كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية.. هي أحد أنواع سرطان الدم بطيئة التطور، ينتج فيه نخاع العظم الكثير من خلايا الدم الحمراء، الأمر الذي يجعل الدم أثخن من المعتاد، وبالتالي يتدفق الدم الكثيف بشكل أبطأ وقد يتجلط داخل جسمك.

وتنقل خلايا الدم الحمراء الأكسجين إلى الأعضاء والأنسجة في جميع أنحاء الجسم. فإذا كان الدم يتحرك ببطء شديد أو يتخثر، لا تستطيع الخلايا توصيل كمية كافية من الأكسجين. ويمكن أن يسبب هذا الوضع مضاعفات خطيرة بما في ذلك النوبات القلبية والسكتة الدماغية وفشل القلب.

وتؤثر كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية على حوالي 22 من كل 100000 شخص. ويشخصه الأطباء، عادة بالصدفة، بشكل شائع عند الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا.

تتكتل كريات الدم الكثيرة وتسبب تجلطات 



* علامات كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية

قد لا تظهر أية علامات أو أعراض على الكثير من الأشخاص الذين يعانون من كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية، وكثيرا ما يتم اكتشافه بالصدفة عندما يتم إرسال المريض لعمل صورة الدم من أجل مشاكل أخرى. مع ذلك، قد يعاني بعض الأشخاص من التالي:
- الحكة، وخاصة بعد الاستحمام بماء دافئ
- الصداع.
- الدوار.
- الضعف.
- التعرق المفرط.
- تورم مؤلم في أحد المفاصل، غالبًا ما يكون إصبع القدم الكبير.
- ضيق التنفس.
- صعوبة التنفس عند الاستلقاء.
- تنميل أو وخز أو حرقان أو ضعف في اليدين أو القدمين أو الذراعين أو الساقين.
- شعور بالامتلاء أو الانتفاخ في الجزء العلوي الأيسر من البطن نظرًا لتضخم الطحال.

ويجب أن تلتمس المساعدة الطبية الطارئة إذا كنت تعاني من أيٍّ من علامات أو أعراض السكتة الدماغية التالية:
تنميل مفاجئ أو شلل في الوجه أو الذراع أو الساق وعادة ما يكون على جانب واحد من الجسم.
- صعوبة مفاجئة في التحدث أو فهم الكلام (فقدان القدرة على الكلام).
- تشوش أو ازدواجية أو انخفاض مفاجئ في الرؤية.
- دوخة مفاجئة أو فقدان التوازن أو فقدان التناسق الحركي.
- صداع مفاجئ أو صداع غير عادي قد يصاحبه أو قد لا يصاحبه تيبس الرقبة أو آلام الوجه أو ألم بين العينين أو قيء أو تغير في مستوى الوعي.
- ارتباك أو مشاكل في الذاكرة أو الإدراك أو التصور المكاني.

* أسباب كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية

تحدث كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية عندما تسبب طفرة في خلية النخاع العظمي مشكلة في إنتاج خلايا الدم الحمراء. وليس من الواضح ما سبب تلك الطفرات. ويعتقد الباحثون أن الطفرة تحدث بعد حدوث الحمل وهو ما يعني أن والديك لم يعانوا منها - وبالتالي فإنها مكتسبة أكثر من كونها موروثة من أحد الوالدين.

* مضاعفات كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية

- الجلطات الدموية، ويمكن للجلطات الدموية أن تسبب سكتة دماغية أو أزمة قلبية أو تخثر الأوردة العميقة أو انصمام رئوي.
- تضخم الطحال.
- مشكلات البشرة، مثل حكة في الجلد وبخاصة بعد الاستحمام بماء دافئ أو بعد النوم في سرير دافئ. قد تعاني من شعور بالحرقان أو الوخز في الجلد وخاصة الذراعين أو الساقين أو اليدين أو القدمين. قد تبدو بشرتك أيضًا حمراء وبخاصة في منطقة الوجه.
- القرحة الهضمية.
النقرس.

وقد يؤدي مرض كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية في بعض الحالات النادرة إلى أمراض دم أخرى بما في ذلك:
- التليف النقوي، وهو اضطراب تدريجي حيث يتم استبدال النخاع العظمي بنسيج ندبي.
- متلازمة خلل التنسج النخاعي، وهي الحالة التي لا تنضج فيها الخلايا الجذعية أو لا تؤدي وظائفها بشكل سليم.
- سرطان الدم الحاد.

يرتفع عدد الكريات ونسبة الهيموغلوبين في اختبار الدم 

* تشخيص وعلاج كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية

يستخدم الأطباء في معظم الأحيان اختبارات الدم للتشخيص، والتي تكشف عن زيادة في عدد خلايا الدم الحمراء وفي بعض الأحيان زيادة في الصفيحات أو خلايا الدم البيضاء، وقياس مرتفع للهيماتوكريت والهيموجلوبين. وفي حال شك الطبيب في إصابتك بكثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية، فإنه قد يوصي بخزعة النخاع العظمي.

وبالنسبة للعلاج..

تعتبر كثرة كريات الدم الحمراء الحقيقية من الحالات المرضية المزمنة التي يمكن علاجها. ويركز العلاج على الحد من كمية خلايا الدم لديك والوقاية من المضاعفات. وقد يتضمن العلاج ما يلي:
- سحب الدم من الأوردة (بضع الوريد)، للتقليل من عدد خلايا الدم وحجم الدم، مما يجعل من السهل على الدم أن يؤدي وظيفته بشكل سليم.
- الأسبرين منخفض الجرعة، للحد من خطر الإصابة بالجلطات الدموية، والحد من الشعور بألم حارق في قدميك أو يديك.
- عقار هيدروكسي يوريا (دروكسيا، هيدريا) لتثبيط قدرة النخاع العظمي على إنتاج الخلايا الدموية. كما يمكن استخدام إنترفيرون ألفا لتحفيز الجهاز المناعي لمكافحة الإفراط في إنتاج خلايا الدم الحمراء.
- علاج لتقليل الحكة مثل مضادات الهيستامين.

* توصيات صحية

- مارس الرياضة، حيث يمكن للتمارين الرياضية المعتدلة مثل المشي أن تحسن من تدفق الدم وهو ما يقلل من مخاطر الإصابة بالجلطات الدموية. كما يمكن لتمارين المد والتمارين الرياضية أيضًا أن تحسن من الدورة الدموية.
- تجنب التبغ، لأنه يؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية، مما يزيد من خطورة الإصابة بأزمة قلبية أو سكتة دماغية بسبب الجلطات الدموية.
- استحم بماء بارد وجفف جلدك. وتجنب أحواض الاستحمام أو الدوامات الساخنة وغرف الاستحمام أو أحواض الاستحمام الساخنة. وحاول عدم حك الجلد، حيث يمكن أن يؤدي هذا إلى تلف جلدك وزيادة خطر إصابتك. واستخدم كريمًا للحفاظ على رطوبة الجلد.
- تجنب درجات الحرارة الشديدة.
- افحص قدميك بشكل منتظم وأخبر طبيبك بأي تقرحات.

آخر تعديل بتاريخ 17 سبتمبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية