تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

بعد خلع السن، تتكون جلطة دموية صغيرة، تعمل كطبقة واقية على نهايات العظام والأعصاب الكامنة في سنخ السن الفارغ، كما يوفر تجلط الدم الأساس لنمو عظام جديدة وتطور الأنسجة الرخوة فوق التجلط. ويحدث التهاب السنخ الجاف Dry socket عند تحلل تجلط الدم في مكان خلع السن أو إزاحته من مكانه قبل التئام الجرح. ومن ثمّ، تظهر العظام والأعصاب الكامنة، مما يؤدي إلى الشعور بألم شديد، ليس فقط في السنخ، بل أيضًا على طول الأعصاب، مما ينقل الألم إلى جانب الوجه.

يمكن أن تشمل علامات وأعراض التهاب السنخ الجاف ما يلي:

ألم الأسنان الشديد في غضون أيام قليلة بعد خلع السن.
- فقدان جزئي أو كلي لتجلط الدم في مكان خلع السن، حيث يبدو السنخ فارغ المظهر (جافًا).
- ظهور عظم السنخ.
- ألم يمتد من السنخ إلى الأذن أو العين أو الصدغ أو الرقبة على نفس الجانب من الوجه الذي حدث فيه الخلع.
رائحة كريهة للنفس أو رائحة كريهة تخرج من الفم.
- طعم كريه في الفم.
- تورم العقد الليمفاوية حول الفك أو الرقبة.
- حمى خفيفة.

* أسباب التهاب السنخ الجاف

يبقى السبب الدقيق غير معروف. لكن العديد من العوامل قد تلعب دورًا في حدوثه، مثل العدوى أو رضح شديد في العظام والأنسجة في موقع الجراحة، بسبب صعوبة الخلع أو شظايا صغيرة جدًا من الجذور أو العظام متبقية في الجرح بعد الجراحة.

وتتضمن العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بالتهاب السنخ الجاف ما يلي:
- التدخين واستخدام منتجات التبغ تسبب منع أو إبطاء الالتئام وتلوث مكان الجرح، كما أن فعل الشفط الذي يحدث عند شرب السجائر قد يتسبب في اختفاء تجلط الدم من الجسم قبل أوانه.
- عدم الالتزام باتباع الإرشادات بعد خلع الضرس.
- الإصابة بالتهاب السنخ الجاف في السابق.
- التهاب الأسنان أو اللثة.
 استخدام الستيرويدات القشرية أو حبوب منع الحمل.

* طرق علاج التهاب السنخ الجاف

يكون الألم الشديد الذي يحدث بعد خلع السن كافيًا للتشخيص. وقد تحتاج إلى إجراء صور بالأشعة السينية للفم والأسنان، لاستبعاد الحالات المرضية الأخرى مثل عدوى العظام. وسيركّز العلاج على الحد من الأعراض، ولا سيما الألم.
- تنظيف السنخ لإزالة أي جزيئات طعام أو بقايا قد تسهم في حدوث الألم أو العدوى.
- استخدام ضمادات طبية، لتخفيف الألم بشكل سريع نسبيًا، وقد تحتاج إلى تغيير الضمادات عدة مرات في الأيام التالية لبدء العلاج.
- وصف مسكنات الألم.

يساعدك اتباع النصائح التالية في تخفيف الألم وتسريع الالتئام:

- وضع كمادات باردة على الوجه من الخارج خلال مدة الثماني والأربعين ساعة الأولى بعد الخلع، وكمادات ساخنة بعد ذلك، للمساعدة في تقليل الألم والتورم.
- تناول مسكنات الألم كما وصفها الطبيب.
- تجنب التدخين أو تعاطي منتجات التبغ الأخرى.
- تناول الكثير من السوائل الصافية للحفاظ على رطوبة الفم، وللوقاية من الغثيان الذي قد يصاحب بعض مسكنات الألم.
- غسل الفم بلطف بالماء الدافئ عدة مرات في اليوم.
تنظيف الأسنان بلطف حول منطقة التهاب السنخ الجاف.

* المصدر
Dry Socket: Identification, Treatment, and More
آخر تعديل بتاريخ 17 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية