يتطلب ألم الصدر والفقدان المفاجئ للرؤية أو التحدث، وألم البطن الحاد، رعاية طبية فورية، ولكن ماذا عن المزيد من علامات الخطر الخفية؟ فقد يكون من الصعب معرفة ما يجب فعله.

وفيما يلي قائمة من سبع علامات وأعراض تستحق الاهتمام:
1. فقدان الوزن مجهول السبب
إن فقدان الوزن بدون مجهود قد يبدو حلما، ولكن في الواقع قد يشير ذلك إلى وجود مشكلة صحية. وإذا لم تكن تعاني من السمنة وخسرت أكثر من 10 بالمائة من وزن جسمك على مدار الأشهر الستة الماضية، على سبيل المثال، عند فقدان 15 رطلاً (7 كيلوجرامات) إذا كنت تزن 150 رطلاً (68 كيلوجرامًا)، فاستشر الطبيب.

وقد يكون النقص غير المبرر في الوزن بسبب حالات طبية مختلفة، بما في ذلك فرط نشاط الدرقية (فرط نشاط الغدة الدرقية) أو مرض السكر أو الاكتئاب أو أمراض الكبد أو مرض السرطان أو اضطرابات تتداخل مع كيفية امتصاص الجسم للمواد الغذائية (اضطرابات سوء الامتصاص).

2. حمى متواصلة أو شديدة
ليس بالضرورة أن تشير الحمى إلى وجود إنذار، ومن المعروف أن الحمى تؤدي دورا رئيسيا في مكافحة العدوى. ولكن قد تُشير الحمى المتواصلة إلى وجود عدوى خفية، والتي قد تكون أي حالة من عدوى المسالك البولية إلى السل.
وفي بعض الحالات، تتسبب الحالات السرطانية (الخبيثة)، مثل الأورام السرطانية الليمفاوية، في حمى طويلة ومتواصلة، مثلما تفعل بعض الأدوية.

ولكن اتصل بالطبيب إذا بلغت درجة حرارتك 103 فهرنهايت (39.4 درجة مئوية) أو أعلى، أو إذا أُصبت بحمى لأكثر من ثلاثة أيام.

3. ضيق التنفس
قد يشير ضيق النفس إلى وجود مشكلة صحية كامنة، وقد يكون ضيق النفس بسبب ممارسة الرياضة الشاقة ودرجات الحرارة الشديدة والسمنة المفرطة والمرتفعات العالية. وبعيدًا عن هذه الأمثلة، فقد يكون ضيق النفس علامة على مشكلة طبية.

وإذا كان لديك ضيق غير مبرر في التنفس، خاصةً إذا كان يحدث فجأة وبشكل حاد، فالتمس الرعاية الطبية الطارئة. وقد تشمل أسباب ضيق النفس مرض الانسداد الرئوي المزمن والتهاب الشعب الهوائية والربو والالتهاب الرئوي وجلطة دموية بالرئة (الانصمام الرئوي)، بالإضافة إلى مشكلات القلب والرئة.

وقد تحدث صعوبة التنفس مع نوبة هلع، وهي نوبة مفاجئة من الخوف الشديد الذي يحفز ردود فعل بدنية شديدة، بالرغم من عدم وجود خطر حقيقي أو سبب ظاهر.

4. تغيرات غير مبررة في عادات التبرُّز
استشر الطبيب إذ لاحظت تغيرات غير طبيعية أو غير مبررة لما يعتبر طبيعيا بالنسبة لك، مثل:
- براز دموي أو أسود أو بلون القطران.
- الإسهال أو الإمساك المتواصل.
- حاجة ملحة غير مبررة إلى التبرز.
وقد تشير التغيرات في عادات الإخراج إلى وجود عدوى بكتيرية، مثل الكامبيلوباكتر أو السلمونيلا أو عدوى فيروسية أو طفيلية. وتشمل الأسباب الأخرى مرض تهيج الأمعاء وسرطان القولون.

5. الارتباك أو التغيرات الشخصية
احصل على رعاية طبية إذا كنت تعاني بشكل مفاجئ مما يلي:
- ضعف مهارات التفكير.
- صعوبة في التركيز أو التوازن أو تحويل الانتباه.
- التغيرات السلوكية.
وقد تكون هذه التغيرات جراء العديد من المشكلات، بما في ذلك العدوى أو ضعف التغذية أو الحالات الصحية العقلية أو الأدوية.

6. الشعور بالامتلاء بعد تناول القليل من الطعام
إذا شعرت بهذا الامتلاء أسرع من المعتاد بشكل مستمر أو بعد تناول طعام أقل من المعتاد، فيجب زيارة الطبيب ليفحصك. كما أن هذا الشعور، والمعروف بالتخمة المبكرة، يصاحبه الغثيان أو القيء أو انتفاخ أو فقدان الوزن. وإذا كان الأمر كذلك، فتأكد من إخبار الطبيب بهذه العلامات والأعراض أيضًا.

وتشمل الأسباب المحتملة للتخمة المبكرة مرض ارتجاع المريء المعدي، والمعروف عادة باسم GERD، والقرحة الهضمية. وفي بعض الحالات، قد تكون هناك مشكلة خطيرة مثل سرطان البنكرياس.

7. الأضواء الوامضة
أحياناً تُشير البقع الساطعة أو الضوء الوامض إلى الإصابة بالصداع النصفي. وفي حالات أخرى، قد تُشير الأضواء الوامضة المفاجئة إلى انفصال الشبكية. يمكن للرعاية الطبية الفورية المساعدة على الوقاية من فقد البصر الدائم.

اقرأ أيضا:
الأمراض الخطيرة الصامتة.. دليلك للتعرف عليها



آخر تعديل بتاريخ 26 ديسمبر 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية