تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

دليلك الشامل حول حبوب منع الحمل المركبة

تعد حبوب منع الحمل المركبة (compined oral contraceptive pills) من وسائل منع الحمل الفموية التي تحتوي على الإستروجين والبروجستين. وتعمل هذه الحبوب على تثبيط الإباضة أي منع المبيضين من إطلاق البويضة، وتتسبب أيضًا في إحداث تغيرات في مخاط عنق الرحم وجدار الرحم (بطانة الرحم) لمنع الحيوان المنوي من الالتقاء بالبويضة.


وتتوفر أنواع مختلفة من حبوب منع الحمل المركبة التي تحتوي على جرعات مختلفة من الإستروجين والبروجستين. وهناك بعض حبوب منع حمل مركبة يُطلق عليها حبوب الجرعة المتواصلة أو الدورة الممتدة، تتيح الحد من عدد دورات الحيض التي تمر بها المرأة كل عام. فإذا كنتِ ترغبين في استخدام حبوب منع الحمل المركبة، فيمكن أن تساعدكِ الطبيبة على تحديد النوع المناسب لكِ.

صورة لحبوب منع الحمل المركبة

* دواعي الإجراء
تعد حبوب منع الحمل المركبة أحد الأشكال الموثوقة لوسائل منع الحمل، والتي يمكن عكس مفعولها بسهولة. وقد تعود القدرة على الإنجاب إلى طبيعتها بمجرد التوقف عن تناول هذه الحبوب.

وتوفر حبوب منع الحمل المركبة منافع أخرى غير منع الحمل، من بينها:
- الحد من خطر الإصابة بسرطان المبيض وسرطان بطانة الرحم، وخطر الحمل خارج الرحم، وتكيسات المبيض، وسرطان الثدي الحميد.
- تحسين حالة البثور.
- الحد من شدة تشنجات الحيض (عسر الطمث).
- خفض إنتاج الأندروجين الذي تسببه متلازمة المبيض متعدد التكيسات.
- الحد من نزيف الحيض الشديد الناتج عن الأورام الليفية الرحمية والأسباب الأخرى، إلى جانب الحد من فقر الدم بسبب نقص الحديد.
- التخفيف من متلازمة ما قبل الطمث.
- دورات حيض أقصر أو أخف أو أكثر توقعًا في حالة بعض أنواع من حبوب منع الحمل المركبة ودورات حيض أقل كل عام.
- تحكم أفضل في الدورة الشهرية والحد من الهبات الساخنة لدى النساء في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث.



وتتوفر حبوب منع الحمل المركبة بتركيبات مختلفة من الحبوب النشطة والخاملة، بما في ذلك:
- العبوة التقليدية
هي أكثر أنواع حبوب منع الحمل المركبة شيوعا وتحتوي على 21 حبة نشطة و7 حبوب خاملة. وتتوفر أيضًا مكونات تتكون من 24 حبة نشطة و4 حبوب خاملة والتي تُعرف باسم الفترة القصيرة بلا حبوب. ويتم تناول حبة واحدة كل يوم ويكون البدء في العبوة الجديدة عند الانتهاء من العبوة السابقة (كل 28 يومًا)، يحدث النزيف كل شهر خلال الأسبوع الذي تتناولين فيه آخر 4 إلى 7 حبوب خاملة.

- حبوب الجرعة المتواصلة أو الدورة الممتدة
تحتوي حبوب منع الحمل المركبة هذه بشكل أساسي على 84 حبة نشطة و7 حبوب خاملة. ويحدث النزيف بشكل عام 4 مرات فحسب في العام خلال الأسبوع الذي تتناولين فيه الحبوب الخاملة. وتتوفر حبة 365 يومًا، ويتم تناول هذه الحبة كل يوم في الوقت نفسه، بالنسبة لبعض النساء، تتوقف دورات الحيض لديهن تمامًا، ولكن بالنسبة لحالات أخرى، تصبح دورات الحيض أخف بشكل بالغ.

وقد توفر حبوب الجرعة المتواصلة أو الدورة الممتدة منافع إضافية من حيث تثبيط الحيض، مثل:
- الوقاية والعلاج من النزيف الشديد المتعلق بالأورام الليفية الرحمية.
- الوقاية من الصداع النصفي المصاحب للحيض.
- الحد من قدرة الحيض على مفاقمة حالات معينة مثل نوبات الربو.
- تخفيف الألم المرتبط بانتباذ بطانة الرحم.
رغم ذلك، لا تناسب حبوب منع الحمل المركبة جميع النساء. فقد تقترح عليكِ طبيبتكِ شكلاً آخر من وسائل منع الحمل عوضًا عن حبوب منع الحمل المركبة في حالة ما يلي:
- كنتِ في الشهر الأول الرضاعة الطبيعية.
- كنتِ أكبر من 35 عامًا وتدخنين.
- كنتِ مصابة بضغط دم مرتفع لا تسيطرين عليه بشكل جيد.
- كان لديكِ تاريخ حالٍ أو سابق من الإصابة بخثار الأوردة العميقة أو الانصمام الرئوي.
- تعرضتِ لسكتة دماغية أو أصبتِ بمرض قلبي.
- كان لديكِ تاريخ للإصابة بسرطان الثدي.
- كنتِ تعانين من صداع نصفي.
- كنتِ تعانين من مضاعفات مرتبطة بداء السكري مثل اعتلال الكلية أو اعتلال الشبكية أو اعتلال الأعصاب.
- كنتِ مصابة بمرض في الكبد.
- كنتِ تعانين من نزيف رحمي مجهول السبب.
- لن تتمكني من الحركة لفترة طويلة من الوقت نظرًا لجراحة كبيرة.
ستحتاجين إلى طلب وصفة طبية للحصول على حبوب منع الحمل المركبة، وسيفحص الطبيب ضغط الدم لديكِ ويراجع تاريخكِ المرضي ويتضمن ذلك السؤال عن أي أدوية تتناولينها. وعادة يوصي الطبيب بحبوب منع الحمل التي تحتوي على أقل جرعات من الهرمونات، والتي توفر لك الوقاية من الحمل مع القليل من الآثار الجانبية.

وعلى الرغم من أن كمية الإستروجين في حبوب منع الحمل المركبة يمكن أن تكون منخفضة بنحو 10 ميكروغرام من أثينيل إستراديول، فإن معظم الحبوب تحتوي على ما يقرب من 35 ميكروغرام.



وقد تستفيد النساء اللائي يعانين من حساسية تجاه الهرمونات، من تناول حبوب منع الحمل ذات الجرعة الأقل من الإستروجين، ومع ذلك، قد ينتج عن الحبوب ذات الجرعة المنخفضة من الإستروجين، نزيف بين الدورات الطمثية أكثر مما قد تسببه أي حبوب منع حمل أخرى.

إن حبوب منع الحمل المركبة مصنفة حسب ثبات جرعة الهرمونات أو تغيرها:
- النوع أحادي الطور
تحتوي كل حبة نشطة على الكمية نفسها من الإستروجين والبروجستين.
- النوع ثنائي الطور
تحتوي كل حبة نشطة على تركيبتين مختلفتين من الإستروجين والبروجستين.
- النوع ثلاثي الطور
تحتوي الحبوب النشطة على ثلاث تركيبات مختلفة من الإستروجين والبروجستين، وفي بعض الأنواع، يزداد محتوى البروجستين، بينما في أنواع أخرى تظل جرعة البروجستين ثابتة ويزداد محتوى الإستروجين.

ولاستخدام حبوب منع الحمل المركبة:
- استشيري الطبيبة بخصوص تاريخ البدء
إذا كنتِ تستخدمين طريقة البداية السريعة (أي يوم من الأسبوع)، فيمكنكِ تناول أول حبة في العبوة على الفور، وإذا قررتِ بداية الاستخدام في يوم الأحد، ستتناولين أول حبة في يوم الأحد الأول بعد بداية دورة الحيض لديكِ. وفي كلا الحالتين، استخدمي طريقة منع حمل وقائية في أول 7 أيام تتناولين فيها حبوب منع الحمل المركبة. 

- اختاري وقتًا تتناولين فيه الحبة بانتظام
إن اتباع نظام روتيني لتناول الحبة يمنع من نسيانها، مثلا، فكري في تناول الحبة عندما تغسلين أسنانك في الصباح، وللوصول إلى أقصى درجة من الفعالية، لا بد من تناول حبوب منع الحمل المركبة في الوقت نفسه كل يوم.

- اتبعي تعليمات الطبيبة بعناية
لا تؤدي حبوب منع الحمل عملها إلا إذا قمتِ باستخدامها بشكل صحيح، لذا، احرصي على فهم الطريقة الصحيحة لاستخدامها. وإذا كنتِ تستخدمين حبوب منع الحمل المركبة التقليدية وترغبين في أن تنتظم دورات الحيض لديكِ، ستتناولين جميع الحبوب في العبوة - الحبوب النشطة والخاملة على حد سواء - وتبدئين في العبوة الجديدة بعد انتهائك من العبوة الحالية بيوم. أما إذا كنتِ ترغبين في تجنب الدورات الشهرية، فاسألي طبيبتكِ بشأن كيفية تناول الحبوب وكم عدد عبوات الحبوب النشطة التي يمكنكِ تناولها على التوالي.

- احذري من نسيان تناول الحبوب
إذا نسيتِ تناول حبة نشطة، فتناولي واحدة في أقرب وقت من تذكركِ ذلك - حتى إن كان ذلك يعني أنكِ ستتناولين حبتين نشطتين في اليوم نفسه. وتناولي بقية العبوة بشكل طبيعي، واستخدمي طريقة منع حمل وقائية لمدة 7 أيام إذا نسيتِ تناول حبة لأكثر من 12 ساعة.

وإذا نسيتِ تناول أكثر من حبة نشطة واحدة، فتناولي الحبة الأخيرة التي نسيتها في الحال. ثم تناولي بقية العبوة بشكل طبيعي واستخدمي طريقة منع حمل وقائية لمدة 7 أيام، وفي حالة الجماع دون وسيلة حماية، فاستشيري طبيبتكِ بشأن وسائل منع الحمل للطوارئ.

- لا تضعي فاصلاً زمنيًا بين العبوات
احرصي دائمًا على تحضير العبوة التالية قبل الانتهاء من العبوة الحالية.

آخر تعديل بتاريخ 2 مارس 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية