تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

تُستخدم جراحة مجازة القلب، أو جراحة تحويل مسار الشريان التاجي (Coronary bypass surgery)، لتحسين تدفق الدم إلى قلبك. وفيها يستخدم الجراح أوعية دموية مأخوذة من منطقة أخرى من جسمك لتجاوز الشرايين التالفة. ويقوم الأطباء بإجراء ما يقرب من 200000 عملية جراحية من هذا القبيل في الولايات المتحدة كل عام.

وتتم هذه الجراحة عند انسداد الشرايين التاجية، التي تزود قلبك بالدم المؤكسج. وفي حالة انسداد هذه الشرايين أو تقييد تدفق الدم، فإن القلب لا يعمل بشكل صحيح، وهذا يمكن أن يؤدي إلى قصور القلب.

*متى يوصى بجراحة تحويل مسار الشريان التاجي؟

1- إذا كنت تعاني من ألم حاد بالصدر ناجم عن ضيق عدد من الشرايين التي تغذي عضلة القلب، تاركةً حالة من نقص الدم في العضلة أثناء ممارسة التمارين الخفيفة أو في وقت الراحة. وأحيانًا يساعد إصلاح الوعاء وتركيب دعامة، لكن في بعض أنواع الانسدادات، قد تكون جراحة تحويل مسار الشريان التاجي أفضل خيار.

2- إذا كنت تعاني من أكثر من شريان متضرر واحد وغرفة ضخ القلب الرئيسية البطين الأيسر لا تعمل جيدًا.

3- إذا كان الشريان التاجي الأيسر الرئيسي ضيقًا أو مسدودًا بشدة، حيث إن هذا الشريان يغذي البطين الأيسر بمعظم الدم.

4- إذا كان لديك انسداد في شريان ولم تكن جراحة الأوعية الدموية مناسبة لعلاجه، بسبب خضوعك مسبقًا إلى جراحة الأوعية الدموية أو إجراء تثبيت دعامة غير ناجح، أو تم إجراء تثبيت دعامة ولكن الشريان تضيق مرة أخرى (عَودَة التّضَيُّق).

وقد تُجرى جراحة تحويل مسار الشريان التاجي في حالات طارئة، كالأزمة القلبية، إذا رأى الطبيب عدم استجابتك للطرق العلاجية الأخرى. ولا تُعالج جراحة تحويل مسار الشريان التاجي المرض الكامن في القلب الذي سبب الانسدادات في المقام الأول. ويُطلق على هذا المرض اسم تصلب الشرايين أو مرض الشريان التاجي.

لكن، حتى وإن خضعت إلى جراحة تحويل مسار الشريان التاجي، سيظل تغيير أنماط الحياة جزءًا هامًا من العلاج بعد الجراحة. وتعد الأدوية نظامًا روتينيًا بعد الجراحة لتقليل معدل الكوليسترول في الدم، وخفض خطر الإصابة بجلطة دموية كما تساعد على أداء وظيفة القلب بشكل جيد قدر المستطاع.

* المخاطر
لأن جراحة تحويل مسار الشريان التاجي تُعد جراحة قلب مفتوح، فربما تصاب بمضاعفات أثناء الإجراء أو بعده. 
- النزيف.
- اضطراب نبض القلب.
- جلطات الدم.
- ألم الصدر.
- العدوى.
- الفشل كلوي.
- النوبة القلبية أو السكتة الدماغية.
وإن خطر إصابتك بتلك المضاعفات يعتمد على صحتك قبل الجراحة، لذا، تحدث مع الطبيب للحصول على فكرة أفضل عن احتمالية إصابتك بتلك المخاطر.

* هل هناك توصيات أو تحضيرات خاصة قبل جراحة مسار الشريان التاجي؟

إذا أوصى طبيبك بإجراء جراحة لتحويل مسار شرايين القلب، فسوف يعطيك تعليمات كاملة حول كيفية الاستعداد. وإذا تمت جدولة الجراحة مسبقًا ولم تكن إجراءً طارئًا، فمن المرجح أن يكون لديك عدة مواعيد قبل الجراحة حيث سيتم سؤالك عن صحتك وتاريخ عائلتك الطبي.

وستخضع أيضًا لعدة اختبارات لمساعدة طبيبك في الحصول على صورة دقيقة لصحتك. قد تشمل هذه:
- تحاليل الدم.
- الأشعة السينية للصدر.
- مخطط كهربية القلب.
- تصوير الأوعية الدموية.
ومثلها مثل أي عملية جراحية كبرى تتطلب التحضير لها جيدا، فهناك قيود خاصة على الأنشطة والنظام الغذائي والأدوية التي ينبغي اتباعها قبل الجراحة. وتأكد من عمل ترتيباتك لأسابيع لاحقة بعد الجراحة، حيث ستستغرق ما بين أربعة أسابيع إلى ستة أسابيع حتى تتعافى. وتستغرق جراحة تحويل مسار الشريان التاجي عادة بين ثلاث إلى خمس ساعات وتتطلب التخدير الكلي. وفي المتوسط، يقوم الجراحون بإصلاح شريانين إلى أربعة شرايين، حيث يعتمد عدد تحويل المسارات المطلوب على موضع الانسداد في القلب ودرجته.

* كيف يتم إجراء جراحة تحويل مسار الشريان التاجي؟

أولا: يبدأ الجراح بعمل شق في منتصف صدرك. ثم يتم تفريق القفص الصدري لييكون القلب واضحا. وقد يختار الجراح أيضًا الجراحة طفيفة التوغل، والتي تتضمن جروحًا أصغر وأدوات خاصة مصغرة وإجراءات روبوتية.

ثانيا: قد يتم توصيلك بجهاز المجازة القلبية الرئوية الذي يقوم بتوزيع الدم المؤكسج عبر جسمك بينما يعمل الجراح على قلبك. ويتم تنفيذ بعض الإجراءات بدون الحاجة لتوصيلك بجهاز المجازة القلبية الرئوية.

ثالثا: يقوم الجراح بعد ذلك بإزالة وعاء دموي سليم من الساق لتجاوز الجزء المسدود أو التالف من الشريان. ويتم خياطة أحد طرفي الطعم فوق الانسداد والطرف الآخر أدناه.

رابعا: عندما ينتهي الجراح، يتم فحص وظيفة المجازة. بمجرد عمل المجازة الجانبية، سيتم تخييطك وتضميدك ونقلك إلى وحدة العناية المركزة (ICU) للمراقبة.

* بعد جراحة تحويل مسار الشريان التاجي

توقع أن تمضي يومًا أو يومين في وحدة العناية المركزة، حيث ستتم مراقبة القلب وضغط الدم والتنفس وعلامات حيوية أخرى باستمرار. وسيظل أنبوب التنفس في الحلق لبضع ساعات أو طوال الليل بعد الجراحة، حيث لن تكون قادرًا على التحدث خلال تلك الفترة. وسوف تتم إزالة أنبوب التنفس بمجرد أن تستيقظ وتكون قادرًا على التنفس وحدك.

ولمنع حدوث أي مضاعفات، سوف تغادر المستشفى على الأرجح في غضون أسبوع، وحتى بعد خروجك قد تجد صعوبة في القيام بالمهام اليومية أو حتى المشي لمسافة قصيرة.

وفي حالة تعرضك بعد العودة للمنزل للعلامات والأعراض الآتية، فاتصل بالطبيب:

- حمى ترتفع فيها درجة الحرارة عن 100.4 فهرنهايت (38 درجة مئوية).
- تسارع معدل ضربات القلب.
- ألم جديد أو متفاقم حول جرح الصدر.
- احمرار حول جرح الصدر أو نزيف أو تصريف آخر من جرح القلب.

ويشعر معظم المرضى بشعور أفضل وقد يظلون خالين من الأعراض لما يصل إلى 10 أعوام إلى 15 عامًا. لكن مع مرور الوقت، قد تنسد شرايين أخرى أو حتى الطعم الجديد الذي تم استخدامه في عملية التحويل، حيث يتطلب عملية تحويل أخرى أو جراحة الأوعية الدموية.

وعلى الرغم من تحسين جراحة التحويل لوصول الدم إلى القلب، فإنها لا تعالج مرض الشريان التاجي الكامن. وسوف تعتمد النتائج والنتائج طويلة المدى إلى حد ما على تناول الدواء كما تم إرشادك ومدى اتباعك لتوصيات أنماط الحياة الصحية، مثل:
- التوقف عن التدخين.
- السيطرة على داء السكري.
- اتباع نظام غذائي صحي، مثل نظام DASH الغذائي.
- خفض مستويات الكولسترول.
- المحافظة على وزن صحي للجسم.
- ضبط ضغط الدم.
- التحكم في داء السكري.
- ممارسة الرياضة.

* المصادر
Coronary Artery Bypass Graft Surgery
Heart Bypass Surgery



آخر تعديل بتاريخ 14 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية