ضبط أو شد أو تجميل الثدي (Breast lift).. هو إجراء جراحي تحتاج إليه المرأة أحيانا لإعادة الثدي إلى شكله الطبيعي بعد حادث أو مرض أو نتيجة التقدم في السن، وأثناء هذا الإجراء يتم استئصال الجلد الزائد مع إعادة تشكيل نسيج الثدي لاستعادة صلابة الثديين وضبطهما إلى وضعية أعلى.


وقد تلجئين إلى هذا الإجراء في حالة ترهل الثديين بشكل كبير جدا أو تدلي الحلمات للأسفل بدرجة زائدة عن الحد، ويمكن لهذا الإجراء أيضا أن يعيد الثدي لحالته الطبيعية فضلاً عن إزالة الضرر النفسي الذي قد ينجم لديك بسبب هذا التشوه في الشكل. ولن يؤدي ضبط الثدي إلى تغيير حجم الثديين بشكل كبير، ومع ذلك، فيمكن إجراءه أثناء تكبير الثدي أو تصغيره.

رسم توضيحي لإجراء ضبط الثدي

* دواعي الإجراء
كلما تقدم بكِ العمر أو عند وقوع حادث ما، قد يتغير شكل ثدييك بفقد المرونة والصلابة. وهناك العديد من الأسباب الأخرى وراء حدوث هذه التغيرات، منها:
- الحمل
خلال فترة الحمل، قد تتمدد الأربطة التي تدعم الثديين كلما امتلأ الثديان وصارا أثقل، وقد يساهم هذا التمدد في تدلّي الثديين بعد فترة الحمل سواء أكنت من الأمهات اللاتي يرضعن أولادهن رضاعة طبيعية أم لا.

- تقلبات الوزن
قد تتسبب التغيرات التي تحدث في الوزن في تمدد جلد الثدي لدرجة كبيرة وأن يفقد مرونته.

- الجاذبية
بمرور الوقت، تتسبب الجاذبية في تمدد أربطة الثديين وتدليها.
ويمكن لعملية ضبط الثدي تقليل هذا التدلي وضبط وضعية الحلمات والمنطقة الداكنة التي تحيط بالحلمات (هالة الحلمة). كما يمكن تقليل حجم هالة الحلمة أثناء الإجراء لتكون متناسقة مع حجم الثديين بشكلهما الجديد.



ويمكنك التفكير في ضبط الثدي في الحالات التالية:
- تدلّي الثديين، أي فقدا شكلهما وحجمهما الطبيعي أو صارا أكثر ترهلاً وطولاً بدرجة كبيرة جدًا.
- تدلي الحلمات وهالة الحلمات لأسفل بشكل زائد.
- تمدد هالة الحلمة بشكل لا يتناسب مطلقًا مع حجم الثديين.
- أن يكون أحد الثديين متدليًا لأسفل كثيرًا مقارنة بالثدي الآخر.
ولكن إجراء ضبط الثدي ليس مناسبًا للجميع، وإذا كنتِ تفكرين في الحمل في المستقبل، فقد يكون من الأفضل تأجيل إجراء ضبط الثدي الآن، ففي خلال فترة الحمل قد يتمدد الثديان مما يؤثر على نتائج العملية.

ومن الأمور المعتبرة أيضًا الرضاعة الطبيعية، فعلى الرغم من أن الرضاعة الطبيعية عادة ما تكون ممكنة بعد ضبط الثدي، إلا أن بعض النساء سيعانين من مشكلات في إفراز ما يكفي من الحليب. ومن المرجح الحصول على نتائج تدوم لفترات طويلة لدى النساء ذوات الثدي الأقل تدليا، علما بأن عملية ضبط الثدي يمكن إجراؤها مهما كان حجم الثدي، فالأثداء كبيرة الحجم أثقل في الوزن ما يجعلها أكثر عرضة للتدلي مرة أخرى.

آخر تعديل بتاريخ 15 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية