تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

اعتماداً على المسبب.. طرق تشخيص وعلاج فقر الدم

يعتمد علاج الأنيميا على المسبب، ففي حالة فقر الدم بسبب تناول دواء معين يتم إيقاف ذلك الدواء أو استبداله، وعندما ينتج من الإصابة بمرض ما كالتهاب المفاصل الروماتويدي يتم علاج المرض.. وهكذا.



ولتشخيص الإصابة بمرض فقر الدم، قد يوصي الطبيب بما يلي:
- الفحص الجسدي.. سيستمع الطبيب إلى القلب والتنفس أثناء الفحص الجسدي، كذلك، قد يضع الطبيب يديه على بطنك ليتحسس حجم الكبد والطحال.

- العد الدموي الشامل (CBC).. يستخدم اختبار العد الدموي الشامل لحساب عدد خلايا الدم في عينة من دم المريض. وبالنسبة لفقر الدم، سوف يركز الطبيب على مستويات خلايا الدم الحمراء الموجودة في الدم (الهيماتوكريت) والهيموغلوبين في الدم.

وتختلف المعدلات الطبيعية للهيماتوكريت لدى البالغين من حالة إلى أخرى، ولكنها تتراوح بشكل عام بين 40 و52 في المائة للرجال وبين 35 و47 في المائة للنساء. وبوجه عام، تتراوح نسب الهيموغلوبين الطبيعية لدى البالغين بين 14 و18 غرامًا لكل ديسيلتر للرجال وما بين 12 و16 غرامًا لكل ديسيلتر للنساء.

- اختبار لتحديد حجم وشكل خلايا الدم الحمراء.. يمكن أيضًا فحص بعض خلايا الدم الحمراء للتحقق من الحجم والشكل واللون غير الطبيعي. وقد يساعد القيام بذلك على تحديد التشخيص فمثلًا عند وجود فقر الدم بسبب نقص الحديد، تكون خلايا الدم الحمراء أصغر حجمًا وأكثر شحوبًا من الطبيعي. وفي فقر الدم بسبب نقص الفيتامين، تتضخم خلايا الدم الحمراء ويقل عددها.

وإذا تلقيت تشخيصًا يفيد بإصابتك بفقر الدم، فربما تحتاج لإجراء اختبارات إضافية لتحديد السبب الكامن وراء ذلك. فعلى سبيل المثال، يمكن أن ينشأ فقر الدم بعوز الحديد من نزيف مزمن من التقرحات، أو زوائد حميدة في القولون، أو سرطان القولون، أو أورام أو مشكلات في الكلى. وفي بعض الأحيان، قد يكون من الضروري فحص عينة من النخاع العظمي لتشخيص سبب الإصابة بفقر الدم.



* العلاجات والعقاقير
يعتمد علاج فقر الدم على السبب المؤدي لحدوثه.
- فقر الدم بعوز الحديد.. يتم علاج هذا النوع من فقر الدم من خلال إدخال تغييرات في النظام الغذائي وتناول مكملات الحديد. وإذا كان السبب الكامن وراء نقص الحديد هو فقدان الدم، بخلاف الناتج عن الحيض، فإنه يجب تحديد مصدر النزيف ووقفه. وقد يقتضي الأمر إجراء جراحة.

- فقر الدم بعوز الفيتامين.. يتم علاج فقر الدم الناتج عن نقص حمض الفوليك وفيتامين ج بالمكملات الغذائية وعن طريق زيادة هذه العناصر المغذية في النظام الغذائي. وفي حالة وجود اضطرابات في الجهاز الهضمي تتسبب في صعوبة امتصاص فيتامين ب-12 من الطعام الذي تتناوله، فيمكنك أن تحصل على فيتامين ب-12 عن طريق الحقن.

- فقر الدم الناتج عن أمراض مزمنة.. لا يوجد علاج محدد لهذا النوع من فقر الدم، بل يركز الأطباء على علاج المرض الرئيسي. إذا تفاقمت حدة الأعراض، فإن نقل الدم أو استخدام حُقَن الإرثروبويتين الاصطناعي، وهو هرمون ينتج عادة عن طريق الكليتين، قد يساعد في تحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء وتخفيف التعب.

- فقر الدم اللاتنسجي.. قد يشمل علاج هذا النوع من فقر الدم نقل الدم لزيادة مستويات خلايا الدم الحمراء. وقد تحتاج إلى زرع النخاع العظمي إذا كان النخاع العظمي مصابًا بالمرض ولم يعد قادرًا على تكوين خلايا دم سليمة.



- فقر الدم المرتبط بأمراض النخاع العظمي.. قد يشمل علاج هذه الأمراض المختلفة الأدوية البسيطة، أو العلاج الكيميائي، أو زرع النخاع العظمي.

- فقر الدم الانحلالي.. تتم السيطرة على فقر الدم الانحلالي من خلال تجنب الأدوية المشتبه بها وعلاج أشكال العدوى ذات الصلة وتناول الأدوية التي تثبط جهاز المناعة الذي قد يهاجم خلايا الدم الحمراء. واعتمادًا على شدة فقر الدم الذي تعاني منه، قد يتم نقل الدم أو إجراء فصادة البلازما عند الضرورة. وفصادة البلازما هي نوع من إجراءات ترشيح الدم، وفي بعض الحالات، يمكن أن يفيد استئصال الطحال.

- فقر الدم المنجلي.. يمكن أن يشمل علاج هذا النوع من فقر الدم السيطرة على المرض باستخدام الأكسجين، ومسكنات الألم، والسوائل عن طريق الفم والوريد، لتخفيف الألم ومنع حدوث مضاعفات. كذلك، قد يوصي الأطباء بنقل الدم، ومكملات حمض الفوليك، والمضادات الحيوية. وقد تكون عملية زرع النخاع العظمي علاجًا فعالًا في بعض الظروف. كما يُستخدم دواء للسرطان يسمى هيدروكسي يوريا (دروكسيا، وهيدريا) لعلاج فقر الدم المنجلي.

- الُلاسيمية.. يمكن علاج هذا النوع من فقر الدم بعمليات نقل الدم، أو مكملات حمض الفوليك، أو إزالة الطحال (استئصال الطحال)، أو زرع النخاع العظمي، أو دواء آخر

* التفكير في الاستشارة الوراثية إذا كان لديك تاريخ عائلي من فقر الدم
إذا كان لديك تاريخ عائلي من فقر الدم الوراثي، مثل فقر الدم المنجلي أو الُلاسيمية، فتحدث مع طبيبك وربما مع استشاري للأمراض الوراثية عن تعرضك لخطر الإصابة والمخاطر التي قد تنقلها لأطفالك.
آخر تعديل بتاريخ 30 مارس 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية