يشير الشتر الخارجي Ectropion إلى انقلاب جفن العين للخارج، الأمر الذي يسبب كشف سطح العين (القرنية) وجعلها أكثر عرضة للجفاف، وفي النهاية حدوث سحجات وتقرحات بالقرنية، مما قد يهدد قدرتك على الإبصار. وغالباً ما تحدث الحالة في الجفن السفلي لكبار السن.

* علامات الشتر الخارجي

من الطبيعي عندما ترمش تُوزِّع الجفون الدموع بالتساوي في العينين؛ مما يساعد في المحافظة على رطوبة سطح العينين. وتُصرَّف تلك الدموع عبر فتحات صغيرة في الجزء الداخلي للجفون. وفي حالة الإصابة بالشتر الخارجي، يبتعد الجفن السفلي عن العين؛ ومن ثم لا تُصرَّف الدموع جيدًا في النقاط الدمعية.

ويمكن أن تشمل علامات وأعراض الشتر الخارجي ما يلي:

الشتر الخارجي 

* أسباب الإصابة بالشتر الخارجي

  • كلما تَقدم بك العمر، مالت العضلات التي تُوجد تحت العينين إلى الضعف، إضافة إلى تمدد الأوتار. وتَعمل هذه العضلات والأوتار على شد الجفن تجاه العين. وعندما تَضعف هذه العضلات والأوتار، يَبدأ الجفن في التدلي.
  • يُمكن لبعض الحالات، مثل شلل الوجه النصفي، وأنواع معينة من الأورام، أن تَتسبب في شلل أعصاب الوجه وعضلاته. يُمكن أن يُؤدي الشلل الوجهي الذي يُؤثر على عضلات جفن العين إلى الإصابة بالشتر الخارجي.
  • يُمكن أن يُؤثر الجلد التالف بفعل الحروق أو الإصابات، مثل الإصابة بعضة الكلب، على طريقة استقرار الجفن تجاه العين. ويُمكن أن تَتسبب جراحة سابقة لجفن العين (رأب الجفن) في الإصابة بالشتر الخارجي، وخاصة إذا أُزيلت كميات كبيرة من الجلد من جفن العين أثناء العملية الجراحية.
  • يُمكن للنمو الحميد أو السرطاني على الجفن أن يَتسبب في انقلاب الجفن للخارج.
  • نادرًا ما تَحدث إصابة بالشتر الخارجي عند الولادة (عيب خلقي). وعندما تَحدث الإصابة عند الولادة، فإنها عادة ما تَرتبط باضطرابات وراثية، مثل متلازمة داون.

* تشخيص وعلاج الشتر الخارجي

يُمكن تشخيص الشتر الخارجي في معظم الأحيان بفحص عين روتيني وبدني. قد يَشد الطبيب جفنيك خلال الفحص أو يَطلب منك أن تُغلق عينيك بقوة. يُساعد هذا في تقييم توتر عضلة جفن العين وضيقها. ومن المهم فهم كيف تُسبب الحالات الأخرى الشتر الخارجي في اختيار العلاج الصحيح أو التقنية الجراحية.

وإذا كانت إصابتك بالشتر الخارجي بسيطة، فقد يوصي طبيبك بما يلي:

  • استخدام الدموع الصناعية ومراهم العين، لإبقاء القرنية رطبة ومنع حدوث تلف خطير في الإبصار.
  • امسح عينيك بعناية، لأن مسح العينين المبتلتين باستمرار يمكن أن يتسبب في تمدد عضلات وأوتار ما تحت العين أكثر، مما يتسبب في تفاقم حالة انقلاب الجفن للخارج. امسح من الجهة الخارجية للعين وصولًا للأنف.

لكن، عادةً ما يلزم إجراء الجراحة لعلاج الشتر الخارجي بالكامل. ويعتمد نوع الجراحة التي تجريها على حالة الأنسجة المحيطة بجفنك وعلى سبب الشتر الخارجي. وقد تحتاج بعد الجراحة إلى ما يلي:

  • ارتداء رقعة العين لمدة 24 ساعة.
  • استخدام مرهم مضاد حيوي وستيرويد على العينين عدة مرات في اليوم لمدة أسبوع واحد.
  • استخدم الكمادات الباردة دوريًّا لمعالجة الكدمات والتورُّم.

ربما تواجه ما يلي بعد الجراحة:

  • تورُّم مؤقت.
  • كدمات في العين وحولها.
  • قد تشعر بأنَّ الجفن مشدود بعد الجراحة. ولكن بمجرد أن تُشفى، ستشعر بمزيد من الراحة. وعادةً ما تُزال الغُرَز بعد حوالي أسبوع من الجراحة. كما يمكن أن تتوقع زوال التورُّم والكدمات خلال أسبوعين تقريبًا.
آخر تعديل بتاريخ 24 أكتوبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية