السيروتونين مادة كيميائية تنتجها الخلايا العصبية، وهي مادة ضرورية لعمل الخلايا العصبية والمخ. ويتكون السيروتونين من الحمض الأميني الأساسي التربتوفان. ويجب أن يدخل هذا الحمض الأميني جسمك من خلال نظامك الغذائي، ويوجد بشكل شائع في الأطعمة مثل المكسرات والجبن واللحوم الحمراء. ويمكن أن يؤدي نقص التربتوفان إلى انخفاض مستويات السيروتونين. ويمكن أن يؤدي هذا إلى اضطرابات المزاج، مثل القلق أو الاكتئاب.

* ماهي متلازمة السيروتونين؟

في الظروف العادية، تقوم الخلايا العصبية في المخ والحبل الشوكي (الجهاز العصبي المركزي) بإنتاج السيروتونين الذي يساعد في تنظيم الانتباه، والسلوك، ودرجة حرارة الجسم. أيضًا تقوم خلايا عصبية أخرى في الجسم، في الأمعاء بالدرجة الأولى، بإنتاج السيروتونين. ويلعب السيروتونين في هذه المناطق الأخرى من الجسم دورًا في تنظيم عملية الهضم، وتدفق الدم، والتنفس.

وعلى الرغم أنّ من الممكن أن يتسبب تناول دواء واحد فقط من الأدوية التي تزيد مستويات السيروتونين في الإصابة بمتلازمة السيروتونين لدى الأشخاص الذين لديهم قابلية الإصابة بالمرض، إلا أنّ هذه الحالة تحدث في الأغلب عند الجمع بين أدوية معينة.

فعلى سبيل المثال، قد تحدث متلازمة السيروتونين إذا تناولت مضادًا للاكتئاب مع دواء للصداع النصفي. كما أن من الأسباب الأخرى للإصابة بمتلازمة السيروتونين تعاطي جرعة زائدة عن عمد من مضادات الاكتئاب.

وقد يرتبط عدد من الأدوية التي تصرف من دون وصفة طبية وتلك التي تصرف بوصفة طبية بالإصابة بمتلازمة السيروتونين، خاصة مضادات الاكتئاب. وأيضًا قد ترتبط الأدوية غير المشروعة والمكملات الغذائية بالإصابة بهذه الحالة. وتتضمّن هذه الأدوية والمكملات الغذائية ما يلي:

  • مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRI)، مثل سيتالوبرام (سيليكسا)، وفلوكسيتين (بروزاك، وسارافيم)، وفلوفوكسامين، وباروكسيتين (باكسيل)، وسيرترالين (زولوفت).
  • مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين والنورابينفرين (SNRI)، مثل ترازودون، ودولوكسيتين (سيمبالتا)، وفينلافاكسين (إفإكسور).
  • بوبروبيون (ويلبوترين، زيبان)، وهو من مضادات الاكتئاب ودواء لعلاج إدمان التبغ.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل أميتريبتيلين ونورتريبتيلين (باميلور).
  • مثبطات أكسيداز أحادي الأَمين (MAO)، وهي من مضادات الاكتئاب مثل إيزوكربوكسازيد (ماربلان) وفينيلزين (نارديل).
  • مضادات الصداع النصفي مثل أدوية التريبتان (أكسيرت، أميرج، وإميتريكس)، وكاربامازيبين (تيجريتول)، وحمض الفالبرويك (ديباكين).
  • مسكنات الألم مثل سيكلوبنزابرين (فليكسيريل)، وفنتانيل (دوراجيسيك)، وميبيريدين (ديميرول)، وترامادول (ألترام).
  • الليثيوم (ليثوبيد)، وهو من عقاقير توازن الحالة المزاجية.
  • الأدوية غير المشروعة، وتشمل ثنائي إيثيل أميد حمض الليسرجيك، والإكستاسي، والكوكايين، والأمفيتامين.
  • المكملات العشبية، وتشمل نبتة سانت جون، والجينسنغ، وجوزة الطيب.
  • أدوية السعال والبرد التي تصرف دون وصفة طبية والتي تحتوي على ديكسترومثورفان (ديلزيم، وموسينيكس دي إم، وغيرها).
  • الأدوية المضادة للغثيان مثل جرانيسترون (كيتريل)، وميتوكلوبراميد (ريجلان)، ودروبيريدول (إنابسين)، وأوندانسيترون (زوفران).
  • لينيزولايد (زيفوكس)، وهو من المضادات الحيوية.
  • ريتونافير (نورفير)، وهو دواء مضاد للفيروسات يُستخدم في علاج فيروس نقص المناعة البشري (HIV)/متلازمة العوز المناعي المكتسب (الإيدز).

* علامات متلازمة السيروتونين

تحدث أعراض متلازمة السيروتونين عادةً في غضون بضع ساعات من تناول دواء جديد أو زيادة جرعة دواء تتناوله بالفعل. وتتضمن علاماته وأعراضه ما يلي:

  • الاهتياج أو التململ.
  • التشوش.
  • تسارع معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • اتساع حدقة العين.
  • فقدان تناسق حركة العضلات أو تشنج العضلات.
  • تصلب العضلات.
  • التعرق الغزير.
  • الإسهال.
  • الصداع.
  • الارتجاف.
  • قشعريرة الجلد.

ويمكن أن تشكل متلازمة السيروتونين الحادة خطرًا على الحياة. وتتضمن علاماتها وأعراضها ما يلي:

  • حمى شديدة.
  • النوبات التشنجية.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • فقدان الوعي.
  • نادرا، الوفاة.

* تشخيص وعلاج متلازمة السيروتونين

لا يوجد اختبار فردي يمكنه تأكيد التشخيص بمتلازمة السيروتونين. وسيقوم الطبيب بتشخيص الحالة عن طريق استبعاد الاحتمالات الأخرى واعتمادا على التاريخ المرضي والأدوية التي تتناولها. وقد يُجري قياس مستويات أي أدوية تستخدمها.

وتعتمد خيارات علاج متلازمة السيروتونين على مدى حدة الأعراض:

- وإذا كنت تعاني من أعراض بسيطة، فإن زيارة الطبيب والتوقف عن تناول الأدوية المسببة للمشكلة قد يكون كافيًا.
- أما إذا كنت تعاني من أعراض تقلق طبيبك، فقد تكون بحاجة للذهاب إلى المستشفى. وقد يطلب الطبيب حجزك في المستشفى لعدة ساعات، حتى يتأكد من تحسن الأعراض لديك.
- وإذا كنت تعاني من متلازمة السيروتونين الحادة، فستحتاج لعلاج مكثف في المستشفى.

وتبعًا لما تعانيه من أعراض، فقد تحصل على العلاجات التالية:

  • مرخيات العضلات.
  • العوامل الحاصرة لإنتاج السيروتونين.
  • الأوكسجين والسوائل الوريدية (IV). 
  • الأدوية التي تتحكم في معدل ضربات القلب وضغط الدم.
  • تثبيت أنبوب تنفس وأدوية لشلّ العضلات.

وعادة تزول الأشكال البسيطة من متلازمة السيروتونين في غضون 24 إلى 72 ساعة من التوقف عن تناول الأدوية التي تزيد مستويات السيروتونين وتناول أدوية لمنع تأثيرات السيروتونين الموجود بالفعل في جسمك إذا لزم الأمر.

ولكن، قد تستغرق أعراض متلازمة السيروتونين التي تحدث بسبب بعض مضادات الاكتئاب عدة أسابيع لتزول بشكل كامل. فهذه الأدوية تظل في جسمك لفترة أطول من الأدوية الأخرى التي يمكن أن تتسبب في الإصابة بمتلازمة السيروتونين.

* المصادر
What Is Serotonin Syndrome?
Serotonin Syndrome

آخر تعديل بتاريخ 2 أكتوبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية