تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

الوقاية من فيروس نقص المناعة

لا يوجد لقاح للوقاية من الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشري، كما أنه ليس هناك علاج شافٍ لمرض الإيدز، لكن يمكنك أن تقي نفسك والآخرين من الإصابة بالعدوى.

وتعتمد فرص الوقاية على أن تُثقف نفسك وتتعرّف على عدوى فيروس نقص المناعة البشري وتتجنّب ممارسة أي سلوك يتيح الفرصة لدخول السوائل المصابة بهذا الفيروس، ومنها الدم والسائل المنوي والإفرازات المهبلية ولبن الأم، إلى جسمك.

للمساعدة في الوقاية من انتشار فيروس نقص المناعة البشري:
1- استخدم إبرة نظيفة
إذا كنت تستخدم إبرة لحقن الأدوية، فتأكد من أنها معقّمة وتجنّب مشاركتها مع الآخرين، واستفد من برامج التوعية بمخاطر المشاركة في استخدام الإبر في مجتمعك.

2- استخدم واقيًا ذكريًا جديدًا في كل مرة تُمارس فيها الجنس
إذا لم تكن على دراية بالحالة الصحية لشريكك في ما يتعلق بفيروس نقص المناعة البشري، فاستخدم واقيا ذكريا جديدًا في كل مرة أثناء ممارسة الجنس، ويمكن للنساء استخدام الواقي الأنثوي.
كذلك، استخدم كريمات الترطيب المائية فقط؛ فقد تؤدي كريمات الترطيب الزيتية إلى ضعف الواقي، ما يتسبب في اختراقه.
وأثناء ممارسة الجنس الفموي، استخدم الواقي أو الحاجز المطاطي ـ وهو قطعة من اللاتكس الطبي ـ أو الغلاف البلاستيكي.

3- فكر في تناول دواء تروفادا
في يوليو/ تموز 2012، اعتمدت إدارة الغذاء والدواء الأميركية استخدام التركيبة إمتريسيتابين ـ تينوفوفير (تروفادا) لتقليل مخاطر الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشري المنقولة جنسيًا لدى الأشخاص المعرّضين لذلك.
كما يستخدم تروفادا كعلاج لفيروس نقص المناعة البشري مع أدوية أخرى.

وعند استخدامه للمساعدة في الوقاية من الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشري، لا يكون تروفادا مناسبًا إلا إذا كان الطبيب متأكدًا من عدم الإصابة بعدوى هذا الفيروس.

وينبغي للطبيب أيضًا إجراء اختبار للكشف عن عدوى التهاب الكبد B، وإذا كان الشخص مصابًا بالتهاب الكبد B، فيجب على الطبيب اختبار وظائف الكلى قبل وصف دواء تروفادا.

ويجب تناول تروفادا يوميًا، بدقة كما وصفه الطبيب، وسوف تحتاج إلى متابعة اختبار فيروس نقص المناعة البشري ووظائف الكلى كل بضعة أشهر.

وينبغي استخدام دواء تروفادا إلى جانب استراتيجيات الوقاية الأخرى، مثل استخدام الواقي في كل مرة أثناء الممارسة الجنسية.

4- إذا كنت مصابًا بفيروس نقص المناعة البشري، فأبلغ زوجك/زوجتك بذلك
فمن الضروري إبلاغ من يشاركك العلاقة الجنسية، بأنك حامل لهذا الفيروس، كما يتعيّن إجراء اختبار لشريكك في الجنس وإخضاعه للرعاية الطبية، في حالة إصابته بالفيروس.
ومن ثمّ، ينبغي إعلام الشريك بشأن هذا الفيروس حتى لا يصيب الآخرين بالعدوى.

5- إذا كنتِ سيدة حامل، فاطلبي الرعاية الطبية على الفور
إذا كنتِ مصابة بفيروس نقص المناعة البشري، فقد تنتقل العدوى إلى طفلك، ولكن في حالة تلقي العلاج خلال فترة الحمل، يمكنك تقليل خطر إصابة طفلك بالعدوى بمعدل الثلثين إلى حد كبير.

6- فحص إمكانية ختان الذكور
فقد ثبت أن ختان الذكور يساعد في تقليل خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة لدى الرجال.
آخر تعديل بتاريخ 9 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية