يجمع التصوير المقطعي المحوسب (التصوير بالأشعة المقطعية CT scan) بين سلسلة من الصور الملتقطة بالأشعة السينية من زوايا متعددة والمعالجة الحاسوبية لالتقاط صورٍ مقطعية للعظام والأنسجة الرخوة داخل الجسم.

يمكن مقارنة الصور الناتجة بطريقة النظر إلى شرائح منفردة من رغيف خبز. سوف يتمكن الطبيب من النظر إلى كل من هذه الشرائح على حدة، أو إجراء تصوير إضافي لعرض الجسم من زوايا مختلفة. وفي بعض الحالات، يمكن تجميع صور الأشعة المقطعية لإنشاء صور ثلاثية الأبعاد. كما يمكن لصور الفحص بالأشعة المقطعية أن تقدم المزيد من المعلومات أكثر مما تقدمه صور الأشعة السينية.

يلائم الفحص بالأشعة المقطعية العديد من الاستخدامات، ولكنه مناسب جدًا للفحص السريع للأشخاص المحتمل إصابتهم بإصابات داخلية بسبب حوادث السيارات أو أنواع أخرى من الصدمات. يمكن استخدام الفحص بالأشعة المقطعية لتصوير جميع أجزاء الجسم تقريبًا.

وفي هذا الملف سنتعرف على دواعي أجراء الفحص بالأشعة المقطعية، ومخاطره، وكيفية التحضير والاستعداد، والنتائج المتوقعة.



هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك

آخر تعديل بتاريخ 9 أغسطس 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية