تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

أعراض وأسباب ومضاعفات سرطان الدم الليمفاوي المزمن

سرطان الدم الليمفاوي المزمن أو اللوكيميا المزمنة (Chronic lymphocytic leukemia).. هو أحد أنواع سرطان الدم ونخاع العظام. ويشير مصطلح "مزمن" إلى حقيقة أن المرض يتفاقم عادةً بصورة أبطأ من أنواع سرطان الدم الأخرى، بينما يشير مصطلح "ليمفاوي" إلى الخلايا المصابة بالمرض - وهي مجموعة من خلايا الدم البيضاء تسمى الخلايا الليمفاوية، والتي تساعد الجسم على مكافحة العدوى. وتشيع حالات الإصابة بين كبار السن.



* الأعراض
لا يعاني الكثير من الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي المزمن من أيّ أعراض مبكرة. وقد يعاني هؤلاء الأشخاص الذين تظهر لديهم العلامات والأعراض مما يلي:
- تضخم العقد الليمفاوية غير المؤلم.
- التعب.
- الحمى.
- ألم في الجزء الأيسر العلوي من البطن، قد يكون بسبب تضخم الطحال.
- التعرّق الليلي.
- فقدان الوزن.
- التهابات متكررة.

* الأسباب
لا يعرف الأطباء سببًا مؤكدًا لبدء العملية التي تؤدي إلى الإصابة بسرطان الدم الليمفاوي المزمن. ولكنهم يعلمون أن هناك أمرًا ما يحدث ويُسبب طفرة جينية في الحمض النووي (DNA) للخلايا المنتجة للدم. وتتسبب هذه الطفرة في قيام خلايا الدم بإنتاج الخلايا الليمفاوية الشاذة وغير الفعالة.

وفضلاً عن كون هذه الخلايا الليمفاوية الشاذة غير فعالة، فإنها تبقى حيةً وتتكاثر، في حين ستموت الخلايا الليمفاوية الطبيعية. تتراكم الخلايا الليمفاوية الشاذة في الدم وأعضاء معينة من الجسم حيث تتسبب في حدوث المضاعفات. كما أنها قد تدفع الخلايا السليمة للخروج من نخاع العظم وتعوق عملية إنتاج خلايا الدم الطبيعية. ويعمل الأطباء والباحثون على فهم الآلية الدقيقة التي تُفضي إلى الإصابة بسرطان الدم الليمفاوي المزمن.



* عوامل الخطورة
تتضمن العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان الدم الليمفاوي المزمن ما يلي:
- العمر.. إن معظم الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي المزمن يتجاوزون سن 60 عامًا.
- النوع.. يعد الرجال أكثر عرضةً من النساء للإصابة.
- العِرق.. يكون البيض أكثر عرضةً للإصابة بسرطان الدم الليمفاوي المزمن مقارنةً بالأشخاص من الأعراق الأخرى.
- التاريخ العائلي لسرطاني الدم ونخاع العظم.. إن التاريخ العائلي لسرطان الدم الليمفاوي المزمن، أو الأنواع الأخرى من سرطان الدم ونخاع العظم قد يزيد من خطر الإصابة به.
- التعرض للمواد الكيميائية.. لقد ارتبطت بعض مبيدات الأعشاب والمبيدات الحشرية بزيادة مخاطر الإصابة.

* المضاعفات
قد يؤدي سرطان الدم الليمفاوي المزمن إلى حدوث مضاعفات مثل:
- التهابات متكررة... من الممكن أن يعاني الأشخاص المصابون بسرطان الدم الليمفاوي المزمن من الالتهابات المتكررة. وتشيع هذه الالتهابات لدى معظم الحالات في الجهاز التنفسي العلوي والسفلي. ولكن قد تظهر أحيانًا التهابات أشدّ خطورة.

- الانتقال إلى شكل أكثر عدوانية من السرطانات.. يمكن أن يظهر لدى عدد صغير من الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي المزمن شكل أكثر عدوانية من السرطان يُسمّى لمفومة الخلايا البائية الكبيرة المنتشرة. ويشير الأطباء أحيانًا إلى هذا التحوّل بمتلازمة ريختر.

- زيادة مخاطر الإصابة بسرطانات أخرى.. يزداد خطر الإصابة بأنواع أخرى من السرطان لدى الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي المزمن، ومن بينها سرطان الجلد، مثل سرطان الميلانوما، وسرطانات الرئة والجهاز الهضمي.

- مشاكل الجهاز المناعي.. قد يعاني عدد صغير من الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي المزمن من مشكلة في الجهاز المناعي، تتسبب في جعل الخلايا المكافحة للأمراض تهاجم خلايا الدم الحمراء أو الصفيحات عن طريق الخطأ.
آخر تعديل بتاريخ 29 ديسمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية