تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

يتساءل كثيرون عن أعراض فيروس كورونا الجديد، أو كيف يعرف الشخص أنه أصيب بالعدوى، وهذا ما نوضحه بشكل مركّز وموجز.

أعراض الإصابة بكورونا الجديد

تختلف أعراض فيروس كورونا الجديد حسب شدة الإصابة، وذلك كما يلي:
* أعراض الإصابة الخفيفة، وتحدث في حوالي 60 % من الحالات، وهي الحرارة والسعال، ويترافق ذلك عادة مع أعراض الرشح أو الزكام العادي أو الإنفلونزا الخفيفة، مثل احتقان الأنف وألم الحلق والعطاس مع صداع ووهن عام وآلام عضلية عامة أحياناً. 

* أعراض الإصابة الشديدة، كما يحدث في نحو 40 % من الحالات، وفي هذه الحالة تظهر الأعراض السابقة، بالإضافة إلى ضيق في التنفس وسعال جاف وألم في الصدر.

ومن بين هؤلاء المصابين بالأعراض الشديدة، فهناك نحو 20 % قد تشتد لديهم الأعراض بصورة أكبر، مما يستدعي ذهاب المريض إلى المستشفى، خاصة إذا كان من المعرَّضين لخطورة أكثر عند الإصابة بفيروس كورونا الجديد وهم:
- المسنّون الذين أعمارهم أكثر من 70 سنة.
- المصابون بارتفاع ضغط الدم، أو الداء السكري، أو بأمراض القلب والرئتين، أو السرطان.
- الذين يتناولون أدوية مخفِّضة للمَناعة، مثل الذين يأخذون العلاج الكيماوي أو أدوية زرع الأعضاء (زرع الكلية أو الكبد...).




يتم شفاء نحو 97 % من المرضى الذين يتعرضون لمرض فيروس كورونا الجديد، وخطورة الوفاة نتيجة الإصابة بمرض فيروس كورونا الجديد هي بشكل عام نحو 3 إلى 4 %، ولكنها قد ترتفع إلى 10% عند الفئات المذكورة المعرَّضة لخطورة أكبر.

آخر تعديل بتاريخ 16 مارس 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية