إن معرفة أنك مصاب بأي مرض يهدد حياتك تُعد أمرًا محبطًا للغاية، وقد تعرقل أو تؤثر على سير خطوات علاجك، لذلك من المفيد جدا التصرف بحكمة قدر المستطاع، لتلافي أي أضرار قد تنتج عن الصدمة بتشخيص المرض.



وكل شخص يجد وسائله الخاصة للتكيف مع تشخيص سرطان الكبد، وعلى الرغم من أنه لا توجد أي إجابات سهلة للأشخاص الذين يتعاملون مع سرطان الكبد، فقد تكون الاقتراحات التالية مفيدة:
1- اعرف معلومات كافية عن سرطان الكبد لاتخاذ القرارات بشأن طبيعة رعايتك
اسأل طبيبك عن سرطان الكبد، بما في ذلك مرحلة السرطان وخيارات العلاج، وإن شئت، تكهنات تشخيص الحالة، وبمعرفة المزيد عن سرطان الكبد قد تصبح أكثر ثقة في اتخاذ القرارات الخاصة بالعلاج.

2- حافظ على متانة علاقتك بالأصدقاء والعائلة
فالحفاظ على العلاقات الوثيقة سيساعدك على التعامل مع سرطان الكبد، إذ يمكن للأصدقاء والعائلة تقديم الدعم العملي الذي ستحتاجه، مثل المساعدة في الاعتناء بمنزلك أثناء وجودك في المستشفى. ويمكن أن يكونوا مصدرًا للدعم العاطفي عندما تستحوذ عليك المشاعر السلبية نتيجة الإصابة بالسرطان.



3- اعثر على شخصٍ لتستشيره
اعثر على شخص يتمتع بصفة الإنصات الجيد بحيث يمكنك التحدث معه عن آمالك ومخاوفك. وقد يكون هذا صديق أو أحد أفراد العائلة. وربما يكون الدعم المقدم من استشاري أو اختصاصي اجتماعي أو رجل دين أو مجموعة الناجين من السرطان مفيدًا أيضًا.

4- ضع خططًا للمجهول
إن الإصابة بمرض يهدد حياة الإنسان، مثل السرطان، يتطلب منك الاستعداد لاحتمالية موتك. وبالنسبة لبعض الأشخاص، فإن التحلي بقوة الإيمان والشعور بشيء ما أعظم من أنفسهم يجعل من الأسهل لهم التكيف مع المرض الذي يهدد حياتهم.

* هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك
آخر تعديل بتاريخ 11 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية