تعد حساسية الصويا (الصويا هي واحدة من منتجات فول الصويا) Soy allergy، واحدة من أنواع حساسية الطعام الشائعة، وغالبًا ما تبدأ في سن الرضاعة بحدوث رد فعل تجاه التركيبات الغذائية للرضع التي تعتمد على الصويا. وعلى الرغم من تعافي معظم الأطفال مع مرور الوقت، فالبعض يظل يعاني من الحساسية حتى البلوغ.

وتشمل علامات وأعراض حساسية الصويا الخفيفة حدوث شرى (أرتيكاريا urticaria)، وحكة في الفم، أو حوله. وفي حالات نادرة، يمكن أن تتسبب حساسية الصويا في رد فعل تحسسي مهدد للحياة (فرط الحساسية anaphylaxis).

وتحدث الحساسية بسبب خلل في الجهاز المناعي يؤدي لإفراز الأجسام المضادة، إي IgE، عند التعرض للمادة المثيرة للتحسس، وردة الفعل هذه تحدث في خلال دقائق.

إذا كنت تعاني أنت أو طفلك من رد فعل تجاه الصويا، فأخبر الطبيب. فيمكن للاختبارات تأكيد وجود حساسية تجاه الصويا، كما يمكن للطبيب أن يصف لك أو لطفلك العلاجات اللازمة للتخفيف من أعراض التحسس، ومعظم العلاجات تعتمد على مضادات الهستامين.

ولا يمكن الوقاية من الإصابة بحساسية الصويا، ولكن يمكن التقليل من الأعراض المزعجة عن طريق تجنب المنتجات التي تحتوي على الصويا، وهو ما قد يكون صعبًا. فالعديد من الأطعمة، مثل منتجات اللحوم والمخبوزات والشيكولاتة وحبوب الإفطار، قد تحتوي على الصويا.
آخر تعديل بتاريخ 21 أبريل 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية