يحدث الجماع المؤلم نتيجةً لجملةٍ من الأسباب، بعضها جسدي وبعضها ناتج عن المخاوف النفسية، وتعاني الكثير من النساء من الجماع المؤلم عند مرحلة زمنيةٍ محددةٍ من حياتهن.

المصطلح الطبي لحالة الجماع المؤلم هو "عسر الجماع"، ويُعرف بأنه ألمٌ مستمرٌ أو متكررٌ في الأعضاء التناسلية يحدث قبل الجماع مباشرةً أو خلاله أو بعده.

لا يجب إهمال الآلام المصاحبة للجماع، لأنها تعوق استمتاعك أثناء ممارسة الحب مع زوجك، مما قد يؤدي لفقد الرغبة والنفور من العلاقة الحميمة، كما أن هذه الآلام يمكن أن تدل على وجود مشكلة أخرى تحتاج لتدخل علاجي، لذا يجب أن تتحدثي مع طبيبك أو طبيبتك إن كنت تعانين من الجماع المؤلم.

وتركز طرق العلاج على تحديد مسببات الألم، ومن ثم معالجتها للتخلص من الآلام أو الحد منها.

في هذا الملف سنتعرف معاً على مسببات هذا الألم وكيفية التشخيص والعلاج.

* هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك
آخر تعديل بتاريخ 10 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية