الداء البطني "السيلياك" أو ما قد يدعوه البعض "حساسية الأمعاء ضد مادة الجلوتين"، هو أحد الأمراض المناعية الوراثية، ويحدث نتيجة الحساسية الزائدة التي تصيب الأمعاء بسبب مادة الجلوتين التي تحتويها بعض المواد الغذائية، وهي أحد أنواع البروتينات الموجودة عادة في القمح والشعير، وهي التي تعطي هذه الحبوب خاصية اللزوجة والتمدّد والانتفاخ للعجين.

يعتبر الجهاز المناعي للإنسان من أهم وأعقد الأجهزة بالجسم، حيث يتعرّف على الأجسام الغريبة وينتج أجساماً مضادة لمهاجمتها لحماية الإنسان من أضرارها، وهو في الوقت نفسه يحتوي على ما يشبه البصمة لكل خلايا الجسم بحيث يستثنيها من أي هجوم. 

في حالة الإصابة بالمرض المناعي، فإن الجسم يهاجم نفسه معتقدا أنه جسم غريب، فتظهر الأعراض المرضية المختلفة تبعا للجزء الذي تعرّض للهجوم، وفي حالة مرض السيلياك يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الأهداب أو الزوائد الموجودة في بطانة الأمعاء الدقيقة، وهي الزوائد المسؤولة عن امتصاص الأغذية المختلفة، فتلتهب هذه الزوائد وتتورم، وبمرور الوقت تضمر وتفقد وظيفتها الأولى والأهم وهي الامتصاص.

وفقد القدرة على امتصاص المواد الغذائية يؤدي إلى الضعف العام مع الأعراض الأخرى المرافقة لهذا الاضطراب، ولا يحدث أيا من ذلك إلا عند تناول المصاب مواد غذائية تحوي مادة الجلوتين.

اقرأ أيضا:
أنا مصابة بداء السيلياك.. هل من علاج؟
الحساسية لبروتينات القمح (ملف)
داء في غذاء



آخر تعديل بتاريخ 10 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية