اضطراب تشوه الجسم (Body dysmorphic disorder) هو نوع من المرض النفسي المزمن، حيث لا يمكنك التوقف عن التفكير في وجود عيب في مظهرك، وهو عيب إما بسيط أو غير حقيقي (متوَهم). ولكن بالنسبة لك، فإن مظهرك يبدو مخجلاً جدًا، حتى إنك لا تريد أن يراك أحد.

عندما تكون مصابًا باضطراب تشوه الجسم، فإنك تصبح مهووسًا بشدة بمظهرك وصورة جسمك، غالبًا لعدة ساعات في اليوم. وتسبب لك هذه العيوب المفترضة ضيقًا كبيرًا، كما تؤثر وساوسك على قدرتك على أداء وظائفك في حياتك اليومية. وقد تسعى إلى إجراء العديد من العمليات التجميلية أو ممارسة الرياضة بشكل مفرط في محاولة "لإصلاح" العيب المفترض، ولكنك لن تشعر بالرضا عن مظهرك أبدًا. يُعرف اضطراب تشوه الجسم أيضًا باسم رهاب التشوه، وهو الخوف من وجود تشوه في جسمك.

ويمكن أن يشمل علاج اضطراب تشوه الجسم تناول الأدوية والعلاج السلوكي المعرفي.

وفي هذا الملف سنتعرف على أعراض الاضطراب وأسبابه، وكيفية تشخيصه وعلاجه؟
آخر تعديل بتاريخ 10 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية