تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

أعراض وأسباب ومضاعفات الرعاش الأساسي

الرعاش الأساسي أو الرعاش مجهول السبب (Essential tremor).. اضطراب من اضطرابات الجهاز العصبي (اضطراب عصبي) يُسبب الارتجاف المنتظم. ويمكن أن يؤثر على أي جزء من الجسم تقريبًا، لكنه يحدث في اليدين غالبًا خاصةً حين تحاول القيام بمهام بسيطة كالشرب من الكوب، أو الكتابة أو استخدام ماكينة الحلاقة أو ربط رباط الحذاء، وقد يؤثر كذلك على رأسك، أو صوتك أو ذراعيك أو ساقيك.


ورغم كونه حالة غير خطرة عادةً، إلا أنه يتفاقم مع مرور الوقت وقد يكون شديدًا عند بعض الأشخاص. ولا تتسبب أمراض أخرى بحدوث الرعاش، رغم الخلط بينه وبين مرض باركنسون أحيانًا. ويمكن للرعاش الأساسي أن يصيب الشخص في أي عمر لكنه أكثر شيوعًا فيمن تتراوح أعمارهم بين 40 عامًا أو أكبر.

* الأعراض
علامات الرعاش الأساسي وأعراضه:
- يبدأ تدريجيًا.
- يزيد مع الحركة.
- عادةً ما يظهر في اليدين أولاً، مؤثرًا على يدٍ واحدة أو على الاثنتين.
- يمكن أن يتضمن حركة الرأس أفقيًا من جنب إلى جنب أو رأسيًا من أعلى لأسفل.
- قد يتفاقم مع الضغط النفسي، أو الإجهاد أو تناول الكافيين أو درجات الحرارة المرتفعة جدًا أو المنخفضة جدًا.

* مقارنة الرعاش الأساسي مقابل مرض باركنسون
يربط الكثير من الناس بين الارتجافات وبين مرض باركنسون، بينما تختلف الحالتان في عدة نواحٍ أساسية كما يلي:
- توقيت الرعاش
يحدث الرعاش الأساسي في اليدين عادةً عند تحريكهما، أما الارتجافات الناتجة عن مرض باركنسون فهي أكثر ظهورًا عند وضع يديك بجانبك أو عند إراحتهما على حجرك.

- الحالات المرتبطة
لا يتسبب الرعاش الأساسي في مشكلات صحية أخرى، بينما يرتبط مرض باركنسون بالوضع المنحني للجسم والحركة البطيئة والمشية المتثاقلة. ومع ذلك، فالأشخاص المصابون بالرعاش الأساسي قد تظهر عليهم أحيانًا علامات وأعراض عصبية أخرى، مثل المشية غير الثابتة (الترنح).

- الأجزاء المتأثرة من الجسم
يؤثر الرعاش الأساسي بشكل رئيسي على اليدين والرأس والصوت. أما ارتجافات مرض باركنسون فتبدأ عادةً في اليدين، وقد تؤثر على الساقين والذقن وأجزاء أخرى من الجسم.



* الأسباب
فيما يبدو أن ما يقرب من نصف عدد حالات الرعاش الأساسي تنتج عن طفرة جينية معينة. ويشار إلى هذا النوع باسم الرعاش العائلي. أما الأشخاص الذين ليست لديهم طفرة جينية معروفة، فمن غير الواضح ما الذي يسبب الرعاش الأساسي عندهم. كما اكتشفت الأبحاث أن هناك تغيرات في مناطق محددة من الدماغ قد تساهم في ظهور الرعاش الأساسي.

* عوامل الخطورة
من عوامل الخطورة للرعاش الأساسي ما يلي:
- الطفرة الجينية
إن تنوع الرعاش الأساسي الوراثي (الرعاش العائلي) هو اضطراب صبغي جسدي سائد. ولا يتطلب الأمر لتمرير الحالة سوى وجود جين معيب من أحد الوالدين. فإذا ما كان أحد والديك حاملاً لطفرة جينية مسببة للرعاش الأساسي، فإن نسبة احتمال إصابتك بهذا الاضطراب هي 50 بالمئة.

- العمر
يشيع الرعاش الأساسي أكثر بين الأشخاص البالغين بين أعمار 40 عامًا وأكثر.

* المضاعفات
لا يهدد الرعاش الأساسي الحياة، لكن أعراضه غالبًا ما تسوء مع مرور الوقت. فإذا أصبحت الارتجافات شديدة، فقد تجد صعوبة فيما يلي:
- الإمساك بكأس أو بكوب بدون إسقاط ما فيها.
- الأكل بصورة طبيعية.
- وضع المستحضرات التجميلية أو استخدام ماكينة الحلاقة.
- الحديث، إذا تأثرت الحنجرة أو اللسان.
- الكتابة بخط مقروء بأسلوبك المعتاد.
آخر تعديل بتاريخ 4 يوليه 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية