تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

أسباب ومضاعفات حساسية الحيوانات الأليفة

تحدث الحساسية عندما يتفاعل جهازك المناعي مع الأجسام الغريبة، مثل غبار الطلع، أو العفن، أو وبر الحيوانات الأليفة. وينتج الجهاز المناعي بروتينات تُسمى الأجسام المضادة. وتعمل هذه الأجسام المضادة على حمايتك من أي أجسام غير مرغوب فيها تغزو جسمك وقد تتسبب في مرضك أو إصاباتك بالعدوى.



وعندما يُصاب الشخص بحساسية، ينتج جهازه المناعي أجسامًا مضادة تتعرف على مثير الحساسية الخاص به على أنه جسم ضار، على الرغم من أنه ليس كذلك. وعندما يستنشق الشخص مثير الحساسية أو يتصل به، فإن جهازه المناعي يستجيب ويصدر استجابة التهابية في الممرات الأنفية أو الرئتين. وقد يؤدي استمرار التعرض لمثير الحساسية أو تكرار التعرض له، إلى التهاب مستمر (مزمن) مرتبط بالربو.

1- القطط والكلاب
توجد مُثيرات الحساسية التي مصدرها القطط والكلاب في خلايا الجلد المتساقطة منها (الوبر)، بالإضافة إلى اللعاب، والبول، والعرق، والفرو الخاص بهذه الحيوانات. ويمثل الوبر مشكلة بشكل خاص، نظرًا لصغره البالغ، وأنّه قد يظل عالقًا في الهواء لفترات طويلة من الوقت عند أقل دوران للهواء.

أيضًا يمكن للوبر أن يعلق بسهولة في الأثاث المُنجد، كما يمكن أن يلتصق بملابسك. كذلك يمكن أن يلتصق لعاب الحيوانات الأليفة بالسجاد، وأغطية الأسرّة، والأثاث، والملابس. وقد يتساقط وبر أقل من القطط والكلاب التي يُزعم أنها ضعيفة التسبب في الحساسية مقارنة بالأنواع الأخرى، ولكن لا توجد فعلاً سلالات لا تتسبب في الحساسية.

2- القوارض والأرانب
تشمل الحيوانات الأليفة التي تنتمي للقوارض كلاً من الفئران، واليرابيع، وجرذان الهامستر، وخنازير غينيا. وتوجد مُثيرات الحساسية التي مصدرها القوارض عادة في الشعر، والوبر، واللعاب، والبول. والغبار الناتج عن الفضلات أو نشارة الخشب في أسفل أقفاص القوارض قد يُسهم في مُثيرات الحساسية المحمولة جوًا والتي مصدرها هذه القوارض. وتوجد مُثيرات الحساسية الناتجة عن الأرانب في الوبر، والشعر، واللعاب.

3- الحيوانات الأليفة الأخرى
نادرًا ما تتسبب الحيوانات التي ليس لديها فرو، مثل السمك والزواحف، في الإصابة بحساسية الحيوانات الأليفة.



* عوامل الخطورة
تعد حساسية الحيوانات الأليفة مرضًا شائعًا. ولكن، يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بها إذا كانت الحساسية أو الربو من الأمراض الشائعة بين أفراد عائلته. كما قد يؤثر التعرض للحيوانات الأليفة في مراحل العمر المبكرة على خطر إصابتك بحساسية الحيوانات الأليفة. وقد أظهرت بعض الدراسات أن الأطفال الذين يعيشون مع كلب خلال العام الأول من عمرهم قد تكون لديهم مقاومة أفضل تجاه عدوى الجهاز التنفسي العلوي خلال مرحلة الطفولة عن الأطفال الذين ليس لديهم كلب في هذه السن.

* المضاعفات

1- عدوى الجيوب الأنفية
قد يتسبب الالتهاب المستمر (المزمن) لأنسجة الممرات الأنفية الناتج عن حساسية الحيوانات الأليفة في انسداد مجرى الجيوب الأنفية، وهي التجاويف الجوفاء المتصلة بالممرات الأنفية. وقد تزيد هذه الانسدادات من احتمالية إصابتك بعدوى بكتيرية في الجيوب الأنفية، مثل التهاب الجيوب الأنفية.

2- الربو
غالبًا ما يواجه الأشخاص المصابون بالربو وحساسية الحيوانات الأليفة صعوبة في السيطرة على أعراض الربو. وقد يكونون عرضة لنوبات الربو التي تتطلب علاجًا طبيًا فوريًا أو رعاية طبية طارئة.

3- المشاكل التي قد تتعرض لها إذا كنت تعاني من الربو
إذا كان قد تم تشخيص إصابتك بالربو فعلاً، وكنت تواجه صعوبة في السيطرة على المرض، فقد يتحدث إليك الطبيب حول احتمالية الإصابة بأحد أنواع الحساسية. وعلى الرغم من أنّ أمراض الحساسية تُعد من العوامل الرئيسية التي تُسهم في الإصابة بالربو، إلا أنّ تأثير الحساسية على الربو لا يكون واضحًا دائمًا.

وقد يكون تأثير حساسية غبار الطلع ملحوظًا، نظرًا لأنها حساسية موسمية. فعلى سبيل المثال، قد يواجه المريض صعوبة أكبر في السيطرة على مرض الربو في وقت قصير خلال موسم الصيف.

أما حساسية الحيوانات الأليفة فقد تكون نتيجة تعرّضك لأحد الحيوانات الأليفة طوال العام. وحتى لو لم يكن لديك حيوان أليف، فقد تتعرض لمُثيرات الحساسية الناتجة عن الحيوانات الأليفة في منازل الأشخاص الآخرين أو تلك التي علقت بملابس زملائك في العمل أو المدرسة. ولذا، قد لا يمكنك ملاحظة أن الحساسية عامل مضاعِف لمرض الربو الذي تعاني منه، بل إنها قد تكون السبب الرئيسي في الإصابة به.

آخر تعديل بتاريخ 23 ديسمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية