كل مايهمك معرفته عن ماء الركبة أو انصباب الركبة

كل مايهمك معرفته عن ماء الركبة أو انصباب الركبة
إذا أصبحت الركبة مؤلمة، وزاد حجمها، وتبدلت تضاريسها، فليس مستبعداً أن يكون الزائر الغامض هو انصباب الركبة knee effusion، الذي يطلق عليه في اللغة الدارجة اسم ماء الركبة.

انصباب الركبة

يغلف السطح الداخلي لمفصل الركبة، كما الحال في أي مفصل في الجسم، غشاء يطلق عليه "الغشاء الزليلي" synovial membrane، ينتج سائلاً لزجاً هو "السائل الزليلي synovial fluid" يقوم بمهام أساسية، هي تزييت غضاريف نهايات عظام مفصل الركبة وتغذيتها ومنعها من اصطكاك بعضها ببعض.

وفي الحالة العادية يفرز الغشاء الزليلي، المبطن لمفصل الركبة، كمية ضئيلة ومحدودة من السائل الزليلي، ولكن لسبب أو لآخر، يصاب الغشاء الزليلي بالالتهاب، فيطرح كميات فائضة من السائل المذكور، تبقى حبيسة داخل المفصل أو ما حوله، لعدم وجود منفذ خارجي يسمح بتصريفها، الأمر الذي يؤدي إلى انتفاخ المفصل الذي يطلق عليه مصطلح انصباب الركبة أو ماء الركبة.

وقد يحدث انصباب الركبة فجأة من دون سابق إنذار، أو قد يحدث تدريجاً. كذلك يمكن أن يكون خفيفاً أو شديداً إلى درجة أنه يمكن أن يحد من القدرة على الحركة ويجعل المشي صعباً للغاية.

أسباب انصباب الركبة

إن انصباب الركبة الناجم عن تراكم السوائل في المفصل أو ما حوله، حالة مؤلمة يمكن أن تصيب الصغار والكبار، وينجم الانصباب عن أسباب عديدة، هي:

الإصابات

إنّ تعرّض أي جزء من مفصل الركبة للتلف، يمكن أن يؤدي إلى تراكم السوائل في المفصل. إذا كنت نشطاً وتتمتع بصحة جيدة، فإن السبب الأكثر شيوعاً لتورم الركبة هو:
  1. تمزق الرباط الصليبي الأمامي.
  2. تمزق الغضروف المفصلي.
  3. كسور العظام.
  4. رضوض الركبة.

أمراض وحالات كامنة، وتضم هذه:

  1. التهاب المفاصل الروماتويدي.
  2. النقرس.
  3. النقرس الكاذب.
  4. مرض خشونة المفاصل.
  5. العدوى.
  6. الخراجات.
  7. التهاب كيس الجراب.
  8. الأورام الحميدة والخبيثة.
  9. النزف الدموي في الركبة.

عوامل الخطر لانصباب الركبة

  1. العمر، إن احتمال الإصابة بانصباب الركبة يزيد مع التقدم في العمر.
  2. السمنة، كلما زاد وزن الجسم، زاد الضغط على المفصل وأربطته، ما يزيد من احتمالية حدوث الانصباب في الركبة. تزيد السمنة من خطر التعرض لمرض الخشونة (التهاب المفصل الاستحالي) الذي يُعَدّ من أكثر أسباب تورم الركبة شيوعاً.
  3. الأنشطة الرياضية، وتزيد هذه احتمالية حدوث الرضوض والكدمات، وخاصة تلك التي تتطلب التواء الركبة.

أعراض انصباب الركبة

هناك 6 أعراض قد تلوح في الأفق، هي:
  • التورم، ويظهر حول الأجزاء العظمية من الركبة، ويكون هذا واضحاً للعيان عند مقارنتها بالركبة الأخرى السليمة.
  • الألم، وهو قد يوجد أو لا يوجد، وإذا كان موجوداً، فإنه يتأرجح ما بين متوسط الشدة والشديد، ويتلاشى الألم عند التمدد والراحة. في المقابل، قد يعاني بعض المرضى من آلام مبرحة لا تطاق.
  • التيبس، يؤدي تراكم السوائل في المفصل إلى صعوبات على صعيد ثني أو مدّ الساق بشكل جزئي أو كامل.
  • الشعور بالحرارة عند لمس المفصل.
  • الكدمات، وتشير هذه عادة إلى تعرض المفصل للرضوض.
  • صعوبة الوقوف على مفصل الركبة المتورم جراء ثقل الجسم عليه.

اصابات الركبة هي أحد أسباب انصباب الركبة

مضاعفات انصباب الركبة

قد يفضي انصباب الركبة إلى المضاعفات الآتية:
  • ضعف عضلات الفخذ وضمورها.
  • تشكل كيس بيكر، وهو عبارة عن كيس مملوء بالسوائل يظهر في منطقة خلف الركبة، وقد يكون مؤلماً.

تشخيص انصباب الركبة

تسمح الأعراض، والتاريخ الطبي، والفحص الفيزيائي للركبة، بوضع النقاط الأولية على حروف التشخيص، ولكن عند الضرورة، قد يُستعان بفحوصات أخرى للتعرف إلى السبب الذي قاد إلى الانصباب، ومن هذه الفحوصات نذكر:
  • بزل الركبة، أي سحب عيّنة من سائل المفصل لتحليله.
  • اجراء فحوصات تصويرية مثل التصوير بالأشعة السينية، أو التصوير بالرنينن المغناطيسي أو بالموجات فوق الصوتية.

الرعاية والعلاج لانصباب الركبة

اعتماداً على نوع الانصباب وشدته في مفصل الركبة، تراوح العلاجات بين المنزلية إلى الجراحة، ويُختار العلاج الأنسب وفقاً لتعليمات الطبيب حصراً لمنع الوقوع في مطب اختلاطات قد تكلف صاحبها ما لا تُحمَد عقباه.

العلاجات المنزلية لانصباب الركبة

هناك بعض العلاجات المنزلية المفيدة التي يمكن أن تساهم سريعاً في التخفيف من تورم المفصل، ولكن يجب عدم التردد في طلب المشورة الطبية إذا ما استمر التورم في الركبة أو طال أمد الوجع فيه. وتضم العلاجات المنزلية ما يأتي:
  1. الراحة ثم الراحة، إنّ الإخلاد إلى الراحة أمر في غاية الأهمية، لأنه يقلل من الألم ويخفف من عبء الوزن الذي يلقيه الجسم على المفصل. بالطبع، يجب تفادي الأنشطة التي تتطلب رفع الأثقال قدر المستطاع، مع الحرص على فرد وثني الركبة بلطف لعدة مرات على مدار اليوم من أجل الحفاظ على نطاق حركة المفصل.
  2. رفع الساق، ويفيد هذا الإجراء في السيطرة على الألم والتورم. تُرفع الركبة إلى مستوى أعلى من القلب، ويمكن الاستعانة بكرسي مرتفع أو وضع وسادة تحت الركبة.
  3. وضع كمادات ثلجية على الركبة عند رفعها لمدة 15 دقيقة مرة كل ساعتين إلى أربع ساعات على مدى يومين أو ثلاثة. ينصح باستعمال منشفة تفصل بين كيس الثلج والجلد لمنع حدوث حروق الجلد.
  4. لفّ ضمادة مرنة حول الركبة بإحكام للحد من تراكم السوائل في المفصل. تساعد هذه الضمادة في التحكم بالألم وفي التخفيف من التورم.
  5. تدليك الركبة، ويساعد هذا على تصريف السوائل من المفصل. يجب أن يكون التدليك لطيفاً، وحبذا لو استعمل زيت الخروع في أثناء التدليك، فهو يقلل الألم والالتهاب.
  6. تناول المسكنات ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية المتاحة من دون وصفة طبية، فهي تخفف من التورم وتقلل من حدة الوجع.
  7. تمارين الركبة، وتهدف هذه التمارين إلى تحسين ثبات مفصل الركبة وإلى تقوية العضلات التي تحيط به وإلى تخفيف الضغط عليه.

حلول علاجية أخرى لانصباب الركبة

إذا لم تُعطِ العلاجات المنزلية النتيجة المرجوة منها، فإن خيارات أخرى للعلاج يمكن أن يؤخذ بها، وهي:
  1. وصف أدوية الكورتيزون من طريق الفم، أو حقنها مباشرة في المفصل.
  2. وصف المضادات الحيوية في حال العدوى.
  3. بزل المفصل، لشفط جزء من سائل المفصل لتخفيف الضغط عليه. وإذا دعت الضرورة، فقد يقوم الطبيب بعد عملية الشفط بحقن الكورتيكوستيرويد في المفصل.
  4. تنظير المفصل، من أجل سحب الأنسجة الرخوة وإصلاح الضرر الحاصل في الركبة.
  5. استبدال المفصل، ويُلجأ إلى هذا الحل في حال وجود دمار كبير في أنسجة المفصل، بحيث يصبح حمل الوزن غير محتمل على الإطلاق.

استبدال مفصل الركبة 

هل يمكن الوقاية من انصباب الركبة؟

يحدث الانصباب عادة جراء الإصابات أو الحالات الصحية المزمنة، من هنا فإن التدابير الآتية تساعد في الوقاية:
  1. الحفاظ على الوزن الصحي، لأن الوزن الزائد يعجل من اهتراء غضاريف المفصل، ما يقود إلى تورم الركبة.
  2. تقوية العضلات حول الركبة، وتساعد هذه في تخفيف الضغط على المفصل.
  3. اختيار أنشطة رياضية تقلل من العبء الواقع على المفصل مثل السباحة والرياضات المائية.

المختصر المفيد حول انصباب الركبة

مفصل الركبة هيكل معقد، لكونه يتألف من أجزاء عديدة تضم نهايات العظام، وأوتار تربط العظام والعضلات، وغضاريف، وغشاء زليلي، وسائل زليلي. وتتحمل الركبة عبئاً كبيراً في حياتنا، لكونها تحمل ثقلنا في معظم الأوقات. إنّ تعرّض جزء أو أكثر من أجزاء مفصل الركبة للإصابات والرضوض والالتهابات والأمراض، يمكن أن يؤدي إلى انصباب الركبة المؤلم.

ومن أجل تحديد سبب الانصباب، قد يحتاج الطبيب إلى سحب عينة من سائل المفصل لتحديد السبب الكامن الذي يقف وراء المشكلة. ومتى عرف السبب، يُوصَف العلاج المناسب الذي يسهل ويعجل من عودة المفصل إلى وضعه الطبيعي من دون انصباب، ولا تورم، ولا ألم.

ولكن لا تنسَ أن تذهب إلى غرفة الطوارئ أو مركز الرعاية العاجلة في حال تعرضك لإصابة طارئة في الركبة مصحوبة بواحد أو أكثر من الأعراض والعلامات الآتية:
  1. سماع صوت فرقعة وقت الإصابة.
  2. حدوث تورم مفاجئ في مفصل الركبة.
  3. حدوث الألم.
  4. حدوث تشوه في المفصل.
  5. عدم القدرة على تحمّل وزن الجسم عند الوقوف.



المصادر
Symptoms and Diagnosis of a Swollen Knee - Verywell Health
How to Quickly Reduce Knee Swelling - Healthline
Swollen Knee - Cleveland Clinic

آخر تعديل بتاريخ 2 يناير 2022

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية