ولكنه يحتوي على أصغر كمية من الليفونورجستريل، فهو يطلق 14 ميكروغراماً فقط في اليوم، وهي أيضاً أصغر كمية تطلق، مما يعني أنه قد يكون من الأسهل إدخاله، خاصة لدى النساء اللواتي يكون عنق الرحم أكثر إحكاماً.

- الآثار الجانبية؟
هي نفسها في كل اللوالب الهرمونية: الخراجات، والغثيان، وتقلب المزاج، ونزيف أخف. ولكن نظراً لأن الجرعة أقل، فإن العديد من النساء تجدن أن الآثار الجانبية أقل اضطراباً من اللوالب ذات الجرعات الأعلى.

- كم من الوقت يدوم؟
ثلاث سنوات، وفقاً لموقع Skyla.

- من يناسب؟
النساء اللواتي لم ينجبن أطفالاً أو مصابات في عنق الرحم، أو اللواتي يرغبن بالاستمرار في الحصول على دورات شهرية أثناء استخدام اللولب.

- من يجب أن يتجنبه؟
النساء اللواتي يرغبن بمنع الحمل لأكثر من ثلاث سنوات.

أخيراً؛ فقد يرغب العديد من الأزواج بالتوقف عن الإنجاب لسبب أو لآخر؛ لكن من الأفضل استشارة طبيب مختص للمساعدة في اختيار نوع اللولب المناسب.
آخر تعديل بتاريخ 17 ديسمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية