تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

طرق تشخيص وعلاج نوبة الربو

تختلف نوبات الربو في شدتها وتكرارها من شخص لآخر، كما تختلف طرق التشخيص والعلاج من حالة لأخرى. فبالنسبة للبالغين والأطفال فوق سن 5 سنوات، يتم إجراء اختبارات وظائف الرئة للتحقق من مدى كفاءة عمل الرئتين. والأداء الضعيف يعد علامة على عدم السيطرة على حالة الربو كما ينبغي. وفي بعض الحالات، تُستخدم اختبارات وظائف الرئة في الحالات الطارئة، للمساعدة في التحقق من مدى خطورة نوبة الربو أو مدى كفاءة علاجها.



وتتضمن اختبارات وظائف الرئة:
- ذروة جريان النفس
قد يُسجّل طبيبك قراءة القدرة القصوى للتدفق الزفيري عند حضورك موعد الزيارة المقررة، أو للعلاج الطارئ أثناء نوبة الربو، حيث يقيس هذا الاختبار مدى سرعة الزفير لديك. كما قد يمكنك في المنزل استخدام قياس القدرة القصوى لنفخ الهواء لمراقبة وظائف الرئة.

وتُعرف نتائج هذا الاختبار بقياس القدرة القصوى للتدفق الزفيري (PEF). ويتم قياسها عن طريق النفخ في جهاز فموي بأقصى سرعة ممكنة بنفس واحد (زفير).

- قياس التنفس
أثناء قياس التنفس، إنك تأخذ نفسًا عميقًا ثم تُخرجه بقوة عن طريق الزفير في خرطوم متصل بجهاز يُسمى مقياس التنفس. إن قياس التنفس الشائع هو الحجم الزفيري القسري، والذي يقيس مقدار الهواء الذي تستطيع إخراجه في الثانية الواحدة. وتُعرف نتائج هذا الاختبار بالحجم الزفيري القسري (FEV). كما يمكن لقياس التنفس أيضًا أن يقيس حجم الهواء الذي تستطيع رئتاك الاحتفاظ به ومعدل الشهيق والزفير لديك.

- قياس أكسيد النيتريك
يعد هذا الاختبار من الاختبارات التشخيصية الحديثة، حيث يقيس حجم غاز أكسيد النيتريك الذي يحتوي عليه نفسك الذي تتنفسه. فقراءات أكسيد النيتريك العالية تعني وجود التهاب في الشعب الهوائية. ولإجراء هذا الاختبار، تقوم بإخراج الزفير ببطء في جهاز فموي يتصل بجهاز قياس إلكتروني. وهذا الجهاز متصل بدوره بجهاز كمبيوتر مزوّد بشاشة تعرض نتائج الاختبار.

- قياس التأكسج بالنبض
يُستخدم هذا الاختبار أثناء نوبات الربو الحادة. ويقيس هذا الاختبار كمية الأكسجين في الدم. ويتم قياسه من خلال أظافر اليدين ولا يستغرق أكثر من ثوانٍ معدودة.

وكن مستعدًا لزيارة طبيبك بحيث يمكنك الاستفادة القصوى من الزيارة. في كل زيارة:
- خذ خطة التعامل مع الربو الخاصة بك معك عند زيارة طبيبك. وإذا لم تكن هناك خطة موضوعة بالفعل، فتعاون مع طبيبك لوضع واحدة، وينبغي أن تتضمن هذه الخطة طريقة علاج نوبة الربو.

- اذكر في هذه الخطة نتائج قياس القدرة القصوى لنفخ الهواء وجميع الأدوية التي تتناولها.

- كن مستعدًا لمناقشة الأعراض لديك، وإلى أي مدى يسبب لك الربو إزعاجًا. غالبًا ما تكون هناك حاجة إلى إجراء تغييرات دورية على العلاج للحفاظ على الربو تحت السيطرة وللوقاية من التعرّض لنوبات الربو.

- كن مستعدًا لعرض كيفية استخدامك لبخاخة الربو محددة الجرعة، فالاستخدام غير الصحيح للبخاخة قد يقلل من فعاليتها.


وتشمل بعض الأسئلة المفيدة التي يمكن طرحها على الطبيب ما يلي:
- هل هناك حاجة إلى تغيير أدويتي أو خطة العلاج الخاصة بي؟
- ما العلامات التي قد تظهر وتشير إلى الإصابة بنوبة ربو؟
- ما الذي يمكنني تناوله للوقاية من نوبة الربو عند تفاقم الأعراض لديّ، أو عند التعرّض لمحفزات النوبة عندي؟
- ما الخطوات التي أحتاج إلى اتخاذها لإيقاف نوبة ربو تزداد سوءًا؟
- متى أحتاج إلى الذهاب إلى قسم الطوارئ أو التماس طرق علاج أخرى في حالة الطوارئ؟
- أعاني من حرقة في فم المعدة. ما الذي يمكنني فعله للوقاية من هذا؟
- هل حان وقت حصولي على مصل الإنفلونزا؟ هل أنا مؤهل للحصول على مصل الالتهاب الرئوي؟
- ما الذي يمكنني فعله أيضًا لحماية صحتي أثناء موسم تفشي نزلات البرد والإنفلونزا؟

وقد يطرح عليك الطبيب أسئلة مثل:
- هل لاحظت أي شيء يؤدي إلى تفاقم الأعراض؟
- ما الأدوية التي تتناولها؟
- ما طريقة وموعد تناولك لها؟
- هل لك أن توضح لي طريقة استخدامك للأدوية التي يتم تناولها عن طريق الاستنشاق؟
- هل تواجه أي مشكلات مرتبطة بتناولك لهذه الأدوية؟
- هل تعرف متى يجب عليك الاتصال بي أو الانتقال إلى المستشفى؟
- هل لديك أي أسئلة حول خطة التعامل مع الربو؟
- هل تواجه أي مشكلات مرتبطة بخطة التعامل مع الربو؟
- هل هناك شيء ما ترغب في القيام به ولا تستطيع القيام به الآن بسبب الربو؟

* العلاجات والعقاقير
إذا كنت مصابًا بنوبة ربو، فاتبع الخطوات الموضحة في خطة التعامل مع الربو التي قمت بوضعها بالتعاون مع طبيبك. فإن لم تتحسن الأعراض لديك، فاطلب المساعدة الطبية على الفور.

وبصورة عامة، تتضمن خطوات العلاج المنزلي لإيقاف نوبة ربو تناول 2.5 إلى 5 ميلليجرام من ألبوتيرول (بروأير إتش إف أي، وفنتولين إتش إف أي وغيرهما) كل 20 دقيقة لمدة ساعة واحدة. كما يمكنك أيضًا استخدام دواء آخر سريع المفعول. بوجه عام، لا بد من تقليل الأدوية مع الأطفال والبالغين الذين يعانون من أعراض أقل حدة.

وقد تتضمن خطة علاج نوبة الربو في المنزل أدوية الستيرويدات القشرية عن طريق الفم مثل بريدنيزون. فاسأل طبيبك عما إذا كانت خطة علاج نوبة الربو بالستيرويد القشري في المنزل مناسبة لك أم لا.

وإذا كنت تستخدم قياس القدرة القصوى لنفخ الهواء لمراقبة حالة الربو لديك، فينبغي معرفة أن قراءات القدرة القصوى للتدفق الزفيري التي تتراوح من نسبة 50 في المائة إلى 79 في المائة لأفضل حالاتك الشخصية هي علامة على أنك بحاجة إلى استخدام ألبوتيرول أو غيره من أدوية الاستنشاق للإغاثة السريعة (الإنقاذ). كما يعد الفحص الدوري الروتيني لقراءات القدرة القصوى للتدفق الزفيري مهمًا نظرًا لأن وظائف الرئة قد تقل لديك قبل ملاحظة أية علامات أو أعراض أخرى تشير إلى تفاقم حالة الربو.


* في حالات الطوارئ
في حالة الذهاب إلى قسم الطوارئ لعلاج نوبة ربو متقدمة، ستحتاج إلى تناول أدوية لوضع الربو لديك تحت السيطرة الفورية. من بين تلك الأدوية ما يلي:
- ناهضات بيتا قصيرة المفعول، مثل ألبوتيرول
هذه الأدوية هي الأدوية نفسها التي يتم تناولها في بخاخ الإغاثة السريعة (الإنقاذ). وقد تحتاج إلى استخدام جهاز يسمى الرذّاذة، والذي يقوم بتحويل الدواء إلى رذاذ بحيث يمكنك استنشاقه بعمق إلى الرئتين.

- الكورتيكوستيرويد الفموي
قد تساعد هذه الأدوية، التي يتم تناولها في شكل أقراص، على تقليل التهاب الرئة ووضع أعراض الربو لديك تحت السيطرة. أما مع نوبات الربو الأشد حدة، فيمكن إعطاء الستيرويدات القشرية عن طريق الحقن الوريدي.

- إبيراتروبيوم (أتروفينت)
يُستخدم إبيراتروبيوم أحيانًا كموسِّع للشعب الهوائية لعلاج نوبات الربو الحادة، لا سيما إذا لم يكن ألبوتيرول فعالاً بشكل كامل.

- التنبيب (وضع أنبوب) والتهوية الميكانيكية والأكسجين
إذا أصبحت نوبة الربو لديك مهددة للحياة، فقد يضع طبيبك أنبوب تنفس أسفل الحلق في الممر الهوائي العلوي لديك. وأيضًا قد يتم استخدام جهاز يضخ الأكسجين داخل الرئتين ليساعدك على التنفس في وقت يقوم الطبيب بإعطائك أدوية لوضع حالة الربو لديك تحت السيطرة.

وبعد تحسن أعراض الربو لديك، قد يوصي الطبيب ببقائك في قسم الطوارئ لبضع ساعات للتأكد من عدم إصابتك بنوبة ربو أخرى. عندما يشعر طبيبك بالسيطرة على حالة الربو لديك بالدرجة الكافية، حينها يمكنك الذهاب إلى المنزل. سيعطيك الطبيب إرشادات حول ما يجب عليك فعله إذا أصبت بنوبة ربو أخرى.

أما إن لم تتحسن أعراض الربو لديك بعد العلاج الطارئ، فقد يأمر الطبيب بإدخالك المستشفى وإعطائك أدوية كل ساعة أو كل بضع ساعات. وإذا كنت تعاني من أعراض ربو حاد، فقد تحتاج إلى تنفس الأكسجين عبر قناع. في بعض الحالات، تتطلب النوبة الحادة والمستمرة البقاء في وحدة العناية المركزة (ICU).

آخر تعديل بتاريخ 28 ديسمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية