الحمام هو المكان المثالي للحفاظ على نظافتنا الشخصية والاسترخاء، وإذا كنت ترغبين بشعر برّاق وبشرة متألقة وأظافر جميلة.. فالسّر يبدأ من داخل الحمام.
ينصحك خبير أبحاث التجميل والأمراض الجلدية (جوشوا زيتشنير) بالانتباه للسر التالي:
فكري جيدا في ترتيب الخطوات التي تتبعينها في استحمامك لتحققي فرقا كبيرا في نوعيته ونتائجه:

- استخدمي فرشاة جافة على البشرة الجافة (قبل بلها)
تتبع هذه الطريقة لعلاج البشرة من الداخل إلى الخارج ولا تستغرق هذه العملية سوى 120 ثانية إضافية.

ويساعد استخدام الفرشاة على البشرة الجافة في تحسين دوران الدم والسائل اللمفي، مما يساعد في التخلص من المواد السامة المحيطة بالخلايا وإزالة طبقة الجلد الميتة الداكنة السطحية، لتترك المجال للطبقة الجديدة المتألقة للظهور على السطح.
وهذه طريقة رائعة لتحفيز الخلايا الجلدية بحسب ما يبينه الخبراء.

الوقت المناسب للقيام بذلك: قبل تبليل البشرة استخدمي فرشاة ذات أشعار طبيعية، وابدأي بالفرك من أخمص القدمين صعودا إلى الأعلى، وفرشي باتجاه القلب لمدة تتراوح ما بين 3-5 دقائق.

- حافظي على إماهة شعرك
يمكنك ترطيب شعرك لتحصلي على شعر متألق دون إضافة وقت أكثر لروتينك المعتاد. ما عليك سوى استبدال كريم ترطيب الشعر الذي تستخدمينه، بكريم ترطيب عميق، ليس إلا.. واستخدميه ما بين 1-2 مرات أسبوعيا.

حيث تساعد حرارة الحمام والأبخرة المتصاعدة في تغلغل الكريم عميق الترطيب داخل خصلات شعرك وإلى أعماق كل شعرة.

كما يمكنك اللجوء إلى مرطبات طبيعية، كاستخدام السيروم المعالج ذي القوام الزيتي، أو استخدام بضع قطرات من زيت الزيتون للحصول على نفس النتيجة الرائعة على شعرك.

الوقت المناسب للقيام بذلك: إن كنت تستخدمين الشامبو في الحمام فاستخدمي كريم الترطيب العميق (أو الزيت) بعد شطف شعرك من الشامبو مباشرة واتركيه ليقوم بتنعيم خصلاتك أثناء غسلك لباقي أجزاء جسمك.

- جلسة عناية سريعة بالوجه
لا حاجة لقضاء 30 دقيقة إضافية للعناية بوجهك.. فغالبية الأقنعة الجديدة تتضمن تعليمات استخدام تطبيقها 10 دقائق فقط.. ولن يحتاج تطبيقها في الحمام سوى بضع ثوانٍ إضافية ليس إلا. حيث يبين خبراء التجميل أن تطبيق قناع العناية بالوجه أثناء وجودك في الحمام يمنحك فائدة إضافية، حيث يساعد الأبخرة في الحمام في فتح المسام، كما يساعد بشرتك على امتصاص الفيتامينات والمواد المغذية التي يحتويها القناع بسهولة.

ويفضل استخدام الأقنعة ذات القوام الهلامي (فهي أفضل من ذات القوام الكريمي) لأنها لن تذوب وتنزلق عن جانبي الوجه. كما يمكنك تحضير قناع طبيعي لوجهك وذلك بإضافة العسل الطبيعي إلى القليل من دقيق الشوفان إن كنت ترغبين في تقشير لطيف لبشرتك.

الوقت المناسب للقيام بذلك: قومي بتطبيق القناع بعد تنظيف وجهك مباشرة، واتركيه على الوجه إلى أن تجدي الفرصة المناسبة لشطفه.

- بدائل رائعة لتنعيم البشرة
أكبر خطأ يرتكبه العامة، هو علاج جفاف البشرة وتقشرها بالمبادرة إلى تقشيرها.. وفي الحقيقة ينصح خبراء التجميل باللجوء إلى أساليب ترطيب البشرة وتنعيمها، باستبدال استخدام الصابون العادي الذي يسبب جفاف البشرة، بسوائل الاستحمام ذات القوام الكريمي أو مستحضرات التنظيف الزيتية التي تعزز رطوبة البشرة بزيوتها الطبيعية، بدلا من أن تسلبها رطوبتها الطبيعية.

الوقت المناسب للقيام بذلك: يوجد العديد من أنواع سوائل الاستحمام في الأسواق وطريقة استخدامها بسيطة للغاية.
أما إن رغبت بمقدار أكبر من النعومة، فاعصري كمية كافية من سائل الاستحمام في راحتي يديك وضعي فوقه كمية كافية من السكر أو ملح الطعام الميود، وقومي بفرك جميع أنحاء جسمك بلطافة لتحصلي على نعومة إضافية لجسمك.

- عناية باليدين والرجلين في دقيقة واحدة فقط
هل لاحظت مسبقا الطبقة الشحمية الرقيقة التي يتركها ملطف الشعر على يديك؟ إياك وأن تفوتي استغلالها! أجل قومي بدعك أية كمية من مستحضرات الترطيب التي تبقى على يديك على حواشي الأظافر في يديك وقدميك، وكذلك على أخمص القدمين باستخدام يديك فحسب، أو يمكنك توزيعها تحت الأظافر أيضاً باستخدام فرشاة خاصة بالأظافر.

الوقت المناسب للقيام بذلك: بعد وضعك مستحضر الترطيب على شعرك ستجدين متسعا من الوقت للعناية بقدميك المتعبتين، يمكنك في هذه الأثناء دعك القدمين أو حفهما ريثما تنتظرين شطف المرطب عن شعرك.

- علاج للجسم بالكامل
لتضمني تألق بشرتك ونضارتها بعد الاستحمام، احرصي على أن تختمي روتين استحمامك بخطوة أخيرة هامة.. فبعد تجفيف بشرة جسمك بحركة تربيتية لطيفة بمنشفتك، قومي بتطبيق كمية كافية من الكريم المرطب، (فالبشرة الرطبة أكثر قدرة على امتصاص مكوناته والاستفادة منها استفادة قصوى).

وينصحك (د. زيشنر) باستخدام مرطب يحتوي على الغليسيرين وحمض الهيالورونيك (hyaluronic acid) وهي مادة مرطبة تجذب الرطوبة من المحيط إلى سطح البشرة إلى أعماقها، وتعزز قدرة البشرة على الامتصاص.

التوقيت الأنسب لترطيب البشرة.. وضع الكريم المرطب على بشرة الجسم بالكامل عمل مضنٍ أثناء الاستحمام، لذلك فإن الأنسب لهذه العملية، أن تجعليها الخطوة الأخيرة في حمامك. طبقي المرطب قبل مغادرتك الحمام بما يتراوح بين 3 – 5 دقائق، وبينما يكون باب الحمام مغلقا فهذه الفرصة الأفضل لمساعدة بشرتك على الاحتفاظ بأكبر كمية ممكنة من السوائل والمرطبات للحفاظ على نعومتها.

اقرأي أيضا:
دليل تفصيلي عن طرق إزالة شعر الجسم
طريقة تفصيلية للعناية بالقدمين
رائحة كريهة في الجسم خاصة تحت الإبطين
أسباب قد لا تعرفها عن جفاف بشرتك!
10 استخدامات لمستحضرات التجميل منتهية الصلاحية

آخر تعديل بتاريخ 29 أغسطس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية