تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

يحدث صداع النخاع الشوكي لدى نسبة تصل إلى 40 في المائة من أولئك الذين يخضعون لإجراء البزل القطني أو التخدير النخاعي. ويتطلب ذلك حقناً في الغشاء المتين الذي يحيط بالحبل الشوكي، وفي الجزء الأسفل من العمود الفقري في أسفل الظهر وحول جذور الأعصاب العجزية.

​أثناء البزل القطني، يتم سحب عينة من السائل النخاعي الشوكي من القناة النخاعية. وأثناء التخدير النخاعي، يتم حقن دواء في القناة النخاعية لتخدير الأعصاب في الجزء السفلي من الجسم. وإذا تسرّب السائل النخاعي عبر موقع البزل، فقد تُصاب بصداع النخاع الشوكي.

وتزول معظم حالات صداع النخاع الشوكي، التي تُعرف أيضًا باسم صداع ما بعد البزل القطني، من تلقاء نفسها دون أي علاج. ومع ذلك، قد تحتاج حالات صداع النخاع الشوكي التي تستمر 24 ساعة أو أكثر إلى علاج.
  • ما هي أعراض صداع النخاع الشوكي؟

تتضمن أعراض صداع النخاع الشوكي:
- ألماً نبضياً في الرأس يتباين في شدته من الخفيف إلى المعوق.
- ألماً في الرأس يسوء عادة عندما تنهض أو تقف، ويقل أو يزول عندما تستلقي.

وعادة ما تكون حالات صداع النخاع الشوكي مصحوبة بما يلي:
- الدوار.
- سماع صوت في الأذن (طنين الأذن).
- الحساسية للضوء (رهاب الضوء).
- الغثيان.
- تيبس الرقبة.
  • ما هي أسباب صداع النخاع الشوكي؟

يحدث صداع النخاع الشوكي بسبب تسرب السائل الشوكي من خلال فتحة إبرة البزل في الغشاء الذي يحيط بالحبل الشوكي. ويعمل هذا التسرب على تقليل ضغط السائل النخاعي على الدماغ والحبل الشوكي، مما قد يؤدي إلى الصداع.

وعادة ما تظهر حالات صداع النخاع الشوكي في غضون 12 إلى 24 ساعة بعد البزل القطني أو التخدير النخاعي. وفي بعض الأحيان قد يؤدي التخدير فوق الجافية إلى صداع شوكي أيضًا. وعلى الرغم من أنه يتم حقن التخدير فوق الجافية خارج الغشاء الذي يحيط بالحبل الشوكي، فقد يحدث صداع النخاع الشوكي إذا تم ثقب الغشاء من دون قصد.​
  • ما هي العوامل التي تساعد على حدوث هذا الصداع؟

تتضمن عوامل حدوث حالات صداع النخاع الشوكي ما يلي:
- كونك امرأة.
- لديك تاريخ بالإصابة بصداع النخاع الشوكي من قبل.
- أن يكون سنك بين 18 و30 سنة.
- الخضوع لإجراءات تنطوي على استخدام إبر كبيرة الحجم أو حدوث ثقوب متعددة في الغشاء الذي يحيط بالحبل الشوكي.

وإذا خضعت أخيرًا لإجراء يتعلق بالحبل الشوكي وشعرت بصداع استمر 24 ساعة أو أكثر، فيمكن للطبيب المساعدة تحديد خطورة حالتك. وهناك بعض المعلومات لمساعدتك على الاستعداد لموعد زيارة الطبيب ولمعرفة ما الذي تتوقعه من الطبيب.

تتضمن الأسئلة التي قد تطرحها على الطبيب:
- ما الذي يتسبب في حدوث الأعراض أو الحالة المرضية التي أعاني منها على الأرجح؟
- هل توجد أسباب أخرى؟
- ما الاختبارات التي أحتاج إلى إجرائها؟
- هل من المرجح أن تكون حالتي مؤقتة أو مزمنة؟
- ما هو أفضل إجراء يمكن اتخاذه؟
- ما البدائل المتاحة؟
- أعاني من ظروف صحية أخرى، فكيف بوسعي التعامل مع جميع هذه الحالات المرضية معًا على نحو مثالي؟
- هل هناك نشرات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الاستعانة بها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟ 

ومن المُحتمل أن يسألك الطبيب أسئلة، مثل:
- متى بدأت تشعر بالصداع؟
- هل يشتد الصداع عندما تجلس أو تقف أو تستلقي؟
- هل لديك تاريخ للإصابة بحالات الصداع؟ ما نوعه؟
  • تشخيص صداع النخاع الشوكي
سوف يسألك الطبيب عن الصداع الذي تعاني منه وسيطلب إجراء فحص سريري. وتأكد من ذكر أي إجراءات خضعت لها أخيرًا - لا سيما بزل قطني أو تخدير نخاعي. وفي بعض الأحيان سيوصي الطبيب بإجراء التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لاستبعاد الأسباب الأخرى للصداع. وأثناء الاختبار، يتيح المجال المغناطيسي وموجات الراديو صورًا مقطعية للدماغ.
  • كيفية علاج هذا الصداع 

يبدأ علاج الصداع الشوكي بشكل محافظ. فقد يوصي طبيبك بالاسترخاء في الفراش وتناول السوائل والكافيين ومسكنات الألم التي تؤخذ عبر الفم. إذا لم يتحسن الصداع في غضون 24 ساعة، فقد يقترح الطبيب اتباع علاج واحد أو أكثر من العلاجات التالية:
  • إعطاء المسكنات والكافيين الوريدي

تساعد المسكنات البسيطة، مثل البانادول، على تخفيف الصداع، كما يساعد الكافيين، الذي يُحقن مباشرة في مجرى الدم، على التخفيف من صداع النخاع الشوكي، وعادة في غضون بضع ساعات، عن طريق تضييق الأوعية الدموية داخل رأسك.
  • حقن محلول ملحي فوق الجافية

حقن محلول ملحي معقم في المساحة الموجودة خارج الغشاء الذي يغطي الحبل الشوكي قد يضع ضغطًا على موقع البزل القطني ويوقف تسرب السائل النخاعي. ولكن نظرًا لامتصاص المحلول الملحي سريعًا من قِبل الجسم، قد يتكرر الصداع الشوكي غالبًا بعد هذا العلاج.
  • حقن قليل من الدم في مكان الإصابة

غالبًا ما يؤدي حقن مقدار صغير من الدم في منطقة فتحة البزل إلى تكوين جلطة لغلق هذه الفتحة، الأمر الذي يعمل على استرداد الضغط الطبيعي في السائل النخاعي وتخفيف الصداع. وهذا هو العلاج المعتاد لحالات الصداع الشوكي الدائم الذي لا يزول من تلقاء نفسه.
آخر تعديل بتاريخ 24 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية